الرئيسية / اخبار المحلية / لقاءان يصعّدان وتيرة المنافسة في افتتاح المرحلة الرابعة من دوري عمانتل

لقاءان يصعّدان وتيرة المنافسة في افتتاح المرحلة الرابعة من دوري عمانتل

تدخل منافسات دوري عمانتل لكرة القدم أسبوعها الرابع مساء الغد عبر إقامة مواجهتين من المؤمل أن تشعلا فتيل الندية والإثارة الكروية المنتظرة وأن تلهبا حماسة المدرجات بالفرجة العامرة والشغف الكروي اللامتناهي حيث يقص فريقا صور وبهلا شريط مباريات الأسبوع الرابع على أرضية المجمع الرياضي بصور بحلول الساعة الخامسة وخمس وعشرين دقيقة عصرا تعقبها مواجهة من الطراز الكروي الرفيع ستجمع النهضة بضيفه المتوهج هذا الموسم نادي صحار على أرضية المجمع الرياضي بالبريمي في تمام الساعة الثامنة مساء.

مهمة محددة لصور وبهلا لعل العنوان الخاطف لمواجهة صور وبهلا يكمن في صراعهما الدائر حاليا على تحسين مركزيهما في سلّم جدول الترتيب العام لفرق دوري عمانتل لكرة القدم حيث تلهب مواجهتهما المباشرة المرتقبة مساء اليوم صراع الكراسي الموسيقية المشتعل نظرًا لتعاقبهما في سلّم جدول الترتيب حيث يحتل بهلا المركز الثامن برصيد 4 نقاط يليه مباشرة نادي صور في المركز التاسع برصيد 3 نقاط مما يؤجج حدة الصراع فعليًا على اقتناص النقاط الثلاث في مواجهة اليوم التي لا تقبل القسمة على اثنين في ظل إلحاح الفريقين ورغبتهما الجامحة في تحسين موقفهما التنافسي في سلّم جدول الترتيب العام لفرق الدوري.

ولن يهادن أصحاب الأرض والجمهور نادي صور على النقاط الثلاث في مواجهة اليوم رافعين شعار التعويض عقب إخفاقهم في العودة من قواعد حامل اللقب بنتيجة الانتصار في الجولة الثالثة التي كان السيب قد حسمها لصالحه بهدفين لهدف مما يجبر كتيبة المدرب سالم بن سلطان النجاشي على بذل قصارى الجهد في مباراة اليوم لتعويض النقاط المهدرة وتحقيق الانتصار الثاني له دوريا هذا الموسم عقب انتصاره الأول على حساب المصنعة بهدف نظيف في الجولة الافتتاحية.

ويعوّل صور على عامل الدعم الجماهيري لصنع الفارق في مواجهة ضيفه بهلا هذا المساء لا سيما وأن جماهير صور غنية عن التعريف واشتهرت على مدى الحقب السابقة بالتفافها الصادق حول ناديها وزحفها المستمر تجاه فريقها وولائها وانتمائها الذي رسخ لها كيانًا وجوديًا مستقلًا وهوية معرفية ثابتة الأركان وجلية المعالم حتى باتت نموذجا حيا يحتذى به عبر كل العقود والعصور بقطع النظر عن تعاقب الأجيال الكروية التي تمثل النادي وتدافع عن ألوانه فالهوية التشجيعية واحدة وبالنسق التحفيزي ذاته والإلهام المتجدد وبذات السبغة والنهم والإيقاع التشجيعي الصاخب الأمر الذي يضاعف من حظوظ صور في كسب معادلة أي مباراة يكون فيها طرفا ما دام يحظى ويتمتع بقاعدة جماهيرية جارفة تتحلى بشغف كروي لا محدود يعد محط إعجاب وتقدير الجميع منتزعًا أوسمة الإشادة وحاصدا سمعة مكتسبة ذات صيت رائج يتردد صداه في كل زمان ومكان.

ويأمل صور في الاستفادة القصوى من عامل الاستضافة الميدانية في لقاء اليوم قبل أن يحط الرحال في استاد الشرطة الأسبوع المقبل حينما يضرب موعدا مع مضيفه نادي عمان لحساب المرحلة الخامسة من مسابقة الدوري مما يضاعف من درجات تركيز أزرق الشرقية في مواجهة هذا المساء لتكريس مسعاه الحثيث والواضح لتطويق أغلال النقاط الثلاث وهذا ما يتطلع إليه بجد وعزم المدرب سالم بن سلطان النجاشي الذي من المرجح أن يدخل حسابات مواجهة بهلا بتشكيلة أساسية مؤلفة من عبدالله الفريسي ومحمد الغساني ومحمد المخيني وأيمن المخيني وبدر الفارسي وطارق المخيني ومحمد النجاشي وعبدالرحمن المقيمي وصلاح العريمي والأزهر القلهاتي وإيتور دانيال، وهي التشكيلة الأمثل التي يراهن عليها النجاشي في كبح جماح الفريق الضيف بهلا وإبقاء النقاط الثلاث في صور نظرًا لتمتعها بالجودة والكفاءة الفنية المطلوبة في مختلف الخطوط الثلاثة للفريق بالإضافة إلى مرونتها التكتيكية الهائلة في تنفيذ الأدوار والواجبات المطلوبة داخل أروقة المستطيل الأخضر.

من جهته يسعى الفريق الضيف بهلا للعودة إلى ميدانه ظافرا بالنقاط الثلاث بغية تعزيز موقفه التنافسي في سلّم جدول الترتيب ناشدا تطويع النقطة السابعة التي تعيد له فيافي المنافسة قبل اصطدامه بعقبة ضيفه السيب حامل اللقب في الثالث من أكتوبر المقبل لحساب الجولة الخامسة من المسابقة.

وتغزو النقاط الثلاث عقل المدرب عبدالعزيز الريامي الذي يعي جيدًا أهمية استهداف العلامة النقطية الكاملة في مواجهة اليوم أمام مضيفه صور باحثا عن تعويض نقاطه المهدرة في اللقاء السابق أمام ضيفه النهضة حينما سقط في كمين التعادل السلبي مفرطا بنقطتين ثمينتين على أرضية ميدانه مما يحفز طاقاته ويلهمها على ترويض جموح الانتصار المنشود الذي تهفو إليه أنفس عشاقه وأنصاره من حشوده الجماهيرية الحالمة بتحقيق انتصار ثانٍ في مسابقة الدوري هذا الموسم عقب الانتصار الأول الذي تحقق على حساب جاره البشائر بهدفين نظيفين في ديربي الداخلية.

وعلى الأرجح سيدخل عبدالعزيز الريامي مدرب بهلا حسابات مواجهة صور اليوم بتشكيلة مؤلفة من عمر العبري ويونس الريامي وكينجسلي أوبومينيم وفهد آل عبدالسلام ومصطفى الرقيشي ومحمد العميري وماجد الغنامي ومحمد الشكيلي وأهيرو كارتر وسانان سورو وروبيرت جانساه، وهي تشكيلة مثالية ترتكز على خطة لعب 4 / 2 / 3 / 1 بالاعتماد على رأس حربة وحيد في خط المقدمة مع إسناد من الرواقين والأظهرة وكثافة عددية في خط الوسط لتأمين عملية تنسيق وتنظيم بناء الهجمات والتدرج السليم في نقل الكرة من المناطق الخلفية إلى المناطق الأمامية عبر فتح مساحات الملعب والتعويل على المهارات الفردية لبعض اللاعبين الموهوبين في الاختراق والتوغل أمثال روبيرت جانساه وأهيرو كارتر وسانان سورو.

النهضة يطمح لكبح جماح صحار

يتطلع النهضة لكبح جماح وفرملة اندفاعة صحار حينما يتواجه الفريقان مساء اليوم في افتتاح مباريات المرحلة السادسة من منافسات دوري عمانتل لكرة القدم، وتتباين دوافع الفريقين مساء اليوم بين فريق يسعى لتعويض عثرة سقوطه في امتحان الجولة السابقة وفريق آخر يمتشق سلاح السطو المشروع على بنك الانتصارات.

ويدخل النهضة حسابات المواجهة بآمال تعويض كبوة سقوطه في فخ التعادل السلبي أمام مضيفه بهلا في معقل الأخير الأسبوع الفائت مما كلّفه الترنح والتراجع في سلم جدول الترتيب ليتوارى عن الأنظار إلى المركز السادس برصيد 5 نقاط جمعها من انتصار وحيد حققه على حساب مضيفه نادي عمان بهدف يتيم لحساب الجولة الثانية وتعادلين سلبيين حصدهما أمام ظفار في الجولة الافتتاحية وبهلا في الجولة الثالثة، وباتت كتيبة النهضة بقيادة المدرب الوطني المجيد حمد العزاني تخشى مزيدا من الترنح والانزلاق في قادم الجولات بما فيها هذه الجولة أمام ضيفه صحار درءًا لمخاطر استنزاف قدر أوفر من غلة النقاط في مثل هذا الظرف والتوقيت المبكر جدا من الموسم الكروي إذ أن استنزاف المزيد من النقاط في هذا التوقيت قد يكلّف الفريق رفع راية الاستسلام لاحقًا إذا ما تزامنت مع استمرار تراكم النتائج السلبية وأدت إلى الرضوخ لعواقبها الوخيمة في المنافسة.

وعلى النهضة استثمار عامل استضافته الميدانية لمواجهتي بهلا والسويق على التوالي في المجمع الرياضي بالبريمي والسعي الدؤوب لتحقيق العلامة النقطية الكاملة ستة من ستة إذا ما أراد تصويب مساره في المنافسة وتحسين موقعه في سلم جدول الترتيب العام لفرق الدوري لا سيما وأن هامش التعويض لا يزال مشرع الأبواب وبقوة شريطة استغلال ظروف ومعطيات المباريات والعمل جاهدا على تسخيرها وتطويعها لمصلحة الفريق.

وتسيل النقطة الثامنة لعاب النهضة التواق لبلوغها هذا المساء رفقة جماهيره المتعطشة التي يتكهن بزحفها لمساندة ومؤازرة الفريق في المجمع الرياضي بالبريمي مساء اليوم باعتبارها اللاعب رقم 12 الذي لا غنى عنه في لقاء اليوم.

ويفاخر النهضة بضراوة تحصيناته الدفاعية الصلدة حيث لم تلج شباكه أي هدف على مدى ثلاث مباريات خاضها في مسابقة الدوري حتى الآن مما ينصبه أقوى خط دفاع في المسابقة مناصفة مع أندية الرستاق وصحار وظفار لكن وفي المقابل يعاني وصيف بطل الدوري في النسخة الماضية من عقم تهديفي جلي حيث اكتفى خط هجومه بإحراز هدف وحيد فقط في ثلاث مباريات مما يضع ألف علامة استفهام على ضعف فاعلية ونجاعة خط هجومه المفكك الأوصال.

إلى ذلك من المتوقع أن يدخل حمد العزاني لقاء صحار بقائمة أساسية مكونة من إبراهيم المخيني وأحمد المطروشي وأحمد الكعبي ويوسف السعدي وعبدالعزيز الشموسي وأرسيني لوكو وانترس جي ومنصور النعيمي وويلمرسون ومحمد خصيب وأبوبكر كامارا بالاعتماد على خطة لعب 4 / 1 / 4 / 1 معوّلا على الكثافة العددية الهجومية في خطي الوسط والهجوم في مسعى منه لامتلاك الكرة والاستحواذ الميداني على اللعب والتحكم بمنطقة المناورات ومحاصرة خصمه في وسط ملعبه ومحاولة البحث عن حلول الاختراق والتوغل سواء من العمق أو الأطراف وفتح مساحات الملعب وإيجاد الثغرات لفك تحصينات التكتل الدفاعي الرصين للفريق المنافس.

من جانبه يدخل الفريق الضيف صحار لقاء اليوم متسلحا بمعنويات فوزه العريض الذي حققه في الجولة السابقة على حساب ضيفه الاتحاد بثلاثية نظيفة ارتقى على إثرها لوصافة جدول الترتيب برصيد 7 نقاط متساويا مع السيب المتصدر وبات صحار بقيادة مدربه البوسني اليهودزيك يطمح للانفراد بصدارة جدول الترتيب مؤقتًا اليوم وإطاحة حامل اللقب من عرش الصدارة وذلك لن يتأتى إلا عبر العودة بالنصر المؤزر من عقر دار النهضة في معقله بمحافظة البريمي حيث ينشد صحار معانقة انتصاره الثالث في الدوري من بوابة مضيفه النهضة هذا المساء مستهدفا بلوغ النقطة العاشرة التي تكفل له الارتقاء لعرش الصدارة مؤقتا.

ويخرج صحار لملاقاة مضيفه البشائر على أرضية المجمع الرياضي بنزوى لحساب الأسبوع الخامس من مسابقة الدوري وبات في حكم المؤكد أن فريق صحار لن يساوم على النقاط الكاملة في كل من مواجهتي النهضة والبشائر على التوالي طمعا في الانقضاض على الصدارة وتحينًا لفرصة التربص بالعزف المنفرد على قمة الترتيب.

ويعوّل المدرب البوسني أليهودزيك على تماسك تحصيناته الدفاعية المنيعة حيث لم يستقبل صحار أي هدف في أي من مبارياته الثلاث التي خاضها في مسابقة الدوري إلى حد هذه اللحظة دلالة دامغة على تنظيمه الدفاعي الملفت للانتباه علاوة على تنظيمه الهجومي الجيد حيث نجح خط هجومه في البصم على أربعة أهداف من مجمل ثلاث مباريات وهو معدل جيد وقابل للنمو والنضج في ظل فاعلية ونجاعة خط هجومه.

ومن المرجح أن يدخل مدرب صحار أليهودزيك حسابات مواجهة مضيفه النهضة في مباراة اليوم بتشكيلة أساسية مكونة من يوسف الشيادي وعلي السلامي ومحمد البلوشي وإسحاق المقبالي وحمد الكحالي وأحمد العجمي ونانجولو موفيما ومحمد سوداني وعلي الهاشمي وسعود المقبالي ومحسن جوهر معوّلا على خطة لعب 4 / 4 / 2 بالاعتماد على نجاعة الأطراف وتحركات محسن جوهر وإسحاق المقبالي وطلبهما الدائم للكرة بين الخطوط واستلامهما وتسليمهما للكرة تحت الضغط وخروجهما السلس بالكرة وتحررهما من الرقابة الفردية اللصيقة بشكل أو بآخر ومرونتهما الفائقة في تنسيق وتنظيم الهجمات رغم حصار الفريق الخصم وتطويقهم للمساحات أمامهما.

النقل التلفزيوني

مواجهة النهضة وصحار تشهد نقلا تلفزيونيا مباشرا على القناة الرياضية حيث سيقف المعلق موسى البلوشي واصفًا ومعلقًا بالكلمة والصورة على وقائع ومجريات المواجهة المرتقبة التي ستدور رحاها على أرضية المجمع الرياضي بالبريمي في إطار افتتاح مباريات المرحلة الرابعة من مسابقة دوري عمانتل لكرة القدم.

 

نقلا عن عمان الرياضي
https://www.omandaily.om/الرياضية/na/لقاءان-يصعدان-وتيرة-المنافسة-في-افتتاح-المرحلة-الرابعة-من-دوري-عمانتل

 1,812 total views,  4 views today

عن صبري البوسعيدي

Email: Sabri.abusaidi@yahoo.com

شاهد أيضاً

السيب يبلغ نهائي كأس الاتحاد الآسيوي بالفوز على الرفاع برباعية

تأهل السيب بجدارة واستحقاق إلى نهائي بطولة كأس الاتحاد الآسيوي بعد أن تمكن من الفوز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.