الرئيسية / اخبار المحلية / النهضة يختبر تحصين صدارته أمام السيب في قمة مباريات الجولة الـ11 لدوري عمانتل

النهضة يختبر تحصين صدارته أمام السيب في قمة مباريات الجولة الـ11 لدوري عمانتل

تفتتح مساء الغد مباريات المرحلة الحادية عشرة من منافسات مسابقة دوري عمانتل لكرة القدم هذا الموسم، عبر إقامة ثلاث مواجهات نارية من المؤمل أن تشهد صراعا محتدما على تحسين المراكز في سلم جدول الترتيب العام لفرق الدوري، وتطفو على سطح الأحداث قمة السيب والنهضة المزمع إقامتها في الساعة السابعة والربع مساء الغد على أرضية استاد السيب الرياضي في قمة مباريات المرحلة الحادية عشرة من المسابقة، وتبرز أيضا مواجهة الديربي المرتقبة بين السويق وجاره المصنعة المقررة في الساعة الرابعة وأربعين دقيقة مساء الغد على أرضية مجمع الرستاق الرياضي، وفي ذات التوقيت يستقبل بهلا ضيفه الاتحاد على أرضية مجمع نزوى الرياضي في افتتاح مباريات المرحلة الحادية عشرة. وبعد انقضاء عشر جولات بالتمام والكمال، شهدت مسابقة دوري عمانتل لكرة القدم هذا الموسم تسجيل ١١٧ هدفا و٤٥ فوزا و٢٣ تعادلا توزعت بواقع ١٥ تعادلا سلبيا و٨ تعادلات إيجابية.

السيب – النهضة

يتقابل السيب والنهضة في قمة مباريات المرحلة الحادية عشرة من منافسات دوري عمانتل لكرة القدم، حيث تدور رحى المواجهة المرتقبة على أرضية استاد السيب الرياضي بحلول الساعة السابعة وخمس عشرة دقيقة مساء الغد. وتتباين دوافع وطموحات الفريقين في قمة الغد حيث يسعى النهضة المتصدر لتحصين صدارته لسلم جدول الترتيب العام لفرق الدوري، في حين يسعى السيب للتقدم خطوات إضافية في سلم جدول الترتيب.

ويتسلح السيب حامل اللقب بعاملي الأرض والجمهور في مباراة الغد في سبيل هزم طموحات النهضة المتصدر لجدول الترتيب برصيد ٢٤ نقطة، وهي مهمة لن تكون سهلة على أصحاب الأرض الطامحين في تعويض كبوة تعثرهم بالجولة السابقة حينما سقطوا في فخ التعادل السلبي أمام الاتحاد الجريح، في الوقت الذي انتزع فيه النهضة فوزا بشق الأنفس على حساب ضيفه البشائر بهدف يتيم.

ويتطلع النهضة لمواصلة عروضه الجيدة وسلسلة نتائجه الإيجابية في مسابقة الدوري راجيا حصد انتصاره الثامن في المسابقة من بوابة مضيفه السيب طمعا في بلوغ النقطة السابعة والعشرين وإبقاء صدارته في مأمن من الغزاة المتربصين به وأقربهم الرستاق المطارد المباشر على معركة الصدارة، إذ إن هذا الأخير لا يبتعد إلا بفارق ثلاث نقاط فقط عن النهضة مما يهدد طموحات كتيبة المدرب الوطني المخضرم حمد العزاني. ويعي النهضة جيدا أنه يجابه اختبارا حقيقيا شائكا في مواجهة مضيفه السيب ستضع آمال رغباته في الحصول على النقاط الثلاث على المحك، بيد أنه قطعا لن يفرط بها وسيجاهد لنيلها واقتناصها في لقاء المهمة المحددة التي لا تقبل أنصاف الحلول.

ويسابق النهضة الزمن لإنهاء مرحلة الدور الأول بطلا للشتاء مع تبقي جولتين فقط على إسدال ستارها حيث يخرج لملاقاة المصنعة في الأسبوع الثاني عشر ويستقبل صور في الأسبوع الثالث عشر، ولكن في كل الأحوال يتحتم عليه مساء الغد تحقيق الانتصار في قمة مباريات الأسبوع الحادي عشر أمام مضيفه السيب حامل اللقب والإبقاء على سجله خاليا من الهزائم للمباراة الحادية عشرة على التوالي في المسابقة بعد خوضه ١٠ مباريات لم يتجرع خلالها مرارة الهزيمة ففاز في ٧ مباريات كأكثر من فاز في دورينا هذا الموسم وتعادل في ٣ مباريات.

ويملك النهضة أفضل خط هجوم في دورينا هذا الموسم، إذ نجح خط هجومه في هز شباك خصومه في ١٢ مناسبة، كما يتسلح بأقوى خط دفاع على الإطلاق في دورينا هذا الموسم، إذ استقبل مرماه هدفا وحيدا في ١٠ مباريات، ولا شك أن هذه الأرقام تعد مدعاة للتفاؤل عشية قمة السحاب من شأنها أن تضاعف من حجم معنويات النهضة وترفع من مؤشر سقف توقعاته قبيل اصطدامه بعقبة السيب في مهمة تحصين الصدارة المنشودة.

وسيعول النهضة في قمة الغد على نجم خط هجومه السنغالي أبوبكر ديمبا كامارا متصدر لائحة هدافي مسابقة الدوري هذا الموسم برصيد ٦ أهداف، والذي يأمل بأن يصنع الحدث ويشكل علامة فارقة في قمة مباريات المرحلة الحادية عشرة أمام السيب مساء الغد.

من جهته يتطلع حامل اللقب لاستغلال عاملي الأرض والجمهور بحثا عن إكرام وفادة ضيفه النهضة المتصدر وتحقيق المبتغى والمراد في حصد انتصاره الرابع في المسابقة مستهدفا شق طريقه نحو مراكز المقدمة في سلم جدول الترتيب العام لفرق الدوري، إذ يحتل آنيا المركز السابع برصيد ١٣ نقطة ولكنه يملك مباراتين مؤجلتين في رصيده أمام بهلا وصحار قد تصنعا الفارق نقطيا في حال ظفر بنقاطهما الكاملة.

وخاض السيب إلى حد اللحظة ٨ مباريات، فاز في ٣ مباريات وتعادل في ٤ مباريات آخرها أمام الاتحاد بنتيجة سلبية في الجولة السابقة، بينما خسر مباراة واحدة وسجل خط هجومه ٩ أهداف واستقبل خط دفاعه ٤ أهداف.

ويخشى حامل اللقب الاستمرارية في نزيف النقاط في أعقاب تعثره المفاجئ في الجولة السابقة أمام الاتحاد، حيث قدم عرضا باهتا استحق عليه الخروج بنتيجة سلبية، بيد أنه طامح للتعويض في قمة الغد أمام النهضة المتصدر، متطلعا إلى كبح جماح هذا الأخير وفرملة مساعيه الدؤوبة في تحصين الصدارة والابتعاد بها عن أقرب ملاحقيه الرستاق.

ويأمل السيب أن تنجح مآربه في تعزيز طموحاته الرامية للمضي قدما في سلم جدول الترتيب قبل أن يخرج لملاقاة مضيفه النصر على استاد السعادة الرياضي بصلالة الأسبوع المقبل لحساب المرحلة الثانية عشرة من مسابقة الدوري، متسلحا بقوة تنظيم خط دفاعه الذي يعد ثالث أقوى خط دفاع في مسابقة دورينا هذا الموسم إذ سكنت شباكه ٤ أهداف مناصفة مع الرستاق وصيف جدول الترتيب برصيد ٢١ نقطة.

السويق – المصنعة

تتجه الأنظار مساء الغد إلى مجمع الرستاق الرياضي حيث تدور رحى مواجهة الديربي المرتقبة بين السويق وضيفه المصنعة في إطار المرحلة الحادية عشرة من منافسات دوري عمانتل لكرة القدم هذا الموسم، في مباراة لا تقبل القسمة على اثنين، حيث يخوض قطبا الديربي سباقا محموما نحو اقتناص النقاط الثلاث، رغبة منهما في تعزيز موقعيهما في سلم جدول الترتيب العام لفرق الدوري.

ويدخل السويق بقيادة مدربه الوطني مهنا العدوي حسابات الديربي بدوافع التعويض في أعقاب انكساره جراء تعرضه للهزيمة أمام مضيفه نادي عمان بهدف دون رد لحساب الجولة العاشرة، متكبدا هزيمته الثالثة في مسابقة الدوري هذا الموسم، والتي جعلته يجر أذيال الخيبة متراجعا إلى المركز الرابع في سلم جدول الترتيب، متجمدا رصيده عند ١٧ نقطة، خاض على إثرها ١٠ مباريات، فاز في ٥ مباريات وتعادل في مباراتين وخسر ٣ مباريات وأحرز خط هجومه ٨ أهداف واستقبل خط دفاعه ٦ أهداف.

ويسعى أصفر الباطنة لمحو خيبة الأمل الكبيرة التي مني بها في الجولة السابقة وطي صفحة الهزيمة أمام نادي عمان، متطلعا مساء الغد إلى إكرام وفادة جاره المصنعة واستعادة اتزانه وتعافيه في مسابقة الدوري عبر العودة الظافرة إلى سكة الانتصارات وتحقيق انتصاره السادس في المسابقة للوصول إلى حاجز النقطة العشرين واستعادة مركزه الثالث على أقل تقدير.

وفي الوقت الذي يخطط فيه السويق لاستعادة نغمة الفوز المفقودة فإن المصنعة يشاطر جاره الطموحات والأهداف ذاتها في اقتناص النقاط الكاملة لمواجهة الديربي، ساعيا لتحسين مركزه في سلم جدول الترتيب العام لفرق الدوري.

ويحتل المصنعة بقيادة مدربه الوطني حسين بن موسى السعدي المركز التاسع في سلم جدول الترتيب برصيد ١٢ نقطة جمعها من ١٠ مباريات حيث فاز في مباراتين وتعادل في ٦ مباريات وخسر مباراتين ونجح خط هجومه في البصم على ٨ أهداف وسكنت شباكه القدر ذاته من الأهداف.

وانقاد المصنعة لتعادله السادس في دورينا هذا الموسم بعدما فرط بنقطتين ثمينتين وأبى إلا أن يخرج بنتيجة التعادل الإيجابي بهدف لمثله أمام مضيفه صحار في الجولة الماضية، وبات ينشد مساء الغد استعادة نغمة الانتصارات وتحقيق فوزه الثالث في مسابقة الدوري، مستهدفا تضميد جراح عثراته وبعث طموحاته من جديد في المسابقة عقب سلسلة من الكبوات والأتراح نزف على إثرها العديد من النقاط المسلوبة، وهذا لن يتأتى إلا بتحقيق الصحوة والاستفاقة على حساب جاره السويق في مواجهة الديربي غداً.

إلى ذلك سيعول المصنعة في مباراة الديربي على هدافه البرازيلي أداليتون رودريجوس وصيف لائحة هدافي مسابقة الدوري برصيد ٤ أهداف، حيث من المؤمل أن يصنع الفارق ويشكل الإضافة الفنية المرجوة في فريقه غداً.

بهلا – الاتحاد

يأمل بهلا المنتشي معنويا بفوزه اللافت على حساب العروبة بأربعة أهداف لهدفين في الجولة السابقة، أن يواصل حملة عروضه الجيدة ونتائجه الإيجابية حينما يستقبل ضيفه الاتحاد مساء الغد على أرضية مجمع نزوى الرياضي لحساب الأسبوع الحادي عشر من منافسات دوري عمانتل لكرة القدم.

ويدخل بهلا حسابات المواجهة بآمال اغتنام انتصاره الخامس في مسابقة الدوري والوصول بالتالي إلى النقطة الثامنة عشرة التي تكفل له مزاحمة رباعي مقدمة جدول الترتيب، حيث يحتل حاليا المركز الخامس برصيد ١٥ نقطة جمعها من ٩ مباريات إذ فاز في ٤ مباريات وتعادل في ٣ مباريات وخسر مباراتين، ويعتبر ثاني أقوى خط هجوم في دورينا بإمضائه على ١٠ أهداف مناصفة مع صور والنصر، في حين ولجت شباكه ٧ أهداف.

ويعول بهلا بقيادة مدربه الوطني عبدالعزيز الريامي في مباراة الغد على محترفيه الأجنبيين أهيرو كارتر وروبيرت جانساه وكلاهما بصم على ٣ أهداف في مسابقة الدوري هذا الموسم، مما يخلق تحديا من نوع آخر للفريق الضيف نادي الاتحاد، والذي يدخل بدوره لقاء الغد بآمال حصد انتصاره الثاني في مسابقة الدوري ونفض غبار المركز الثاني عشر الذي يحتله حاليا برصيد ٦ نقاط جمعها من ١٠ مباريات، حيث اكتفى بفوز وحيد وتعادل في ٣ مباريات وخسر ٦ مباريات، ويملك أسوأ خط هجوم في دورينا برصيد ٣ أهداف، كما يملك خط دفاع سيئ استقبل ١١ هدفا في ١٠ مباريات.

 

 

نقلا عن عمان الرياضي
https://www.omandaily.om/الرياضية/na/النهضة-يختبر-تحصين-صدارته-أمام-السيب-في-قمة-مباريات-الجولة-ال11-لدوري-عمانتل

 2,849 total views,  2 views today

عن صبري البوسعيدي

Email: Sabri.abusaidi@yahoo.com

شاهد أيضاً

المنتخب الوطني الأول يعود للتجمع في مارس المقبل

يبدأ لاعبو المنتخب الوطني الأول غدا مشاركتهم مع أنديتهم في منافسات دوري عمانتل الذي يستأنف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *