الرئيسية / اخبار المحلية / اليوم .. المنتخب الأولمبي يلاقي البحرين في التجربة الثانية

اليوم .. المنتخب الأولمبي يلاقي البحرين في التجربة الثانية

يلتقي المنتخب الوطني الأولمبي لكرة القدم غدا مع نظيره البحريني على استاد البحرين الوطني في التجربة الودية الثانية ضمن المعسكر الخارجي الذي يقام هذه الأيام في مملكة البحرين حتى الأربعاء المقبل وذلك استعدادًا للمشاركة في بطولة التضامن الإسلامي في تركيا، التي من المقرر أن تقام في شهر سبتمبر القادم وكذلك التصفيات الآسيوية في شهر أكتوبر القادم.

وكانت التجربة الأولى والتي أقيمت يوم السبت الماضي خسرها المنتخب الوطني في الدقيقة الأخيرة من المباراة صفر/1 بعدما قدم مستوى جيدا طوال 90 دقيقة إلا أن الخطأ الدفاعي أضاع جهد اللاعبين. ويأمل المدرب الكرواتي داريو باسيتش أن تكون التجربة الثانية أكثر استفادة بعدما وقف على مجموعة من الجوانب السلبية والأخطاء التي ظهرت في التجربة الأولى على أمل تداركها في هذا اللقاء وتقديم الأداء الأفضل.

ومن الملاحظ بأن التجربة الأولى كانت جيدة بغض النظر عن النتيجة التي آلت إليها المباراة حيث ظهر الحماس والرغبة لدى اللاعبين في تقديم الأداء الجيد وهددوا مرمى المنتخب البحريني بالكثير من الطلعات والتسديدات التي اطلقها عبدالله البلوشي ومصعب المعمري وعمر الصلطي في الوقت الذي ظهر المنتخب البحريني بمستوى أفضل في بعض الفترات والذي كانت له السيطرة على وسط الملعب حيث تحمل خط الدفاع الكثير من الضغط إلا أن المدافع يحيى الهديفي ومن معه كانوا بالمرصاد لكل المحاولات مع التألق الكبير من خلفهم الحارس إبراهيم الراجحي الذي أنقذ مرماه من فرص محققة إلا أن الدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع قتلت جهد اللاعبين عندما تمكن المنتخب البحريني من الاستفادة من الخطأ من خلال كرة ثابتة مكنته من تحقيق هدف الفوز.

ومن الطبيعي أن يسعى الجهاز الفني بقيادة المدرب الكرواتي داريو باسيتش إلى معالجة كل ما حدث من أخطاء في تلك المباراة والإبقاء على الحذر حتى الدقيقة الأخيرة باعتبار أن كرة القدم ليس بها مستحيل ، لذلك تشير التوقعات على أن تكون تشكيلة اللاعبين لبداية المباراة عكس التجربة الأولى حيث سيكون بها شيء من التمازج ما بين اللاعبين الذين شاركوا في الشوط الأول ومعهم اللاعبين الآخرين من الذين شاركوا في الشوط الثاني لمختلف الصفوف حتى يتمكن المدرب من الوقوف على التشكيلة المناسبة التي يراها الأفضل حسب قدرات وإمكانيات اللاعبين وكذلك جاهزيتهم الفنية والبدنية.

ولعل التجربة الماضية أظهرت للمدرب مجموعة من الأسماء التي سيكون لها المستقبل الكبير في صفوف المنتخب الحالي ومع إمكانيات ترحيلهم للمنتخب الأول لذلك يتوقع أن يكون التنافس ما بين اللاعبين كبيرا في هذه التجارب الودية للوصول إلى القائمة النهائية التي ستشارك في الاستحقاقات القادمة. وكان مدرب المنتخب الوطني الأولمبي لكرة القدم الكرواتي داريو باسيتش قد اختار قائمة اللاعبين للمعسكر الخارجي والتي ضمت 26 لاعبا مكونة من عصام المخزومي وفيصل الحارثي وعوض الشحري وحسين الشحري وفراس الصوري وفهد عبيدان وجاسم النوبي وعيسى الناعبي وقاسم آل مبارك ومؤيد البلوشي وفهد الهاجري وإبراهيم الراجحي وإسلام الهنائي والبراء المعولي ومحمد البريكي ومروان آل عبدالسلام وهاني القرطوبي وهاني النعيمي ومصعب المعمري ويوسف المالكي ويوسف الشيادي وعبدالله البلوشي ويحيى الهديفي ومحمد العلوي ووليد المسلمي وعمر الصلطي.

وكان منتخبنا الأولمبي قد خسر تجربته الدولية الودية الاولى أمام مضيفه المنتخب الأولمبي البحريني بهدف نظيف في المباراة التي أقيمت ضمن معسكره المقام حاليا بمملكة البحرين في إطار تحضيرات المنتخبين لخوض غمار تصفيات أسيا وللاستحقاقات الدولية المقبلة. ويدين المنتخب الأولمبي البحريني بفوزه إلى قائده صالح هلال الذي وقع على هدف اللقاء اليتيم في الدقيقة السابعة من الوقت المحتسب بدل ضائع من عمر شوط المباراة الثاني باصما على هدف قاتل في الرمق الأخير جعل منتخبنا الأولمبي يخسر رهان التجربة البحرينية ولكنه كسب الأداء والروح القتالية التي ظهر عليها أفراد المنتخب في هذه المواجهة الحبية عكسوا من خلالها مستوى فني مقنع ومرضي قدموه على مدار شوطي اللقاء.

 

نقلا عن عمان الرياضي

 353 total views,  4 views today

اترك تعليقاً

لا يسمح بنسخ