الرئيسية / اخبار المحلية / الوحدة والبشائر في مهمة محددة بثمن نهائي أغلى الكؤوس

الوحدة والبشائر في مهمة محددة بثمن نهائي أغلى الكؤوس

يرفع فريقا الوحدة والبشائر شعار الفوز بحثًا عن اقتناص تذكرة الصعود واللحاق بركب المتأهلين إلى الدور ربع النهائي من مسابقة كأس جلالة السلطان لكرة القدم لحساب الموسم الكروي الرياضي الحالي (2022 / 2023)، وذلك حينما يتواجه الفريقان في الساعة (4:45) دقيقة مساء الغد على أرضية مجمع صور الرياضي في إطار الدور ثمن النهائي من المسابقة.

ويصعب الجزم أو التكهن بهوية الفريق المتأهل من هذه المباراة إلى الدور ربع النهائي، حيث يطغى عليها مبدأ تكافؤ الفرص والحظوظ تمامًا باعتبار تقارب مستوياتهما الفنية، والتشابه الكبير في أسلوب وطريقة اللعب مما يبقي بطاقة التأهل حائرة في الميدان دون ترجيح كفة فريق على حساب الآخر في موازين وحسابات التأهل، ووحدها ظروف ومعطيات المواجهة قد تكشف ملامح الفريق المتأهل، وترسم بعضًا من مساراته التنافسية الغامضة، وتميط اللثام عن غشاوتها المبهمة التي ستتجلى عوالمها، وتظهر تفاصيلها وحيثياتها الحاسمة أثناء مجريات اللقاء؛ لتبت لاحقًا في مصير البطاقة الحائرة، وتحدد هوية الطرف الظافر بها.

وتميل كفة الترشيحات نسبيًا لنادي البشائر الذي يعكف على تدريبه حاليًا المدرب العراقي الخبير بشؤون كرة القدم العمانية ثائر عدنان باعتباره يلعب في الدرجة الأعلى، حيث ينشط في منافسات دوري عمانتل لكرة القدم بيد أنه يعاني الأمرين بقبوعه في ذيل جدول ترتيب فرق الدوري برصيد نقطة يتيمة جمعها من تعادل وحيد مقابل (6) هزائم تعرض لها في (7) مباريات شهدت تسجيل خط هجومه لـ(3) أهداف، بينما استقبل خط دفاعه (13) هدفًا على مدار المباريات السبع التي خاضها في المسابقة.

ويدخل البشائر حسابات موقعة الكأس أمام مضيفه الوحدة بمعنويات منخفضة نسبيًا على خلفية تعثره في الجولة السابعة من مسابقة الدوري عندما فرط بنقطتين ثمينتين، وارتضى الخروج بنتيجة التعادل الإيجابي بهدف لمثله أمام ضيفه العروبة.

وكرس البشائر أرقامًا سلبية في مسابقة الدوري هذا الموسم، حيث يعد ثاني أضعف خط هجوم في المسابقة؛ نظير اكتفائه بإحراز (3) أهداف فقط في (7) مباريات، وهو الفريق الأكثر تعرضًا للخسارة، حيث خسر في (6) مباريات، كما يعد أسوأ خط دفاع دوريا، إذ سكنت شباكه (13) هدفًا في (7) مباريات.

وشق البشائر طريقه إلى ثمن نهائي مسابقة أغلى الكؤوس بعدما تخطى صور بشق الأنفس في دور الـ(32) أثر تفوقه عليه بهدفين لهدف بعد التمديد لشوطين إضافيين في مباراة شهدت طرد لاعب نادي صور محمد ناصر المخيني، ويدين البشائر بالفضل إلى لاعبيه ديوب نداكهتي وبدر الجابري اللذين بصما على ختم تأشيرة عبور فريقهما إلى الدور ثمن النهائي من خلال إحراز الهدفين أولًا عن طريق ديوب نداكهتي في الدقيقة (120)، أعقبه بدقيقتين هدف بدر الجابري في الدقيقة (122) مطلقًا رصاصة الرحمة على صور الجريح الذي ودع بدوره أسوار المسابقة مبكرًا من حاجز دور الـ(32).

الوحدة طامح في التأهل

من جهته، يمني الوحدة النفس في مواصلة مغامرته الناجحة في مسابقة الكأس الغالية بعدما فجر مفاجأة من العيار الثقيل في دور الـ(32) بإقصائه صحم بطل المسابقة مرتين في نسخة موسمي (2010 و2016) أثر فوزه عليه بهدفين نظيفين حملا توقيع المحترفين الأجنبيين فبريسي بيري في الدقيقة (55) وبوبكر سيسكو في الدقيقة (68).

ويأمل الوحدة الإطاحة بعقبة ضيفه البشائر في رهان مباراة اليوم مستهدفًا اللحاق بركب قطار الأندية المتأهلة إلى ربع نهائي الكأس الغالية، بالرغم من أن مهمة انتزاع ورقة التأهل لن تكون سهلة، بيد أنه يؤمن بحظوظه وإمكانياته في تجاوز اختبار البشائر القوي، والصعود إلى الدور المقبل من المسابقة الأغلى.

وينشط الوحدة في مسابقة دوري الدرجة الأولى لكرة القدم، حيث ينافس في المجموعة الأولى التي يحتل فيها المركز الخامس حاليًا في سلم جدول ترتيب فرق المجموعة جامعًا (8) نقاط من (6) مباريات، اكتفى من خلالها بفوزين وتعادلين ومني بهزيمتين، مسجلًا خط هجومه (6) أهداف ومستقبلًا خط دفاعه (6) أهداف.

ويدخل الوحدة صراع جبهة مسابقة الكأس أمام ضيفه البشائر بمعنويات مرتفعة، حيث إنه تفوق خارج قواعده في مباراته الأخيرة بالدوري على حساب مضيفه صلالة بهدف دون رد عاد على أثرها من أرض اللبان محملًا بالنقاط الكاملة الثمينة، مما يسهم إيجابًا في رفع سقف توقعات وطموحات الفريق، ويمنحه زخمًا مضاعفًا من جرعات الثقة بالنفس، والإحساس بحجم المسؤولية الملقاة على كاهله في مباراة اليوم بحثًا عن بطاقة العبور إلى الدور ربع النهائي من مسابقة أغلى الكؤوس.

طاقم تحكيم المباراة

أسندت دائرة الحكام بالاتحاد العماني لكرة القدم إدارة مواجهة الوحدة وضيفه البشائر في ثمن نهائي مسابقة كأس جلالة السلطان لكرة القدم هذا الموسم إلى حكم الساحة محمود المجرفي، ويعاونه على الخطوط كل من: عمر العلوي حكمًا مساعدًا أول، وهشام العويني حكمًا مساعدًا ثانيًا، وأحمد السعدي حكمًا إضافيًا أول، وإبراهيم الفارسي حكمًا إضافيًا ثانيًا، وصالح البلوشي حكمًا رابعًا، وخميس الشماخي مقيمًا للحكام.

 

نقلا عن عمان الرياضي
https://www.omandaily.om/الرياضية/na/الوحدة-والبشائر-في-مهمة-محددة-بثمن-نهائي-أغلى-الكؤوس-غدا

 122 total views,  4 views today

عن صبري البوسعيدي

Email: Sabri.abusaidi@yahoo.com

شاهد أيضاً

3 لقاءات تؤطر افتتاح منافسات الأسبوع الثاني عشر لدوري عمانتل

يسعى الرستاق لاستعادة وصافة جدول الترتيب حينما يستقبل ضيفه البشائر مساء اليوم على أرضية مجمع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *