الرئيسية / اخبار المحلية / منتخبنا الوطني يدخل أجواء المنافسات بحماس كبير من ساحة ملاعب جامعة قطر

منتخبنا الوطني يدخل أجواء المنافسات بحماس كبير من ساحة ملاعب جامعة قطر

دخل منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم أجواء التصفيات الآسيوية المزدوجة منذ وصوله للعاصمة القطرية الدوحة ، حيث بدأ الجهاز الفني واللاعبون رفع وتيرة الاستعدادات الجادة للمواجهة الأولى في التصفيات بعد استكمالها أمام المنتخب القطري الشقيق متصدر المجموعة الخامسة برصيد (16) نقطة متفوقا على الأحمر العماني بـ (4) نقاط مع فارق في عدد المباريات الذي يصب لمصلحة منتخبنا حتى اللحظة ، ومن باب أولى فإن المواجهة الخليجية على صدارة المجموعة هي أقوى مواجهات هذه المرحلة من التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لمونديال قطر 2022 ونهائيات أمم آسيا في الصين 2023 ، حيث إن نتيجتها في حال ذهبت للمنتخب القطري الشقيق فإن الصدارة تصبح في مأمن تام للعنابي ، فيما تبقى مهمة منتخبنا هي التمسك بالمركز الثاني من خلال لقائيه المتبقيين أمام افغانستان وبنجلاديش على التوالي، أما إذا حدث العكس فإن الصدارة القطرية ستكون على كف عفريت وبإمكان الأحمر خطفها عن جدارة واستحقاق في النهاية .
تفاؤل
الأجواء في معسكر المنتخب الأحمر بفندق الشعلة يسودها الكثير من التفاؤل سواء بين أفراد الجهاز الفني والاداري أو اللاعبين ذاتهم ، خاصة بعد الاداء الجماعي الذي قدمه الفريق في اللقائين الوديين الأخيرين أمام تايلند وإندونيسيا سواء في هضم أسلوب المدرب أو في النتائج التي حققها الفريق في المباراتين، حيث فاز في الأولى 1/صفر وفي الثانية 3/1 وهذه نتائج ستكون دافعا وحافزا للطرفين على السير قدما في تنفيذ الرؤية التي وضعها برانكو لتدريب المنتخب، وكذلك التهيئة الكافية للاعبين وخاصة البدلاء الذين وجدوا ضالتهم في اللقائين الماضيين وقدموا ما يشفع لهم للبقاء ضمن دائرة الجهاز الفني لهذه المرحلة وربما لمراحل أطول قادمة إن شاء الله تعالى .
تدريبات وحماس
منتخبنا بقيادة الكرواتي برانكو بدأ أول تدريباته منذ وصوله للعاصمة القطرية الدوحة من ساحة ملعب جامعة قطر عند السابعة والنصف مساء أمس الأول ، التدريب الذي شهد العديد من الجزئيات التي اهتم بها الجهاز الفني سواء من ناحية إزالة الإرهاق عن اللاعبين جراء رحلة السفر وقبلها مباراة إندونيسيا، أو من خلال استمرار تأهيل المصابين ، أو عبر تدريبات مختلفة للأسماء التي لم تدخل المواجهة الأخيرة وربما المواجهتين الوديتين على حد سواء ، التدريب شهد أجواء حماسية من الجميع وقبلها ارتفاع معدل الروح المعنوية ومثله الثقة بالنفس التي يحتاجها الأحمر في المرحلة القادمة من التصفيات .
في ذات التوقيت (السابعة والنصف) بتوقيت مسقط ومن ذات ملعب التدريب الأول (جامعة قطر) دخل منتخبنا تدريبات الأمس، والتي بدأت تشهد العديد من الجمل التكتيكية التي يراها برانكو مهمة جدا قبل لقاء قطر الهام، ناهيك عن معالجة الاخطاء التي وقع فيها اللاعبون في المباراتين الماضيتين أمام تايلند وإندونيسيا في معسكر دبي الأخير ، استمر التدريب لمدة ساعتين بمشاركة جميع اللاعبين المتواجدين بالقائمة .

اجتماعات ومحاضرات
الفترة الصباحية خصصها برانكو لعقد عدد من الاجتماعات اليومية مع اللاعبين، وكذلك المحاضرات سواء الشفهية أو رفقة المادة الفيلمية التي يود شرحها للاعبين في وقت مبكر من بداية المنافسات، هذا الأمر دأب على السير فيه الكرواتي منذ أن وصل الفريق إلى الدوحة قادما من دبي .
إغلاق تام
كافة تدريبات منتخبنا الحالية أو ما يسبق المباريات مغلقة تماما أمام رجال الإعلام من أي وسيلة كانت، وذلك تطبيقا للإجراءات الاحترازية المنصوص عليها في البطولة ، وكذلك البروتوكول الطبي ونظام الفقاعة الطبية الذي تخضع له كل بعثة من المنتخبات المشاركة في المنافسات المتبقية من التصفيات المزدوجة ، ناهيك عن تطبيق ذات النظام على كافة أفراد البعثة داخل مقر الإقامة كذلك .
الوهيبي يترأس البعثة
يغادر خلال الأيام القليلة القادمة سالم بن سعيد الوهيبي رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم إلى العاصمة القطرية الدوحة من أجل ترؤس بعثة منتخبنا هناك، وذلك بعد انتهائه من بعض الأعمال الخاصة بمجلس الادارة في مسقط حاليا .
حضور جماهيري
أعلنت اللجنة المحلية المنظمة للتصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لكأس آسيا 2023 في الصين، ومونديال قطر 2022 إقامة المباريات بحضور جماهيري بنسبة 30% ، وذكر الاتحاد القطري في بيان رسمي أنه جاهز لاستضافة مباريات المجموعة الخامسة بالتصفيات المشتركة ، التي تضم منتخبات قطر وعمان والهند وأفغانستان وبنجلادش والتي ستقام كلها بنظام التجمّع بالدوحة في الفترة من 3 إلى 15 يونيو الجاري ويستضيفها استاد جاسم بن حمد بنادي السد الرياضي.
وستتاح التذاكر للجماهير قبل ثلاثة أيام من انطلاق المباريات بداية من أمس ، وسيتم طرحها للبيع عبر الموقع الإلكتروني للاتحاد القطري لكرة القدم ، ويأتي السماح بالحضور الجماهيري بنسبة 30% تماشياً مع تعليمات وزارة الصحة العامة وفق خطة الرفع التدريجي للقيود التي تم فرضها مؤخراً في الدولة على عدة مراحل للحد من انتشار فيروس كورونا، خاصة فيما يتعلق بالفعاليات الرياضية المحلية والدولية والتي يسمح فيها بالحضور الجماهيري بنسب معينة في الأماكن المفتوحة بشرط الحصول على التطعيم.
وسيتم تطبيق البروتوكول الصحي بهدف المحافظة على صحة وسلامة كافة المشاركين في التصفيات من فرق ومنظمين ووسائل الإعلام على حدٍ سواء ، لاسيما بعد النجاح الكبير الذي شهده تطبيق البروتوكول الصحي في تجارب سابقة مثل دوري أبطال آسيا وكأس الأمير، وكأس العالم للأندية في آخر نسختين له بالإضافة إلى كأس السوبر الإفريقي والتي أقيمت مؤخراً .
ويتضمن البروتوكول الصحي أيضاً تقديم كافة الخدمات الطبية الكاملة للمشاركين سواءً في أماكن الإقامة أو التدريب أو الملاعب، كما سيتم تقديم الخدمات الميدانية وخدمات الإسعاف على مدار الساعة.

 

 

نقلا عن الوطن الرياضي

 1,070 total views,  2 views today

اترك تعليقاً

لا يسمح بنسخ