الرئيسية / اخبار المحلية / داريو باسيتش يركز على الجانب الذهني والتكتيك الهجومي للاعبين

داريو باسيتش يركز على الجانب الذهني والتكتيك الهجومي للاعبين

يواصل المنتخب الأولمبي تدريباته الجدية وذلك في المعسكر الداخلي الذي يقام بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر خلال الفترة من 13 حتى 25 من الشهر الجاري تحت قيادة مدربه الكرواتي داريو باسيتش وذلك استعدادًا للمشاركة في بطولة التضامن الإسلامي في تركيا، التي من المقرر أن تقام في شهر سبتمبر المقبل وكذلك التصفيات الآسيوية في شهر أكتوبر المقبل.
وافتتح المنتخب تدريباته في اليوم الأول من المعسكر بحصة تدريبية مسائية لمدة ساعة ونصف الساعة وذلك تحت أنظار سالم بن سعيد الوهيبي رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني لكرة القدم وبحضور الأمين العام المدير التنفيذي للاتحاد فهد الرئيسي وإبراهيم العلوي عضو مجلس إدارة الاتحاد، حيث بدأت التدريبات بإجراء علميات الإحماء والإطالة برفقة مساعد المدرب محمد بن خميس العريمي، بعد ذلك تم تقسيم اللاعبين إلى مجموعتين وتم التدريب على الجانب الذهني، فيما أدى ثلاثي الحراسة تدريباتهم الخاصة مع مدرب الحراس هارون بن عامر البرطماني، واختتم تدريب المنتخب في يومه الأول من خلال التركيز على التكتيك الهجومي وكيفية إنهاء الهجمة وتبادل المراكز بين اللاعبين من خلال عمل تقسيمة بينهم.
وكان مساعد مدرب المنتخب محمد بن خميس العريمي قد أشار في تصريح ســــــــابق لـ«عمان الرياضي» إلــــــى أن الجهاز سيخوض تجربتين وديتين في فترة التحضيرات الحالية أمام صحار يوم 21 من الشهر الجاري، ثم يواجه فريق الرستاق في يوم 24 من الشهر ذاته في ختام فترة الإعداد. ويعد التجمع الداخلي الحالي هو الثاني تحت إشراف المدرب الكرواتي داريو باسيتش الذي خاض أول تدريباته في تجمع سابق في شهر أكتوبر من العام الماضي وخاض خلاله تجارب أمام المنتخب الوطني الأول وبعض أندية الدرجة الأولى. واستدعى داريو 24 لاعبًا للمعسكر التدريبي الحالي وهم: عصام المخزومي وفيصل الحارثي وأرشد العلوي ويحيى الهديفي وعوض الشحري وحسين الشحري وحسين الشحري ونجيب محفوظ وجاسم النوبي وفهد عادل وعيسى خلفان وسعود الحبسي والبراء المعولي وإسلام الهنائي وفهد الهاجري وإبراهيم الراجحي ويوسف المالكي وعبدالله البلوشي وهاني النعيمي ومصعب المعمري ويوسف الشيادي ومحمد البريكي ومروان عبدالله وهاني خلفان وقاسم مبارك. ويخطط الجهاز الفني للمنتخب الأولمبي لإقامة معسكر خارجي في الفترة المقبلة وأداء تجارب دولية ودية أمام منتخبات في المنطقة الخليجية وذلك قبل حلول موعد أقرب مشاركة خارجية في سبتمبر المقبل في حال سارت الأمور دون حدوث أي تأجيل كما تم لدورة الألعاب الأولمبية التي كان من المقرر أن تقام في الشهر الحالي إلا أنها تأجلت لأسباب تتعلق باستمرار انتشار فيروس كورنا. ويعوّل المدرب الكرواتي للأحمر الأولمبي بصورة كبيرة على أن يزيد عدد مشاركات لاعبي الأولمبي مع أنديتهم في دوري عمانتل أو دوري الدرجة الأولى بعد إلغاء مجلس إدارة اتحاد الكرة في الموسم الحالي للمسابقة التي كانت تمثل ميدان الإعداد للاعبين الشباب.

 

نقلا عمان الرياضي

 976 total views,  2 views today

اترك تعليقاً

لا يسمح بنسخ