الرئيسية / اخبار المحلية / الدوري يعود بـ 7 مواجهات في صراع البحث عن النقاط وتحسين الصورة

الدوري يعود بـ 7 مواجهات في صراع البحث عن النقاط وتحسين الصورة

   

1859429

تنطلق غداً الجولة السابعة في بطولة دوري عمانتل بسبع مواجهات مهمة لا تنفصل حسابات الربح والخسارة فيها عن محصلة الجولة الماضية التي كانت حافلة بالتنافس القوي والجدية في الملاعب المختلفة وبرزت طموحات جميع الفرق واضحة وهي تستهدف التفوق وكسب النقاط كاملة وتفادي الخسارة وهو ما تترجم في أرض الواقع بصعوبة تحقيق الفوز.

تدشن جولة الغد مبارياتها في ظل طموحات متساوية لدى كل الفرق ورغبة تفوق حاضرة في حسابات الأجهزة الفنية وكسب النقاط التي تؤمن الطريق لتحقيق الأهداف فيما تبقى من جولات.

المؤشرات دائما تؤكد جاهزية الأجهزة الفنية واللاعبين لتقديم ما يرضي الطموحات والتوقعات تكون كبيرة بأن تستغل جميع الفرق الجولة الحالية في تقديم مستويات فنية تقودها إلى تغيير صورتها في المنافسة والعودة إلى ميدان الدوري بخطوط متكاملة وقدرات كاملة تساعدها على حصد النقاط والمساهمة في تقوية التنافس وإضفاء القوة والإثارة على البطولة التي لا تزال تبحث عن نفسها وتفادي علة التذبذب في الأداء والنتائج.

تأتي كل جولة بجديدها وهو ما يرجح كفة حدوث متغيرات جديدة على الأداء والنتائج على ضوء ما شهدته الجولة الماضية من أحداث ولا يزال فريق المصنعة يجلس بجدارة في المركز الأول وسط حصار من عدة فرق طامعة في القمة.

لم تخل الجولة الماضية من منعطفات حادة في النتائج حيث جاءت بعضها دون طموحات بعض الفرق التي دخلت الملعب وعينها على النقاط الثلاث بحثا عن بداية طيبة تمنحها المعنويات والثقة لبقية المشوار ولكنها لم تنجح.

مع اقتراب الدوري من الجولات الحاسمة والمصيرية في الدور الأول لا تزال بعض الفرق تبحث عن نفسها وتسعى لتأمين موقفها والابتعاد عن مخاطر وهواجس الهبوط للدرجة الأولى والتقدم خطوة للأمام في جدول الترتيب وهو هدف يشترك فيه الجميع والكل يبحث بإرادة قوية عن التفوق وإظهار القدرات من أجل الاستمرار بقوة للمنافسة سواء على الصدارة أو التواجد بالقرب من المراكز المتقدمة لتبرهن تلك الأندية بأنها قادرة على المنافسة القوية والدفاع عن فرصها وحظوظ الفوز باللقب رغم صعوبة المهمة إلا أن الأمر يظل مشروعا للجميع.

يستصحب المراقبون لمنافسة الدوري حصاد الجولات الماضية لوضع سيناريو أو توقعات لما يمكن أن يحدث في هذه الجولة مع الوضع في الاعتبار أن جميع الفرق ستحرص على أن تقدم مستويات فنية طيبة تساعدها في الحصول على النقاط في منافسة باتت صعبة ومعقدة خاصة في منطقة الوسط والمراكز الأخيرة. الصراع سيشتد بقوة بين الفرق الباحثة عن تحسين صورتها ومن ثم مغادرة المراكز الأخيرة والتي تتطلع جميعها للتقدم خطوات للأمام تحاشيا لضغوط هواجس الهبوط المبكرة وهو ما يتوقع أن ينعكس على المنافسة في بعض المباريات التي يمثل تحقيق الفوز فيها أمرا صعبا ويتطلب تعاملا جيدا مع الصعوبات المحتملة.

مجمل حسابات الجولة الحالية تقول بأن إيقاع الدوري سيحافظ على نفس ملامح القوة والندية في الأداء الذي شهدته الملاعب المختلفة في الجولة الماضية وهو ما يعني زيادة في جرعات الإثارة والندية وحدوث التطور الفني المنشود التي يستهدف حدوث نقلة فنية مطلوبة في المنافسة لجذب الجماهير.

الجميع على موعد غداً مع مواجهات قوية وتعني الكثير للفرق المتنافسة التي ستواجه بعضها البعض بحثا عن كسب النقاط والتقدم خطوة في جدول الترتيب.

صراع ساخن بين بهلا وصحار

يخطط نادي بهلا لمواصلة تقدمه في جدول الترتيب والتواجد في المنطقة الدافئة في مباراته التي يستضيف فيها غداً فريق صحار الباحث هو الآخر لمواصلة حصده للنقاط في مباراة يمثل الفوز الخيار الأول فيها.

يحتل فريق بهلا المركز السابع في جدول الترتيب برصيد تسع نقاط فيما يجلس فريق صحار في المركز التاسع برصيد سبع نقاط لذلك يحرص على تحقيق النتيجة الإيجابية والوصول إلى النقطة العاشرة.

اللقاء القوي والساخن بين بهلا وصحار سيقام على ملعب مجمع نزوى في الساعة الخامسة إلا الربع ويأمل كل فريق أن يجد الدعم والمساندة من جماهيره حتى يحقق مبتغاه في المباراة.

الصدارة في اختبار مسقط

يواجه فريق المصنعة على مجمع الرستاق مساء الغد عند الخامسة إلا خمس دقائق فريق نادي مسقط في مباراة تبدو سهلة على الورق لفريق المصنعة المتصدر قياسا بنتائج الفريقين في المباريات الماضية.

يقف فريق المصنعة في قمة الترتيب برصيد 13 نقطة فيما يحتل نادي مسقط المركز الأخير ويتطلع لتحسين صورته.

ويعود فريق نادي مسقط بعد تأجيل مباراته الماضية أمام السويق نتيجة سقوط لاعبه مخلد الرقادي ورحليه إثر سكتة قلبية ليعود الفريق للمشاركة في الدوري وسط أحزان لاعبيه على رحيل زميلهم.

السيب يطارد الصدارة عبر الاتحاد

يرفع فريق السيب غداً شعار الفوز وهو يستضيف فريق الاتحاد في أرضه ووسط جماهيره على ملعب السيب وكل هدفه كسب النقاط الثلاث وتحقيق نتيجة إيجابية تعزز من النجاحات الأخيرة للفريق والنتائج الإيجابية التي حققها في الجولات الأخيرة ووضعته قريبا من الصدارة في المركز الرابع برصيد 12 نقطة بفارق نقطة وحيدة من المتصدر.

في المقابل فإن فريق الاتحاد يدخل اللقاء بمعنويات عالية بعد مستواه الفني المتصاعد في الفترة الأخيرة بفضل جهود مدربه الإنجليزي كلارك الذي أحدث نقلة فنية في قيادته للفريق.

لقاء مثير بين النصر والنهضة

يبحث فريق النصر بقوة عن العودة من جديدة للجلوس على قمة الدوري عبر مواجهته مع فريق النهضة الذي يحل ضيفا على الفريق الأزرق في مجمع السعادة في صلالة.

فريق النصر الذي يجلس في المركز الثاني بفارق الأهداف فقط بينه والمصنعة يريد غداً جمع النقاط الثلاث كاملة تحت قيادة مدربه الوطني الجديد ويدرك أن الوصول إلى النقطة رقم 16 سيجعله في وضعية طيبة حتى في حال فاز المصنعة. ويعد فريق النهضة من الفرق التي تقدم مستويات قوية في هذا الموسم ويجلس حاليا في المركز الخامس برصيد 11 نقطة مما يدل على أن المباراة ستكون مثيرة وتمثل واحدة من أهم مواجهات الجولة السابعة.

ظفار يستضيف صحم

يستضيف فريق صحم على ملعب السعادة في الثامنة والنصف مساء في مباراة قوية تبرز فيها الطموحات الكبيرة ورغبة الفوز عند الفريقين من أجل القفز في سلم الترتيب بالصعود إلى مركز أفضل.

يملك فريق ظفار بطل الكأس في الموسم الماضي 11 نقطة ويجلس في المركز السادس وهو ما يراه أنصار النادي بحاجة لتعديل باعتباره من الأندية التي ظلت تنافس على لقب الدوري في المواسم الماضية.

يجلس فريق صحم في المركز الحادي عشر برصيد أربع نقاط ويبحث الفريق عن تحسين وضعيته في ترتيب الدوري ويدخل مباراة الغد بحسابات تفرض عليه تفادي الخسارة التي يمكن أن تجعله يفقد فرصة التقدم خطوة نحو المقدمة.

صدام قوي بين الرستاق ونادي عمان

يقدم فريقا الرستاق ونادي عمان في هذا الموسم نموذجا طيبا في الطموح ورغبة تحقيق النتائج الإيجابية والتواجد في موقع جيد في جدول الترتيب. كل المؤشرات تؤكد أن لقاء الغد الذي يستضيف فيه الرستاق نادي عمان على ملعبه بالرستاق سيكون صداما قويا بين الطموح المشترك.

يقف فريق الرستاق في القمة متساويا مع المصنعة في الرصيد ويجلس في المركز الثاني بفارق الأهداف ويأمل غداً فض الشراكة والانفراد بالصدارة في حال حقق الفوز وتعثر فريق المصنعة لذلك تمثل له المباراة أهمية كبيرة. ويلعب نادي عمان الذي يعيش فترة فنية جيدة تحت قيادة مدربه الوطني صومار من أجل مواصلة النتائج الإيجابية والاستمرار في التقدم إلى المقدمة حيث يجلس في المركز الثامن برصيد ثماني نقاط.

السويق ونزوى بحث عن الأفضل

يتشارك فريقا السويق ونزوى مهمة البحث عن تحسين الصورة وتجاوز فقدان النقاط في المسابقة ويعد الفوز خيارا مشتركا يبحث عنه كل فريق بقوة حتى يضع ثلاث نقاط في خزينته بالدوري.

يملك السويق في رصيده 4 نقاط فقط ويجلس في المركز العاشر وهو ما لا يتناسب وطموحات جماهيره التي تبحث دائما لرؤية اللون الأصفر في المقدمة. ويعيش نزوى أوضاعا فنية صعبة بوجوده في المركز قبل الأخير برصيد نقطتين اثنين فقط وهو ما يجعله مطالبا غداً بتحقيق النتيجة الإيجابية. لقاء السويق ونزوى سيقام على ملعب مجمع السيب الرياضي عند الساعة الثامنة مساء.

نقلا عن عمان الرياضي
https://www.omandaily.om/الرياضية/na/الدوري-يعود-ب-7-مواجهات-في-صراع-البحث-عن-النقاط-وتحسين-الصورة

 768 total views,  2 views today

عن صبري البوسعيدي

Email: Sabri.abusaidi@yahoo.com

شاهد أيضاً

المنتخب الوطني الأول يعود للتجمع في مارس المقبل

يبدأ لاعبو المنتخب الوطني الأول غدا مشاركتهم مع أنديتهم في منافسات دوري عمانتل الذي يستأنف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *