الرئيسية / اخبار المحلية / عبري يواجه أهلي سداب .. ومسقط يلاقي الشباب والاتفاق يستقبل الوحدة

عبري يواجه أهلي سداب .. ومسقط يلاقي الشباب والاتفاق يستقبل الوحدة

تدخل مباريات الذهاب لدوري الدرجة الأولى في المرحلة النهائية غداً الأسبوع الثاني التي يلتقي فيها مسقط مع الشباب باستاد الشرطة الرياضي بالوطية الساعة 5 مساء، على أن تستكمل مباريات هذه الجولة بعد غدٍ السبت من خلال لقاء الاتفاق مع الوحدة بإستاد السيب الرياضي الساعة 5 مساء وعبري يلاقي أهلي سداب في مجمع عبري الرياضي الساعة 5:10 مساء من أجل مواصلة بعض الفرق انتصاراتها والأخرى تبحث عن التعويض، حيث أسفرت نتائج مباريات بالأسبوع الأول أقيمت يومي السبت والأحد الماضيين عن فوز أهلي سداب على الشباب 3/صفر وعبري على الاتفاق 3/1 وتعادل الوحدة ومسقط سلبيا.

عبري يواجه أهلي سداب

المواجهة المرتقبة بين عبري القادم من محافظة الظاهرة وأهلي سداب أحد فرسان محافظة مسقط لن تكون سهلة للطرفين باعتبار الفائز ستكون له الصدارة وهذا يعود إلى النتائج التي تحققت في الجولة الأولى لأن فوز عبري على الاتفاق وأهلي سداب على الشباب بثلاثية يعطي المؤشر الحقيقي في جاهزية الفريقين للمرحلة الثانية ونيتهما الكبيرة في الصعود لدوري عمانتل وتعتبر هذه المباراة المحك الحقيقي خاصة لفريق عبري بقيادة مدربه القدير محسن درويش الذي يسعى إلى كتابة تاريخ جديد مع الفريق ويحقق لعبري ما سعى إليه من سنوات ماضية وهو بالفعل مؤهل لذلك ويمشي بالفريق في الطريق الصحيح في طموحات كبيرة لتحقيق الانتصارات المتتالية وخاصة أنه يبحث عن النقطة السادسة لذلك من المتوقع أن لا تخرج تشكيلته التي لعب بها في المباراة الماضية من خلال وجود المحترفين الأربعة دا سيلفا واولانجي وجونيور وبروونو مع الدعم من أيمن الصولي وطارق البلوشي ويوسف الغافري لأنه عازم لاقتناص النقاط الثلاث، أما أهلي سداب الذي يقوده هيثم شمبيه فهو أيضا لديه كل الآمال والطموحات في العودة من محافظة الظاهرة بأهم 3 نقاط جديدة يضعها في رصيده ويتصدر بها الترتيب العام وهو ينتظر من الثلاثي خالد البطاشي وأسعد البلوشي ومحمد ديالو ورفاقهم ما قدموه في المباراة الماضية أما الشباب لأن الفوز وحده من يضع الفريق في المقدمة ويجعله متصدر المجموعة بلا منافس.

مسقط يلاقي الشباب

يبحث مسقط والشباب عن التعويض من خلال اللقاء الثاني على مستوى هذه المرحلة بعدما تلقى الشباب خسارة كبيرة من أهلي سداب صفر/3 وتعادل مسقط سلبيا مع الوحدة في مهمة جديدة تحتاج إلى تصحيح الأخطاء ووضع حسابات جديدة لا مكن من خلالها التراخي وفقدان نقطة بالتعادل أو الخسارة ، ولعل مسقط الذي يمني النفس بقيادة المدرب عيسى الغافري يسعى إلى اقتناص 3 نقاط مهمة في أرضه على أمل الاستفادة من اكتمال الصفوف وإن كانت المهمة صعبة لأنه يدرك بأن أي عثرة جديدة سوف تتصعب المهمة لذلك عليه أن يكون اكثر حضورا وجاهزية لهذه المباراة التي فيها شيء من التحدي وهذه مهمة هداف الفريق الشاب جويد البلوشي ومعه سيف الدين سامي وأيمن المسلمي لأن الفوز وحده سيعيد للفريق الثقة نحو المنافسة على الصدارة والتواجد في المقدمة، أما الشباب بقيادة مدربه حسن رستم فإنه من المؤكد يسعى إلى تعويض تلك الخسارة غير المتوقعة وسيكون فيها تصحيح مسار الفريق نحو العودة السريعة للمنافسة مع بقية الفرق وهذا يتطلب جهد وتعاون خالد البريكي ومؤنس الناعبي وبقية الرفاق لأن المهمة بالفعل صعبة.

الاتفاق يستقبل الوحدة

لقاء الاتفاق والوحدة الجارين بالشرقية بالتأكيد ستكون فيه الأوراق مفتوحة بعد خسارة الاتفاق من عبري 1/3 وتعادل الوحدة سلبيا مع مسقط والتعادل أو الخسارة لا ينفع الفريقين لأن التراجع للمراكز الأخيرة ليس في مصلحتهما ولذلك عليهما أن يكونا أكثر جاهزية وخاصة الاتفاق الذي كانت نتائجه جيدة في المرحلة الأولى بعدما تصدر مجموعته وقدم مستوى لافتا وعلى المدرب احمد آل عبدالسلام أن يوظف هيثم المحرمي وسليمان المعمري وبقية الرفاق بالشكل الصحيح لاستغلال المساحات والفرص التي ستكون متاحة للتسجيل أمام المرمى، أما الوحدة فهو الآخر لا يرضى بالخسارة وأعد العدة لهذه المهمة ومدربه هادي الصايغ بالفعل درس خلال الأيام الماضية نقاط القوة والضعف في الفريق المنافس وصحح أخطاء المباراة الماضية من خلال التركيز على الجانب الهجومي وعدم نسيان الجانب الدفاعي على أمل أن يكون المحترف فبريسي ويونس السنيدي ورفاقهم جاهزين لهذه المهمة التي لا تقبل القسمة على اثنين.

 

 

نقلا عن عمان الرياضي
https://www.omandaily.om/الرياضية/na/عبري-يواجه-أهلي-سداب-ومسقط-يلاقي-الشباب-والاتفاق-يستقبل-الوحدة

 86 total views,  2 views today

عن صبري البوسعيدي

Email: Sabri.abusaidi@yahoo.com

شاهد أيضاً

المنتخب الوطني الأول يعود للتجمع في مارس المقبل

يبدأ لاعبو المنتخب الوطني الأول غدا مشاركتهم مع أنديتهم في منافسات دوري عمانتل الذي يستأنف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *