التصنيف: كأس صاحب الجلالة

فنجا يلحق بركب المتأهلين لنصف نهائي الكأس الغالية

Spread the love

لحق نادي فنجا بركب المتأهلين للدور النصف نهائي للكأس الغالية رغم خسارته بهدف من صحار جاء بإمضاء مهاجمه سعيد عبيد في الدقيقة 37 من عمر المباراة التي احتضنها استاد الشرطة بالوطية.
وشهدت المباراة حضورا جماهيريا جيدا وتبادل فيها الفريقين السيطرة مع أفضلية نسبية لصحار كما وأن هناك شك في ضربة جزاء لم يحتسبها حكم المباراة لصالح صحار .
وضاعت على الفريقين عديد الفرص التهديفية،فأهدر مهاجمو صحار سعيد عبيد وخلفيه المقبالي ومحسن جوهر كما ولاحت فرص لمهاجم فنجا سيسيه وأحمد الهنائي والعبد النوفلي مع التألق اللافت للحارسين .
وكان فنجا قد حقق الفوز ذهابا في صحار بثلاثية مقابل هدفين ليضرب موعدا في مربع كبار الكأس.

 

نقلا عن الرؤية

https://alroya.om/post/227703

 

2,099 total views, no views today

صور إلى نصف نهائي الكأس الغالية

Spread the love

ضمن التعادل السلبي تأهل صور لنصف نهائي الكأس الغالية على حساب السيب مستفيدًا من التعادل الإيجابي بهدف لمثله في مباراة الذهاب التي أقيمت بإستاد السيب الرياضي، لتعبر سفينة ربابنة صور إلى المربع الذهبي ماضية قدمًا نحو النجمة الرابعة، أما السيب الذي أخرج النصر حامل لقب النسخة الماضية، وأزاح ظفار متصدر دوري عمانتل فودع المسابقة من دور الثمانية.

ولم تنجح السيطرة الميدانية للسيب في هز شباك مضيفه في الشوط الأول، فالأفضلية التي فرضها الإمبراطور لم يترجمها لاعبوه لأهداف وأهدروا العديد من الفرص السهلة لاسيما في الربع ساعة الأخيرة من الشوط الأول.

أحمد العلوي مدرب صور حاول في بداية الشوط الأول خطف هدف يعقد به الأمور على ضيفه، فركز على الجبهة اليمنى عن طريق أسعد هديب الظهير الأيمن ذات النزعة الهجومية وأمامه أحمد السيبابي مستغلا سرعته ومهارته في اختراق الجبهة اليسرى للسيب، ولم تظهر البجهة اليسرى لصور بنفس فاعلية الجبهة اليمنى بسبب التزام عبد العزيز الغيلاني بالمهام والواجبات الدفاعية.

أما السيب فتمثلت خطورته الهجومية في يونس المشيفري وأمجد الحارثي وصنع القادمون من الخلف الزيادة العددية الفاعلة بفضل قدرة عمار البوسعيدي على سرعة استخلاص الكرة والشروع في بناء هجمات بتمريرات دقيقة من الأطراف والعمق.

تركيز صور على الجبهة اليمنى استمر لـ 20 دقيقة، لكن العرضيات لم تكن مؤثرة لافتقادها لدقة التوجيه فمعظمها كانت في يد سعيد الفارسي.

بعد خمس وعشرين دقيقة تراجع صور للدفاع وتخلى عن الأسلوب المتزن وصنع تكتلا أمام منطقة جزائه، وكاد أن يدفع ثمن ذلك ويستقبل أهدافاً بعدما بلغت هجمات السيب حد الخطورة.

آلت للسيب العديد من الكرات الثابتة في مختلف بقاع الملعب ولكنه لم يستثمرها، وكان المشيفري وأمجد الحارثي نقطة قوة السيب ومصدر الخطورة المؤرقة لفريق المدرب الوطني أحمد العلوي.

لم يظهر سوري إبراهيم بمستواه في الشوط الأول وكذلك مروان تعيب، وبذل عمار البوسعيدي مجهودا كبيرا في وسط الملعب، وظهر محمد رمضان بشكل لافت، وقدم السيب في المجمل أداء جيدا عكس تقارب الخطوط والتنوع في بناء الهجمات وتعدد الحلول الهجومية.

وواصل السيب بحثه عن هدف أول يكفيه لعبور ربابنة صور المتسلح بالأرض والجمهور، فشدد مدربهم من حصار أصحاب الأرض ورد عليه أحمد العلوي بمزيدٍ من التراجع للمناطق الدفاعية، مكتفين بالهجوم المرتد عبر أحمد السيابي مستفيدين من سرعته غير أن الهجوم المرتد لم يخلق الخطورة على السيب لذي أجاد في سرعة استعادة الكرة بعد افتقادها مستفيدا من انتشاره الجيد والضغط القوي على حامل الكرة.

وأراح مدرب السيب خط دفاع صور عندما استبدل يونس المشيفري وأمجد الحارثي في الشوط الثاني، وغير أحمد العلوي من طريقة اللعب بوجود خمسة لاعبين في خط الوسط أبرزهم المعتصم المخيني رومانة ميزان خط الوسط وقاطع خطوط الإمداد لسوري، فمجهوده الوفير ضمن له القدرة على إجهاض العديد من المحاولات الهجومية من مهدها.

الضغط السيباوي تواصل في الدقائق الأخيرة، ومع مرور الوقت ازدادت المنظومة الدفاعية الصورية قوة تزامنا مع تألق حارس المرمى أحمد القلهاتي، ليحتفظ الأخير بشباكه نظيفة ليضرب فريقه موعدا مع نصف النهائي لينثر الفرح في أرجاء صور العفية التي توشحت شوارعها بالأعلام الزرقاء.

نقلا عن الروية

الرابط:https://alroya.om/post/227690

878 total views, 3 views today

مرباط إلى المربع الذهبي لـ”الكأس الغالية”.. ومجيس يتأهل في “مباراة ضعيفة

Spread the love

أنهى مرباط محاولات المصنعة في الكأس الغالية بالتعادل الإيجابي معه بهدف وسجل نفسه أول الواصلين لمربع الكبار وذلك بعد فوزه ذهاباً بهدف، تقدم لمرباط قائده حسين الحضري وعادل للمصنعة عبدالرحمن المشيفري .

شوط المباراة الأول شهد أفضلية نسبية للمصنعة الذي كان يمني النفس بالعودة للبطولة لتعويض خسارته ذهابا بهدف وذلك بالتقدم في النتيجة إلا أن التمركز الجيد للدفاعات المرباطية حال دون ذلك ومع ذلك شكلت توغلات عبدالرحمن المشيفري خطورة بالغة وأضاع نفس اللاعب فرصة محققة بانفراد شبه كامل لعبها زاحفة وجانبت المرمى في حين استسلم عبدالرحمن الغساني مهاجم مرباط للرقابة بعد أن تم فصله تماماً عن خط الوسط سيلو وحسين الحضري.

تحفظ مرباط مكنه من فرض التعادل على المصنعة .

مرباط أحس بالخطر وبالتالي بادر بالهجوم في أول ربع ساعة من الشوط الثاني ومن ثم استلم المباراة المصنعة والذي شن عديد الهجمات من الأطراف والعمق إلا أن الرعونة حضرت وبقوة أمام المرمى ومن هجمة مرتدة لعب سيلو كرة عرضية ارتقى لها مندفعاً حسين الحضري وأودعها برأسه في شباك “السهام الحمراء” معلناً التقدم لمرباط في الدقيقة 60 ومحرزا واحدا من أجمل أهداف الموسم.

مدرب المصنعة استدرك الموقف وقام بإقحام علي المجيني الذي وبنزوله شكل خطورة مطلقة وسرعة في نقل الكرة بين أقدام زملائه وتوغل من الطرف الأيسر ولعب كرة زاحفة تهادت لعبد الرحمن المشيفري أرسلها قوية سكنت شباك «العفاريت» معلناً العودة للمباراة.

واستمر المصنعة في شن الهجمات وتنويعها ولكن يقظة الدفاعات المرباطية ومن خلفهم الحارس هاني نجم الدين وشهدت آخر الدقائق لعب مرباط في ملعب المصنعة لدرء الهجمات عن مرماه للمحافظة على النتيجة التي أهلت مرباط والذي كان أول الواصلين لمربع كبار الكأس الغالية بفوزه ذهابا على المصنعة في إستاد السيب.

كما تأهل مجيس لمربع كبار الكأس الغالية بعد أن فرض التعادل السلبي على العروبة في واحدة من أسوأ مباريات الموسم والتي كانت تكتيكية بامتياز مع التحفظ الكبير الذي لعب به سالم سلطان مدرب مجيس والتسرع الذي بدا على لاعبي العروبة في محاولة لاستخلاص هدف العودة للكأس رغم اقتراب لاعبيه من التهديف خاصة تلك الفرص التي أهدرها المهاجم يوسف ناصر ليخرح العروبة من سباق الكأس بعد أن تمكن مجيس من الفوز ذهاباً في صحار بهدف وضعه في الدور نصف النهائي.

نقلا عن الروية

https://alroya.om/post/227566

11,092 total views, 30 views today

صور يتأهب لملاقاة السيب .. وفنجاء متحفز لصحار

Spread the love

يكتمل اليوم ضلعا المربع الذهبي لمسابقة الكأس الغالية بختام منافسات دور الثمانية للبطولة الأغلى، حيث يستقبل فنجاء صحار الجريح بإستاد الشرطة الرياضي، ويتسلح صور بأرضه وجمهوره لمواجهة طموحات السيب بمجمع صور الرياضي.

ولم يكن للفارق في الدرجات بين الأندية المتبارية في ربع نهائي الكأس الغالية موقعا من الإعراب، إذ نجح فنجاء – وهو من أندية دوري الدرجة الأولى في الفوز على صحار- أحد أندية دوري عمانتل – في معقله بمجمع صحار الرياضي 3-2 في مواجهة مثيرة شهدت حضورا جماهيرا كبيرا، كما أدرك صور وهو من أندية دوري المحترفين التعادل بصعوبة أمام السيب أحد أندية دوري الدرجة الأولى.

وتبدو الحظوظ الحسابية وفيرة لصالح فنجاء الذي يكفيه التعادل بأي نتيجة أو الخسارة بفارق هدف من أجل العبور لنصف نهائي الكأس الغالية، في المقابل يحتاج صحار لرد الاعتبار من خلال الحفاظ على شباكه نظيفة قبل أن يسجل هدفين في شباك منافسه من أجل مواصلة المشوار نحو أغلى الألقاب.

ويخوض فنجاء المباراة بمعنويات عالية بعدما تأهل للمرحلة النهائية لدوري الدرجة الأولى الأسبوع الماضي، وتبدو حظوظ الملك الفنجاوي كبيرة في عودة سريعة للأضواء عطفا على مستواه الرائع الذي ظهر به في بطولة الكأس وانطلاقا من نتائجه الإيجابية في الدوري، تحت قيادة مدربه الوطني سلطان الطوقي.

وانتظم لاعبو صحار في الحصص التدريبية خلال الفترة الماضية تحت قيادة الروماني أرستكا من أجل رفع درجة التأهل للمباراة التي وصفها المحللون بالصعبة فرغم خسارة وصيف بطل النسخة الماضية في الذهاب غير أن حظوظه باقية في نيل بطاقة التأهل.

ومن المنتظر أن يستفيد فريق التماسيح الخضراء من عودة سمير البريكي والضبعوني وخليفة الجهوري، وارتفاع أسهم مشاركتهم اليوم، ما يعزز فرص القوى الهجومية للفريق الطامح في الفوز بفارق الأهداف.

وشهدت أروقة صحار حراكا جماهيريا واسعا يدعو لزحف جماهيري لمؤازرة الفريق في موقعة ربع النهائي، وسير عدد من محبي الفريق وداعميه الحافلات لنقل الجمهور من صحار لمسقط أملاً في مؤازرة أخضر الباطنة.

وستكون العفية مسرحا لمواجهة ساخنة تجمع صور صاحب الأرض والجمهور بضيفه السيب، حيث تبذل إدارة نادي صور برئاسة هلال السناني جهودا كبيرا في دعوة الجماهير لمؤازرة الفريق في المباراة التي تفصله عن المربع الذهبي للكأس الغالية.

صور  الذي انتظر لوقت متأخر حتى أدرك التعادل بهدف لمثله يكفيه التعادل السلبي أو الفوز بأي نتيجة من أجل الظفر ببطاقة التأهل لنصف النهائي، أما السيب فبحاجة للفوز أو التعادل بأكثر من هدف من أجل مواصلة المشوار.

أحمد العلوي مدرب صور أكد على جاهزية فريقه لمواجهة السيب قائلا “المعنويات عالية لدى اللاعبين. عاقدون العزم على بذل كل الجهود من أجل تحقيق الفوز. أشكر اللاعبين على  الانتظام في الحصص التدريبية وعلى جهودهم المتواصلة”.

وأضاف “مستوى الفريق يرتفع من مباراة لأخرى لاسيما على المستوى الهجومي. نمتلك القدرة على اللعب حتى الرمق الأخير بإيمان كبير في تحقيق الفوز. أدعو اللاعبين للتركيز فمثل هذه المباريات تحسم عبر جزئيات صغيرة. ثقتي كبيرة في رجالي”.

وتابع ” أثق في حضور جماهيري كبير لمؤازرة صور في المباراة. الجمهور الراقي من أبناء الولاية ليس بحاجة لدعوى لمؤازرة فريقه الذي سيبذل لاعبوه كل الجهود من أجل تحقيق أمنياته وتطلعاته”.

نقلا عن الروية

https://alroya.om/post/227565

1,419 total views, 6 views today

مواجهتان ضمن إياب دور الثمانية لكأس جلالته .. اليوم

Spread the love

يتطلع مرباط إلى أن يصبح أول المتأهلين إلى دور الأربعة من كأس جلالته لكرة القدم عندما يلاقي ضيفه المصنعة في المجمع الرياضي بصلالة في الساعة الخامسة وعشر دقائق من مساء اليوم في افتتاح مباريات إياب دور الثمانية من كأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم، وكان مرباط قد حسم نتيجة مباراة الذهاب لصالحه بهدف دون رد ليقترب بشكل كبير من الصعود إلى دور الأربعة وفي مباراة أخرى ضمن إياب دور الثمانية لمسابقة كأس جلالته لكرة القدم يستضيف العروبة في معقله بصور نادي مجيس في الساعة الثامنة والربع من مساء اليوم على أرضية المجمع الرياضي بصور وكان مجيس قد حسم نتيجة مباراة الذهاب لصالحه بالفوز على العروبة بهدف وحيد ليخطو خطوة كبيرة نحو التأهل لدور الأربعة موقعا الأخير في حرج كبير ومأزق شديد قبيل لقاء الإياب اليوم والتي قد تطال عصاه الآثمة العروبة كونه لوّح بورقة شبح الإقصاء في لقاء الذهاب ما لم ينجح في تدارك تلك العاقبة الوخيمة ويضع البلسم على الجرح ويتمكن من مداواة الداء وينقذ نفسه من مقصلة الإقصاء ومرارته في مباراة العودة اليوم.

يسعى نادي مرباط إلى تجديد تفوقه على المصنعة في لقاء إياب الدور ربع النهائي من كأس جلالة السلطان لكرة القدم عندما يتواجهان مساء اليوم في المجمع الرياضي بصلالة حيث تصب الترشيحات لمصلحة مرباط الساعي إلى تأكيد أحقيته في الصعود إلى نصف نهائي الكأس من بوابة المصنعة المنتشي مؤخرا بصعوده إلى دوري الدرجة الأولى في أعقاب فوزه على مضيفه الحمراء بهدف دون رد في رسم الجولة التاسعة من دوري الدرجة الثانية لكرة القدم.
ويتطلع مرباط هذا المساء إلى حسم تأهله وتجديد تفوقه على المصنعة عندما انتصر عليه في موقعة الذهاب بهدف نظيف، وفي أمسية اليوم سيكون مرباط معززا بعاملي الأرض والجمهور ما يرجح كفته في الصعود بنسبة كبيرة لا سيما إذا ما أخذنا بعين الاعتبار الفوارق الواضحة في الخبرة والإمكانيات والتي قطعا تصب في مصلحة مرباط كون مرباط ينشط في دوري عمانتل بينما المصنعة ينشط في دوري الدرجة الثانية ومؤخرا صعد إلى دوري الدرجة الأولى. وكان مرباط قد بلغ الدور ربع النهائي من الكأس الغالية هذا الموسم بعدما سحق المضيبي في الدور الـ32 برباعية نظيفة وأطاح بصلالة في دور الـ16 بأربعة أهداف مقابل هدفين قبل أن ينهي تفاصيل التسعين دقيقة الأولى من موقعة ذهاب الدور ربع النهائي ضد المصنعة بالخروج فائزا بهدف وحيد من استاد السيب الرياضي واضعا قدما ونصف قدم في مربع الكبار في انتظار التأكيد هذا المساء.
من جهته يكافح المصنعة للعودة من بعيد في سباق التأهل حيث يطمح في قلب الطاولة على مرباط رأسا على عقب ساعيا إلى كسب رهان الصعود الصعب والذي قد يصوره البعض أو يراه في عداد المستحيلات إلا أن المصنعة ساعٍ إلى فك رموز المعادلة الصعبة وإلحاق الضرر بمرباط في عقر داره وداخل قواعده الحصينة.
ويتسلح المصنعة بنشوة التأهل المستحق إلى دوري الدرجة الأولى بعدما عاد من معقل الحمراء متفوقا بهدف وحيد في الجولة التاسعة من دوري الدرجة الثانية مما رفع من معنويات الفريق قبيل خوض لقاء إياب ربع نهائي الكأس اليوم ليتوجه المصنعة إلى صلالة بتحفيز معنوي كبير وبدوافع انتصارية محضة خلّفتها العودة من الباب الكبير إلى دوري الدرجة الأولى في انتظار العودة الأكبر إلى دوري عمانتل حيث المكانة الطبيعية المعهودة للفريق.
وليس ببعيد عن لقاء إياب ربع نهائي الكأس اليوم يؤمن المصنعة بحظوظه القائمة في التأهل متسلحا بعوامل الثقة بالنفس والقدرة على العودة من بعيد في كسب رهان التأهل وخطف بطاقة الصعود إلى المربع الذهبي لبطولة الكأس الغالية وربما الذهاب إلى أبعد من ذلك ببلوغ المباراة النهائية والتي تعد بمثابة حلم كبير يداعب آمال جميع الجماهير المصنعاوية في الموسم الكروي الحالي الناجح بكل المقاييس وعلى كافة الأوجه والأصعدة بالنسبة إلى نادي المصنعة.
وكان المصنعة قد نجح في بلوغ الدور ربع النهائي بعدما تمكن من إقصاء الحمراء في دور الـ32 بصعوبة بالغة بهدف نظيف قبل أن يتخطى عقبة ينقل في دور الـ16 بثلاثة أهداف مقابل هدف بيد أنه تعثر في مواجهة ذهاب دور الثمانية وسقط بهدف نظيف أمام مرباط.

 

العــروبة يتطــلع لإنهاء مغامرة مجيـــس

يحلم مجيس بإكمال مغامرته الناجحة في مسابقة الكأس الغالية عندما يحل ضيفا ثقيلا على العروبة بالمجمع الرياضي بصور مساء اليوم في إطار إياب الدور ربع النهائي من المسابقة وكان مجيس قد فجّر مفاجأة من العيار الثقيل عندما تفوق في لقاء الذهاب على العروبة بهدف نظيف تاركا الأخير يواجه المصير المجهول اليوم.
وسيحط مجيس الرحال في صور اليوم بمعنويات أسبقية نتيجة مباراة الذهاب والتي جعلته يقترب من تحقيق حلمه بالصعود إلى مربع الكبار في كأس جلالته هذا الموسم ولكنه يدرك في الوقت ذاته أن نتيجة مباراة الذهاب وإن أحرجت العروبة وأوقعته في مأزق وورطة الخروج المحتمل من الكأس إلا أنها ليست بكافية ومطمئنة على الإطلاق ففارق الهدف الواحد الذي خرج به من موقعة الذهاب في صحار غير كافٍ ولا يسد قوت الفريق في لقاء الإياب اليوم لا سيما وأن العروبة سيتمتع بأفضلية عاملي الأرض والجمهور مما سيعيدان إليه جزء كبير من الاتزان والثقة.
مجيس يعي جيدا بأن أمر التأهل لم يحسم بعد وبأنه أنهى شوط أول ناجح في صحار ويتبقى أمامه شوط ثان في صور سيكون فيه الرهان أصعب بكثير على حجز تذكرة التأهل إلى دور الأربعة لكأس جلالته لذا سيخوض مجيس لقاء الإياب اليوم ويده على قلبه خوفا من فقدان أسبقية التأهل غير المطمئنة كما عرجنا سلفا. وبات مجيس على بعد 90 دقيقة حاسمة تفصله عن الصعود لدور الأربعة بيد أن دربه اليوم سيكون مليئا بالأشواك ومحاصرا بالمطبات الوعرة الشائكة والتي لن تحسمها سوى التفاصيل الدقيقة والجزئيات الصغيرة كون العروبة متمسك وبقوة في كسب رهان التأهل والعودة من بعيد ببطاقة الصعود إلى مربع الكبار لكأس جلالته.
وكان مجيس قد شق طريقه إلى الدور ربع النهائي بعدما أزاح النهضة في دور الـ32 بهدف يتيم قبل أن يجهز على البشائر في دور الـ16 بالفوز عليه بنتيجة 2 /‏‏ 1 ليواصل بعدها مسيرته الرائعة في الكأس ويتفوق في ذهاب الدور ربع النهائي على حساب العروبة بهدف وحيد مفجّرا مفاجأة مدوية وواضعا قدما ونصف قدم في الدور نصف النهائي في إشارة واضحة ودلالة دامغة على اقترابه من الصعود فعليا إلى مربع الكبار.
وجاء مشوار مجيس اللافت والناجح في مسابقة الكأس الغالية مخالفا لجميع التوقعات حيث إن مجيس لا يعيش نفس قصة النجاح في بطولة الدوري بل على العكس تماما نجده يعاني الأمرين في دوري عمانتل والذي يتذيل جدول ترتيبه برصيد 8 نقاط من 13 مباراة خاضها حتى الآن حيث لم ينجح في الفوز سوى في مباراتين وحصد نقطتين من تعادلين ومُني بتسع هزائم مسجلا خط هجومه 7 أهداف ومتلقية شباكه 24 هدفا.
من جانبه يدخل العروبة لقاء الإياب اليوم بعزيمة قوية وإرادة صلبة متسلحا بعاملي الأرض والجمهور ساعيا إلى كبح جماح مجيس ومنع مفاجأة أخرى قد تقصيه من حسابات الكأس بالضربة القاضية ويدرك العروبة أهمية لقاء اليوم حيث إن نتيجة مباراة الذهاب لم تلب طموحات جماهيره العريضة لذا سيلعب بنهج الجمل بما حمل اليوم وسيكرّس كل قوته وطاقته طمعا منه في العودة من بعيد وخطف بطاقة الصعود على حساب مضيفه مجيس العنيد.
ويفكر العروبة جديا في الخروج من أزمة نتيجة مباراة الذهاب والتي أسهمت في تضييق حلقات دائرة التأهل وضاعفت من محنته ونكبته قبل لقاء اليوم فمأمورية التأهل التي كانت في المتناول باتت تواجه حرجا شديدا ومأزقا حادا وخانقا من شأنه أن يفت من عضد الفريق ذي الألوان الخضراء الشهيرة في مباراة اليوم على خلفية الربكة التي ولدتها نتيجة مباراة الذهاب والتي أدخلت الفريق في أزمة فعلية وجعلته محاصرا ومهددا بشبح الخروج من دور الثمانية لذا فإن العروبة يبحث عن مخرج حقيقي وطوق نجاة يتشدق به لتجاوز تأثير أزمته التي اختلقها بأدائه الباهت في موقعة الذهاب. وكان العروبة قد سلك طريقه إلى ربع نهائي الكأس الغالية في الموسم الحالي بعدما أطاح بأهلي سداب في دور الـ32 بهدفين نظيفين ليلحق بركب المتأهلين إلى دور الـ16 ويضرب موعدا مع بهلا قبل أن يتفوق على الأخير بشق الأنفس وبهدف وحيد قاطعا تذكرة التأهل إلى دور الثمانية وتشاء الأقدار بموجب القرعة أن يواجه مجيس العنيد ويخسر أمامه في نتيجة مباراة الذهاب بهدف نظيف ولكن ذلك لن يثني العروبة من رد اعتباره والثأر من مجيس في لقاء الإياب الفاصل اليوم والذي يتوقع بأن يكون ملحميا بكل ما تحمله الكلمة من معنى لا سيما وأن العروبة طامح في التعويض في ميدانه بصور وسيلعب بمنتهى الجدية والصرامة اليوم بحثا عن حجز تذكرة التأهل المنشود إلى دور الأربعة لكأس جلالته.

 

 

نقلا عن عمان الرياضي

 

4,447 total views, 3 views today

اندية فنجاء ومجيس ومرباط تحقق الفوز والتعادل يفرض نفسة في لقاء السيب وصور

Spread the love

https://youtu.be/bojuASKlC28انتظرَ مرباط حتى الدقيقة 75 للوصول لشباك المصنعة، في ذهاب ربع نهائي الكأس الغالية، في المباراة التي أقيمت بينهما على استاد السيب الرياضي، ليُحقِّق فوزا صعبا على مضيفه المشارك بدوري الدرجة الثانية. وأجهض المصنعة المحاولات الهجومية لضيفه مرباط، الذي وجد صعوبات كبيرة في تحقيق الفوز؛ فالخطة الدفاعية التي وضعها التونسي عبدالحليم الوريمي ضَمِنت للسِّهام الحمراء التعادل حتى الربع ساعة الأخير من عمر اللقاء. ويُحسب للمصنعة المحاولات الجادة التي بذلها لاعبوه على مدار الشوطين. وفي المقابل، تفوق العفاريت مُستفيدين من الفارق النوعي؛ الأمر الذي مهَّد لهم فرصة السيطرة الميدانية.

وهرب يوسف السعدي من الرقابة لينجح في تحويل الركلة الركنية إلى شباك المنصعة مُحرزا هدف المباراة الوحيد، لتنتهي المباراة بتقدم الضيوف بهدف نظيف في انتظار لقاء الإياب على مجمع صلالة الرياضي في الرابع من ديسمبر المقبل.

وقدم فنجاء أداء راقيا ضَمِن له التغلب على صحار في معقله بثلاثة أهداف لهدفين؛ فالقراءة الفنية الدقيقة منحتْ الملك تفوقا مستحقا على وصيف النسخة الماضية في معقله المكتظ بالجماهير. ولم تشفع الجماهير العريضة التي احتشدتْ في مدرجات التمسايح الخضراء لمساندة فريقها الساعي من أجل تحقيق اللقب، فلم يقدم الفريق الأداء المنتظر في الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل، وظهر فنجاء بشكل تكتيكي أفضل في الشوط الثاني ضَمِن له الفوز.

واستهلَّ فنجاء التسجيل عن طريق أحمد الهنائي في الدقيقة 24، وأدرك سعيد عبيد التعادل لصحار في الدقيقة 38، قبل أن يتقدم أصحاب الأرض في الدقيقة 49 عبر نيران صديقة، بيد أن فنجاء -صاحب الرقم القياسي في الحصول على لقب الكأس- نجح في إدراك التعادل برأسية صاروخية من البرازيلي دوجلاس سيلفا، قبل أن يُحرز العبد النوفلي هدف فنجاء الثالث ليُلحق بصحار أول خسارة على أرضه هذا الموسم.

وضغط فنجاء -على عكس المتوقع- في الدقائق الأولى على صاحب الأرض وهدَّد مرماه في عدة مناسبات، مستفيدا من حالة التركيز والهدوء والانضباط التكتيكي التي يتمتع بها لاعبوه، تزامنا مع حُسن انتشارهم والتزامهم بالمهام والواجبات الموكلة لهم من سلطان الطوقي.

الطوقي فرض رقابة لصيقة على مفاتيح لعب صحار؛ فأبطل مفعول محسن جوهر من خلال محمود الحسني -صاحب المجهود الوفير- ونجح في إيقاف خطورة الظهير الأيمن حسن العجمي من خلال الضغط عليه من قبل أحمد الهنائي -أحد أبرز لاعبي المباراة- وكان لسرعة تحول فنجاء للحالة الدفاعية وحسن تمركزهم وتسليم الكرة بدقة بعد استخلاصها دور في بناء الهجمات الناجحة؛ الامر الذي منح فنجاء فرصة التواجد الكثيف في ملعب منافسه عند امتلاك الكرة.

مرَّ الشوط الأول بسيناريوهين؛ الأول: سيطرة وأفضلية لفنجاء حتى الدقيقة 30؛ فترجم الأصفر المجهود الكبير للاعبيه في الضغط على حامل الكرة والقدرة على التسليم والتسلم تحت ضغط المنافس، إلى أفضلية واضحة، ولم يكن لصحار رد فعل قوي بعد التأخر بهدف؛ نظرا لتراجع متسوى التعبئة النفسية التي كانت مثالية لدى الضيوف.

وفي ربع الساعة الأخيرة، غيَّر فنجاء تكتيكه الدفاعي؛ فلعب بدفاع عالٍ ليقابل الدفاع العالي الذي انتهجه آرستكا مدرب صحار، ونجح فنجاء في ضرب دفاع صحار بطولية بينية وضعت أحمد الهنائي في مواجهة المرمى في الدقيقة 31 غير أنه أهدرها بغرابة، ليرد بنفس النهج المعتصم الشبلي بطولية عميقة ضربت دفاع فنجاء ليستغلها سعيد عبيد في إحراز هدف التعادل.

ومع انطلاق الشوط الثاني، حاول صحار الظهور بشكل مختلف بعد شوط أول لم يقدم فيه الأداء المرجو لجماهيره العريضه، فظهر أكثر شراسة من الناحية الهجومية، وواصل المعتصم الشبلي اعتماده على الكرات الطويلة العميقة بين قلبي الدفاع، حتى أخطأ جونيور ووضع الكرة في شباكه بعدما اصطدم بحارسه مازن الكسبي.

تخلى فنجاء عن الدفاع العالي، وعاد إلى الدفاع العميق، معتمدا على التكتيك الأول، وظهر الفريق أكثر قوة في الضغط على حامل الكرة؛ الأمر أعاق عملية بناء الهجمات لدى صحار لا سيما لابتعاد محسن جوهر عن مستواه واعتماده على التمريرات الطولية فقط، دون أن يكون له دور دفاعي، وظهر الضبعوني بعيدا أيضا عن مستواه، وتمثلت خطورة التماسيح في تمريرات المعتصم الشبلي.

فنجاء لم يستسلم وواصل بحثه عن هدف التعديل، حتى نجح في ذلك من خلال لاعبي خط الارتكاز؛ فالأول محمود الحسني صنع الهدف بعرضية متقنة، والثاني دوجلاس ترجمها برأسه في شباك داود الكحالي، ليؤكد الهدف على تعدد الحلول الهجومية لفنجاء.

اندفع صحار أملا في التقدم مستفيدا من قوة منظومته الهجومية، خاصة على أرضه، غير أنَّ الأخطاء من خط دفاعه كلَّفته هدفا ثالثا عندما استقبل العبد النوفلي الكرة، وهيأها وصوَّبها دون رقابة أو ضغط من لاعبي صحار الامر، الذي كشف عن وهن المنظومة الدفاعية لأصحاب الأرض تزامنا مع تراجع مستوى حارس المرمى داود الكحالي.

مساعي صحار لم يُكتب لها النجاح، وأراح آرستيكا منافسه فنجاء عندما خرج المعتصم الشبلي، قابل ذلك تغييرات موفَّقة من الطوقي الذي يعد رجل المباراة الأول، ويعزا إليه فضل كبير في العودة المظفرة لفنجاء من ميدان منافسه.

إلى ذلك.. تمكَّن صور من اقتناص تعادل بطعم الفوز على حساب السيب، بهدف لكلا الفريقين، في لقاء الذهاب الذي احتضنه استاد السيب الرياضي. تقدم السيب عن طريق مهاجمه سوري إبراهيم في الدقيقة 68، وقبل انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بدقيقتين باغت المالي مهاجم صور دفاعات وحارس السيب برأسية متقنة سكنت الشباك، ليهدي فريقه تعادلا وأفضلية على أمل اقتناص الفوز من السيب في لقاء العودة في 5 ديسمبر المقبل بصور.

 

 

نقلا عن الرؤية

19,918 total views, 3 views today

اليوم..4 مواجهات في ذهاب دور الثمانية للكأس الغالية

Spread the love

تتجه الأنظار مساء اليوم إلى مباريات ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة كأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم والتي ستشهد إقامة 4 مباريات ستسعى من خلالها الفرق المتنافسة إلى تثبيت موطئ قدم في الدور نصف النهائي من المسابقة الغالية.
ويقص فريقا المصنعة ومرباط شريط مباريات اليوم بلقائهما المرتقب في الساعة الرابعة وخمس وأربعين دقيقة باستاد السيب الرياضي وبعدها ستكون الأنظار شاخصة نحو المجمع الشبابي بصحار حيث مسرح الصدام الناري المرتقب بين صحار وفنجاء في الساعة الرابعة وخمسين دقيقة، وسيشهد استاد السيب الرياضي لقاء دراماتيكيا مثيرا ما بين أصحاب الأرض السيب وضيوفهم صور في الساعة السابعة وخمس وأربعين دقيقة، وتختتم مباريات اليوم بمواجهة العروبة ومجيس في الساعة السابعة وخمسين دقيقة بالمجمع الشبابي بصحار علما أن مباريات إياب الدور ربع النهائي ستقام يوم 4 ديسمبر المقبل، هذا وستقوم القناة الرياضية بنقل مباراة السيب وصور بصوت المعلق أحمد العجمي، كما ستتولى القناة الرياضية نقل مباراة صحار وفنجاء بصوت المعلق محمد الريامي على أن تسجل مباراة مرباط والمصنعة بصوت المعلق شبيب الحبسي وتبث لاحقا وتسجل مباراة مجيس والعروبة بصوت المعلق موسى البلوشي وتبث لاحقا.
وتبحث الفرق الثمانية عن قطع تأشيرة التأهل إلى المربع الذهبي من مسابقة أغلى الكؤوس تزامنا مع احتفالات البلاد بالعيد الوطني الثامن والأربعين المجيد.

 

مجيس يتربص بالعروبة في مواجهة غامضة
متابعة ـ يحيى بن سالم المعمري :
يتطلع مجيس إلى قطع نصف الطريق للوصول لنصف نهائي بطولة الكأس حين يواجه العروبة هذا المساء على ملعب المجمع الرياضي بصحار ضمن منافسات ذهاب دور الثمانية ، وتمثل هذه المواجهة فرصة مناسبة للطرفين للبقاء ضمن كبار المسابقة رغم أفضلية العروبة نظرا لنتائجه في جدول ترتيب فرق الدوري بتواجده في المركز الثامن برصيد 15 نقطة وتواجد مجيس في قاع الترتيب العام برصيد 5 نقاط ولكن ظروف مسابقة الكأس تختلف والمفاجآت واردة ولا تعترف بالمستويات والفوارق الفنية . يدخل الفريقان المباراة بمعنويات عالية بعد فوز مجيس على صور بهدف في الجولة الأخيرة ليحقق الانتصار الأول له في الدوري وفوز العروبة على صحار بهدفين مقابل هدف ، ولكن لاعبي العروبة طالبوا بمستحقاتهم المالية بعد تلك المباراة وهذا أربك التدريبات وحسابات الجهاز الفني بقيادة رأفت محمد ولكن إدارة العروبة تفهمت الوضع ولملمت الأوراق وجلست مع اللاعبين وأعدت الفريق نفسيا ومعنويا لمواجهة مجيس الذي هو الآخر استعد بشكل جيد والمباراة على ملعبه ووسط جماهيره ولن يفوت الفرصة وسيحاول بكل قوة التفوق على المارد العرباوي ، ومن المتوقع أن يبدأ المدرب سالم سلطان بنفس الأسماء التي حضرت أمام صور ، فالبحري يسعى للفوز حتى يكون في أفضل حال في لقاء الإياب الذي سيكون هناك في مجمع صور .
مجيس تأهل لهذا الدور بعد تخطيه البشائر وقبلها فاز على النهضة في الدور الأول ، والعروبة أبعد بهلاء من دور الستة عشر وفاز على أهلي سداب في دور الـ 32 ، وكلاهما سجل 3 أهداف في المباراتين ، واليوم تتعادل القوة بعد تعادلهما بدون أهداف في الجولة الثامنة للدوري ، ومن خلال تلك المباراة أصبحت الأوراق مكشوفة وواضحة . المدرب رأفت محمد درس نقاط القوة والضعف لدى لاعبي مجيس ووضع الخطط الفنية المناسبة لإيقاف خطورة البحري على المستوى الهجومي وحضر إلى مجمع صحار من أجل الظفر بالفوز أو التعادل على أقل تقدير ولكن حيوية مجيس هذه الأيام قد تفشل محاولات العروبة وتحقق النتيجة الإيجابية للفريق الساعي إلى إعادة إنجاز 91 بالوصول إلى المباراة النهائية للبطولة ،

جماهير
من المتوقع أن تحضر جماهير الفريقين للمساندة وبث الحماس والتشجيع ، وستتواجد رابطة لتشجيع الفريق العرباوي ، أما جماهير البحري فالاستعدادات مختلفة والتحضيرات على قدم وساق ، وأعدت رابطة الجماهير برنامجا خاصا لمباراة اليوم وجهزت أكبر تيفو استمر العمل فيه قرابة 14 يوما يبلغ طوله 18 مترا وعرضه 30 مترا ويحمل صورة قائد وباني نهضة عمان صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – احتفالا بالعيد الوطني الثامن والأربعين المجيد ، وسيتم رفع التيفو في الدقيقة 18 من المباراة .

……………………………

المصنعة بأحلام جماهيره يستضيف مرباط في صراع مرتقب
متابعة ـ محمد بن علي البلوشي :
يحتضن مساء اليوم ستاد السيب الرياضي لقاء الذهاب للدور ربع النهائي والذي سيجمع نادي المصنعة بضيفه نادي مرباط وذلك في تمام الساعة 4:55 مساءً، لقاء منتظر ومرتقب من الفريقين في طريق مواصلة المشوار في البطولة الأغلى وسيجمع بينهم اليوم قبل ان يعود الفريقان في لقاء الإياب مطلع الشهر القادم، نادي المصنعة صاحب الأرض والجمهور والقادم من دوري الدرجة الثانية يسعى للخروج من لقاء اليوم بنتيجة ايجابية متسلحاً بعامل الأرض والجمهور كما هو الحال للضيف نادي مرباط الذي يضع من أولوياته في اللقاء الخروج بالنتيجة الايجابية قبل ان يعود ويستضيف المصنعة في لقاء الاياب.
مواجهات الفريقين
بالعودة إلى تاريخ لقاءات الفريقين نجد بأن اللقاء ليس هو الاول الذي سيجمع الفريقين في بطولة الكأس الغالية بل سبق وان التقى الفريقان في لقاء الدور الاول من موسم 2015-2016 واستطاع يومها نادي مرباط تجاوز نادي المصنعة بركلات الحظ الترجيحية بعدما تعادل الفريقان في الأوقات الأصلية بهدف لكل فريق، كما ان الفريقين سبق لهم وان التقيا في ثلاث لقاءات وجميعها ضمن دوري الدرجة الأولى حيث تفوق كل فريق على الآخر في لقاء بذات النتيجة وهي ثلاثة أهداف مقابل لا شيء وتعادل الفريقان في لقاء واحد بنتيجة خمسة أهداف لكل فريق.

عبدالحليم الوريمي: مباراة متساوية الفرص بين الفريقين
تحدث المدرب التونسي عبدالحليم الوريمي مدرب نادي المصنعة عن مباراة اليوم أمام نادي مرباط وقال الجاهزية للمباراة مثل كل المباريات التي نخوضها سواء على مستوى مسابقة الكأس او حتى في بطولة الدوري ونسعى من خلال مباراة اليوم لمواصلة النتائج الايجابية وسكة الانتصارات المتوالية , كما نسعى لتقديم مستوى يليق بنادي المصنعة رغم تواجد الفريق في دوري الدرجة الثانية، وأضاف الوريمي مباريات الكؤوس تختلف اختلافاً كلياً عن مباريات الدوري والحظوظ بين الأندية متساوية رغم فارق الإمكانيات بين الفريقين ونحترم نادي مرباط الفريق القوي والذي يبلي بلاء حسناً في دوري عُمانتل ويملك لاعبين ذا خبرة كبيرة وفي المقابل أيضا فريقي يملك لاعبين شبابا قادرين على تقديم مباراة جميلة والخروج بنتيجة إيجابية، واختتم الوريمي حديثه قائلاً معنويات اللاعبين مرتفعة لمباراة اليوم رغم الغيابات الكبيرة في صفوف الفريق الا ان البديل جاهز لتعويض الغيابات ؛ حيث سيفتقد الفريق لمجهودات كل من عبدالرحمن المشيفري ومحمد العويسي وخالد العلوي لتواجدهم مع منتخب الكلية التقنية بالمصنعة في بطولة مؤسسات التعليم العالي بالصين وكذلك سنفتقد لمجهودات كل من عبدالرحمن صالح وعلي المجيني للإصابة ورغم كل هذا فالدعم الذي يقدمه مجلس الإدارة ووقفتهم الصادقة مع الفريق ودعمهم للفريق معنوياً ومادياً بلا شك سيترك أثرا طيبا في الخروج بالنتيجة الإيجابية.

……………………………

مواجهة نارية
مواجهة نارية … مثيرة للغاية … تنافسية لأبعد الحدود … هي التي ستجمع بين صحار صاحب الأرض والجمهور والذي يحتل المركز الخامس بدروي عمانتل برصيد (17) نقطة ونظيره فنجاء صاحب التاريخ الكبير في مسابقة أغلى الكؤوس والذي يحتل المركز الثاني بمجموعته الأولى بدوري الدرجة الأولى برصيد (14) نقطة ويصارع من أجل العودة للأضواء مكانه الطبيعي بشكل متسارع بعد السقوط الحزين قبل موسمين من الآن …
مباراة من المتوقع أن تكون في قمة العطاء بين الطرفين … صحيح أنها مباراة ذهاب وهناك لقاء إياب … إلا أن ذلك لن يقف أمام طموحات كليهما … فالفريق صاحب الأرض والجمهور يأمل في مواصلة مشواره بثبات نحو النهائي الثاني في تاريخه بعد أن أفلت اللقب من بين يديه في الموسم الماضي لمصلحة النصر بركلات الترجيح … والضيف الثقيل يأمل في العودة لمنصات التتويج وزيادة حصيدة الألقاب التي لا زال يتربع بها على قائمة السجل الذهبي لأغلى الكؤوس … ومن باب أولى فإن الطموحات التي تخالج جماهير صحار بدأت تكبر خاصة بعد الشكل الجميل الذي يظهر عليه الفريق الأخضر حاليا … وقبلها كسر النحس بالوصول للنهائي في الموسم الماضي … أضف إلى ذلك الدعم الجماهيري الكبير الذي يحظى به الفريق الأخضر الذي سيكون ملعب مباراة اليوم متزينا باللون الأخضر بطبيعة الحال من أجل شحذ الهمم ومواصلة العطاء نحو إنجاز غير مسبوق رغم أن الحديث لا زال باكرا حول هذا الأمر إلا أن الحلم أصبح يحدو الجميع في لقب متفرد للفريق الصحاري …
الخبرة في التعامل مع مثل هذه المباريات تصب في مصلحة فنجاء … حيث أن الفريق تذوق حلاوة معانقة اللقب الغالي مرارا وتكرارا … وهذا يعني أن لديه حافز كبير في كيفية تخطي العقبات ومواصلة المشوار نحو الإنتصار … ومن باب أولى فإن المجموعة الحالية من اللاعبين ليست هي ذات المجموعة التي عاش معها فنجاء الأفراح … إلا أن الاسم يكفي في أن يكون حافزا لهم لتقديم ما يساهم في إعادة البسمة للجماهير الصفراء التي باتت حزينة على حال الفريق الذي سقط للدرجة الأولى وبات يصارع من أجل العودة مع الكبار بأسرع وقت ممكن …
فهل ينجح صحار في استثمار كل عوامله الإيجابية التي تلتف حوله الآن … أم أن فنجاء التاريخ يرفض الانصياع لمطالب التماسيح ويخرج بأقل الخسائر من مواجهة اليوم … سلطان الطوقي وأرستيكا هما من لديهما الخبر اليقين رفقة محسن جوهر ورفاقه في الشأن الصحاري ومخلد الرقادي والكتيبة الصفراء الفنجاوية !!!

…………………………….
لقاء عصيب
يا له من لقاء عصيب ذلك الذي سيجمع بين السيب وصور على ساحة ستاد السيب … يا له من صراع مثير بين فريقين عاشا ذكريات كثيرة في فترات المجد الكروي بالنسبة لهما في مسابقة أغلى الكؤوس … مباراة لا تعترف إلا بعطاء لامحدود في ساحة الميدان … صحيح أنها (شوط أول) لكن نتيجتها تبقى مهمة للغاية للطرفين على حد سواء … فليس مكان إقامة المباراة حجر عثرة أمام الطرفين ذهابا وإيابا … فالإمكانيات والطموح والعطاء اللامحدود والتاريخ يمنحانهما فرصة متكافئة إلى أبعد الحدود لتحقيق الهدف المنشود والاقتراب من معانقة اللقب الحلم الذي غاب طويلا عن لوحة الشرف بالنسبة لهما في الفترة القريبة بعد أن كانا أطرافا رئيسة في المسابقة الأغلى …
الوضع الحالي بالنسبة للفريقين في دورينا مختلف تماما … فالسيب يلعب في دوري الدرجة الأولى وانتفض بقوة في الآونة الأخيرة وأصبح على رأس مجموعته (الثانية) برصيد (15) نقطة واقترب كثيرا من تحقيق حلم العودة للأضواء مجددا بعد أن فوت فرصته في الموسم الماضي لحساب الرستاق وصور ومجيس … فيما صور يعيش حالة عصيبة في دوري عمانتل … حيث يحتل المركز الثاني عشر برصيد (9) نقاط قبل نهاية القسم الأول بجولتين فقط … إلا أن الوضع يختلف تماما في مسابقة الكأس … فكل ما ذكر يعتبر في طي النسيان بطبيعة الحال ولا يعتبر مجالا للمقارنة إطلاقا … فالسيب تمكن من إخراج فريقين مرشحين للقب وهما النصر وظفار تباعا وهذا أكبر اختبار ودليل على جسارة الفريق الأصفر الذي يعيش أزهى أيامه حاليا … فيما صور لم يختبر كثيرا في الكأس الغالية … حيث مر من بوابة بدية وقبلها مدحاء وكليهما ليسا بفريقين مرعبين بطبيعة الحال … فمن يقص شريط البداية النموذجية يا ترى !!!

خالد الحمداني : نحن في أتم الاستعداد
قال خالد الحمداني نجم نادي السيب عن مواجهة اليوم أمام صور : نحن في أتم الاستعداد لمواجهة اليوم ، أكملنا دراسة نادي صور مع المدرب وجلس معنا ووضع لنا التكتيك المناسب ، عازمين في هذه المباراة حصد النقاط الكاملة قبل لقاء الإياب ، وخط سيرنا واضح تماما من خلال التعامل مع كل مباراة على حدة ، وهذا ما ساعدنا في النجاح سواء في دوري الدرجة الأولى أو مسابقة الكأس الغالية ، وهو الامر الذي سنستمر عليه ، وكل الأوضاع تبشر بالخير سواء الجانب المادي أو المعنوي وهو فوق الممتاز ، وهذا ما ينعكس علينا في المباريات ، حيث لم نخسر خلال (6) مباريات بالدوري والكأس ، وتغلبنا على الكثير من المصاعب والاخطاء التي كانت في المباريات السابقة ونتطور من مباراة إلى مباراة ، وأملنا في هذا الموسم كبير بأن نصل للنهائي ومنه لمعانقة اللقب والعودة لدوري الأضواء مجددا ، ونسأل الله التوفيق .

2,538 total views, no views today

الـيـوم .. قرعـة ربـع نهـائـي الكـأس

Spread the love

تُسحب اليوم قرعة الدور ربع النهائي لكأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم بقاعة المؤتمرات باستاد السيب الرياضي بعد تأهل أندية السيب والعروبة ومجيس وصحار وصور ومرباط والمصنعة وفنجاء. وتأهل نادي السيب بعد فوزه على ظفار 6/‏5 بضربات الجزاء الترجيحية عندما انتهى الوقتان الأصلي والإضافي بالتعادل 3/‏3 والعروبة على بهلا 1/‏صفر ومجيس على البشائر 2/‏1 وصحار على سمائل 2/‏صفر وصور على بدية 1/‏صفر ومرباط على صلالة 4/‏2 والمصنعة على ينقل 3/‏1 وفنجاء على نادي عُمان 5/‏2.
وسوف تلعب مباريات دور الثمانية بنظام خروج المغلوب ذهابًا وإيابًا حيث تلعب يوم 6 نوفمبر المقبل مباريات الذهاب و4 ديسمبر المقبل الإياب، بينما تلعب مباريات المربع الذهبي ذهابًا وإيابًا حيث تلعب يوم 16 أبريل من العام القادم مباريات الذهاب و10 أبريل المقبل الإياب على أن يحدد موعد ومكان المباراة النهائية لاحقًا.

 

 

 

نقلا عن عمان الرياضي

12,881 total views, no views today

أندية صور والمصنعة فنجاء ومرباط يواصلان المشوار في الكأس الغالية

Spread the love

 

تأهل نادي صور إلى دور الثمانية من مسابقة كأس جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم لكرة القدم بعد ان تغلب على ضيفه نادي بدية، بينما تمكن المصنعة من قلب الطاولة على نادي ينقل اضافة على نادي مرباط وفنجاء .

صور وبدية

واستقبل نادي صور ضيفه نادي بدية في مجمع صور الرياضي وكانت البداية متوسطة من الطرفين والأداء لم يرتقي للمستوى المتوقع بين الفريقين وشهدت الدقائق الاولى محاولات لم تشكل خطورة صور الذي يلعب على أرضه وبين جماهيره بادر في الهجوم عن طريق سامبا وسعود الفارسي ومساندة جمعة الجامعي فيما بدية اعتمد على الأطراف والتنظيم في منتصف الملعب معتمد على تحركات فهد السعدي وراشد العلوي ليستمر الأداء والمحاولات بين الطرفين وعابها أتسرع أمام المرمى لينتهي الشوط الاول بالتعادل السلبي

وكانت بداية الشوط الثاني جيدة وإداء سريع وهجمات متبادلة وتشهد الدقيقة ٤٨ عرضية جميلة من المعتصم المخيني استقبلها خالد صالح براسه الا انها جاورت المرمى بقليل وجاء الرد سريع من بدية عبر المهاجم فهد السعدي في الدقيقة ٥٠ براسية اعتلت العارضة بقليل الشوط الثاني كان سريع وتوالت الفرص بين الفريقين صور يهدد مرمى بدية بالعديد من الفرص في الدقيقة ٧٠ من ضربة حرة مباشرة احرز صور الهدف الاول عن طريق عبدالعزيز مبارك لينشط الأداء والمحاولات صور لإضافة الهدف الثاني فيما بدية للعودة للمباراة في محاولات على المرمى القلهاتي الا انها افتقدت لتركيز ٤ دقائق وقت بدل الضائع احتسبها حكم اللقاء لينتهي اللقاء بفوز صور بهدف نظيف ويتأهل لدور 8.

المصنعة وينقل

وفي لقاء اندية دوري الدرجة الثانية تمكن نادي المصنعة من إقصاء نادي ينقل من دور الـ16 ليصعد المصنعة إلى دور الـ8 بعد أن استضافه بمجمع صحار الرياضي، وتفوق عليه بثلاثة أهداف لهدف وحيد، حيث تقدم نادي ينقل عن طريق أنس خميس العلوي في الشوط الأول، بينما عاد المصنعة في الشوط الثاني.

 

مرباط وصلالة:

قاد البديل الناجح مسلم عكعاك نادي مرباط لبلوغ دور الثمانية لمسابقة الكأس الغالية إثر الفوز على صلالة بأربعة أهداف لهدفين في المباراة التي جمعت الجارين بمجمع صلالة الرياضي.

وفي منافسات الدور نفسه تأهل صور على حساب بدية بهدف دون رد، ولحق به المصنعة بالفوز على ينقل بثلاثة أهداف لهدف، ليضرب الفائزون موعدا مع ربع النهائي ويرتفع سقف طموحهم في معانقة اللقب الغالي.

وسجل عكعاك – الذي تطالب الجماهير بانضمامه لصفوف المنتخب الأول – ثلاثة أهداف، حيث فض حالة التعادل عندما هز شباك صلالة في الدقيقة 73، ثم عزز جيفرسون بإحراز الهدف الثاني.

فنجاء ونادي عمان

فجر لاعبوا نادي فنجا جام غضبهم في شباك نادي عمان ليحرزوا خماسية قاسية مقابل هدفين شرفيين أهلتهم لدور الثمانية ببطولة كأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم في اللقاء الذي احتضنه استاد السيب.
ولم يمهل فنجا نادي عمان كثيرا حيث بادر لاعبه أحمد الهنائي بالتسجيل في الدقيقة 14 بعد تلقيه تمريرة متقنة من المتألق العبد النوفلي ثم أضاف نجم اللقاء السنغالي سيسيه بتنفيذه كرة مباشرة سكنت شباك أحمد  الهطالي لينتهي الشوط الاول بتقدم فنجا بثنائية نظيفة.
وواصل فنجا زحفه نحو حسم اللقاء باكرا لينبري سيسيه مجددا وينفذ ركلة جزاء صحيحة بعد تعمد مدافع عمان لمس الكرة بيده داخل المنطقة المحرمة ليسكنها على يسار الهطالي.
وقلص مشعل الفارسي النتيجة بعد منابعتة لدربكة في دفاعات فنجا في الدقيقة 67 الا ان سيسيه كان له رأي آخر وسع به الفارق بإحرازه للهاتريك برأسه في الدقيقة 85 بعد تلقيه عرضية من كرة ثابتة وقلص واشنطن النتيجة بهدف جميل من تسديدة قوية محرزا واحدا من أجمل أهداف الموسم وقبل أن تلفظ المباراة أنفاسها الأخيرة عاد سيسيه ليحرز  الهدف الخامس لفنجا(سوبر هاتريك) معلنا التفوق الفنجاوي المطلق في طريق عودته لمنصات التتويج كونه أكثر أندية السلطنة إحرازا للقب الغالي ب9 بطولات.

نقلا عن الشبيبة

 

 

1,389 total views, 3 views today

4 لقاءات في ختام دور الـ 16 للكأس يؤطرها شعار «اللحاق بركب المتأهلين»

Spread the love

تستكمل مساء اليوم مباريات دور الـ 16 من كأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم بإقامة 4 مباريات حيث يلتقي صور مع بدية في تمام الساعة الخامسة بمجمع صور الرياضي ويلتقي المصنعة مع ينقل في الساعة الخامسة وعشر دقائق بمجمع صحار الرياضي ويلتقي صلالة مع مرباط في الساعة الخامسة وخمس وعشرين دقيقة بمجمع صلالة الرياضي ويلتقي فنجاء مع نادي عمان في الساعة الثامنة والنصف باستاد السيب الرياضي.

فنجاء ونادي عمان لإكمال العقد 
يختتم فنجاء ونادي عمان شريط مباريات دور الـ 16 من كأس جلالته لكرة القدم عندما يتواجهان في الساعة الثامنة والنصف اليوم في استاد السيب الرياضي في مباراة ستحمل في طياتها شعار إكمال عقد المتأهلين إلى دور الثمانية.
ويحمل فنجاء الرقم القياسي في عدد مرات الفوز والتتويج بالكأس الغالية حيث نجح في حمل لقبها 9 مرات أعوام 1975 و1976 و1978 و1985 و1986 و1987 و1989 و1991 و2014 ويتطلع هذا الموسم إلى حصد اللقب العاشر ليواصل تربعه على عرش ألقاب الكأس ويعزز انفراده بصدارة تتويجاتها حيث يتفوق حاليا بفارق لقب واحد فقط عن ظفار صاحب الثمانية ألقاب في بطولة الكأس.
واســتطاع فنجاء أن يحجز تذكره تأهله إلى دور الـ 16 من مسابقة الكأس في الموسم الكروي الحالي وذلك بعدما تجاوز السلام في دور الـ 32 بثلاثة أهداف مقابل هدف ليضرب موعدا اليوم مع نادي عمان.
ويحتل فنجاء وصافة المجموعة الأولى بدوري الدرجة الأولى برصيد 11 نقطة من 6 مباريات حيث فاز في 3 مباريات وتعادل في مباراتين وخسر مباراة واحدة.
فنجاء الضارب في جذور تاريخ الكأس سيكون أمام مهمة شاقة اليوم في مواجهة نادي عمان المتحفز والرهان بالطبع ينصب على إكمال عقد المتأهلين عبر حجز تذكرة الصعود الأخيرة إلى دور الثمانية.
من جانبه يطمح نادي عمان إلى الإقلاع في خطوط دور الثمانية بعدما كبر سقف طموحاته وتطلعاته في مسابقة الكأس هذا الموسم حيث إنه استطاع أن يصل إلى دور الـ 16 بفضل فوزه الصاعق على نزوى بخماسية نظيفة في الدور الـ 32.
ويحمل نادي عمان لقب الكأس في مناسبتين سابقتين حيث سبق وأن توج به عامي 1979 و1994 ويتطلع هذا العام إلى الفوز به للمرة الثالثة في تاريخه بعد غياب طال انتظاره وابتعاد لسنوات طويلة عن منصات التتويج على صعيد مسابقة الكأس الغالية بالذات وتحديدا لما يقارب 25 عاما. هذا واستطاع نادي عمان أن يظفر بأول فوز وأول ثلاث نقاط له في دوري عمانتل هذا الموسم بعدما تمكن من الفوز في الجولة الماضية على حساب مجيس بثلاثة أهداف مقابل هدفين في قمة القاع لينجو من المركز الأخير ويتقدم إلى المركز الثاني عشر في جدول الترتيب برصيد 3 نقاط من 7 مباريات حيث فاز في مباراة واحدة فقط وخسر جميع المواجهات الست السابقة ولم يتعادل. ولن يفرط نادي عمان بورقة التأهل اليوم إلى دور الثمانية رغم صعوبة المهمة أمام فنجاء حيث انه راغب وبقوة في إكمال عقد المتأهلين إلى ربع نهائي الكأس الغالية وسيحاول أن يستغل الحافز المعنوي الكبير الذي أعقب مباراته مع مجيس في بطولة الدوري حيث بات يمتلك دوافع الفوز على فنجاء بعد الصحوة و الاستفاقة الأخيرة اللافتة في الدوري والتي أنعشت حظوظه قبل موقعة الكأس اليوم.

المصنعة وينقل.. لقاء الكتاب المفتوح

قطبا الصراع في دوري الدرجة الثانية لكرة القدم المصنعة وينقل سيكونان على موعد مرتقب اليوم عندما يتقابلان وجها لوجه في الساعة الخامسة وعشر دقائق بمجمع صحار الرياضي ضمن منافسات دور الـ 16 من كأس جلالته لكرة القدم والرهان سيكون متمثلا في الصعود إلى دور الثمانية.
ويعيش كلا الفريقين ظروفا متشابهة تماما حيث أن كليهما ينشط في دوري الدرجة الثانية هذا الموسم وهما الفريقان الوحيدان اللذان نجحا في التأهل إلى دور الـ 16 من مسابقة الكأس من بين جميع فرق دوري الدرجة الثانية وبالتالي فإن العبء النفسي و المعنوي بات كبيرا على ممثلي الدرجة الأدنى.
ونجح المصنعة في التأهل إلى دور الـ 16 بعدما تمكن من إقصاء الحمراء في دور الـ 32 بهدف دون رد بينما نجح ينقل في حجز مكانه بدور الـ 16 بعدما تمكن من تجاوز الوسطى في دور الـ 32 بهدفين دون رد.
لقاء اليوم يعد لقاء بمثابة كتاب مفتوح ما بين طرفيه فكلاهما يعرف قدرات وإمكانيات الآخر وكلاهما ينافس في نفس الدرجة ما يضعهما على مسافة واحدة من الحظوظ في خطف بطاقة التأهل إلى الدور المقبل.
ويحتل ينقل المركز الثالث في دوري الدرجة الثانية برصيد 4 نقاط من 3 مباريات حيث فاز في مباراة وتعادل في مباراة وخسر مباراة أيضا متفوقا بفارق الأهداف فقط عن المصنعة الرابع والذي بدوره يملك 4 نقاط أيضا من 3 مباريات حيث فاز في مباراة وتعادل في مباراة وخسر مثلها.
ونستخلص من ذلك أن الفريقين متقاربين في المستوى الفني ومتكافئين في الحظوظ ومتشابهين في الظروف ما يجعلهما على كفة واحدة في الميزان دون ترجيح كفة أحد على الآخر فهما متعادلان ومتساويان في كل شيء والملعب هو الفيصل وحده الذي سيحكم بأحكامه ليحدد هوية المتأهل إلى دور الثمانية إذ لا بد من فائز وخاسر في نهاية المطاف.

صلالة و مرباط للحاق بركب المتأهلين

لقاء الجارين صلالة ومرباط اليوم في مجمع صلالة الرياضي في إطار دور الـ 16 من الكأس سيحتدم من خلاله الصراع على نيل بطاقة الصعود بغية اللحاق بركب المتأهلين إلى دور الثمانية.
وكان صلالة قد بلغ دور الـ 16 بعدما أطاح بالرستاق بثلاثية نظيفة في دور الـ 32 وبات تركيزه منصبا اليوم على تجاوز مرباط والتأهل إلى دور الثمانية من كأس جلالته حتى يتناسى غصة الدوري حيث أنه يتذيل جدول ترتيب فرق المجموعة الثانية بدوري الدرجة الأولى برصيد خال من النقاط بعدما خسر جميع مبارياته الأربع التي خاضها في منافسات الدوري حتى الآن.
أما مرباط فنجح في حجز بطاقته لدور الـ 16 بعدما نجح في تخطي المضيبي برباعية نظيفة في الدور الـ 32 ليضرب موعدا ناريا مع صلالة اليوم وعينه على إقصاء صلالة ليعبر بأمان إلى الدور ربع النهائي من المسابقة الغالية.
تخطي عقبة صلالة لن يكون أمرا سهلا حيث إنه يتطلب جهدا وتركيزا عاليا على مدار التسعين دقيقة من مباراة اليوم التي قد تمتد إلى أشواط إضافية أو لربما إلى ركلات ترجيح حسب ظروف اللقاء ومعطياته.
ويمر مرباط بوضعية جيدة في دوري عمانتل تحفزه معنويا على التركيز في مباراة اليوم من أجل خطف البطاقة المؤهلة إلى دور الثمانية من مسابقة الكأس حيث يحتل المركز الرابع في الدوري برصيد 13 نقطة من 7 مباريات وكان بالمناسبة يحتل مركز الوصيف قبل أن يتراجع إلى المركز الرابع بعدما سقط في فخ التعادل السلبي مع الرستاق في الجولة الماضية.
ولم يسبق لكلا الفريقين أن توج بلقب الكأس وفي الموسم الحالي ستكون الفرصة سانحة للظفر باللقب الأول في رحلة الألف ميل التي تبدأ فعليا من مباراة اليوم.

صـــــور وبدية.. ديــربي ســــاخن

يسعى صور لحجز تذكرة التأهل إلى دور الثمانية من كأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم عندما يلاقي بدية اليوم في مجمع صور الرياضي لحساب دور الـ 16 من المسابقة وكان صور قد تأهل إلى هذا الدور على حساب دبا عندما فاز عليه بهدف نظيف في الدور الـ 32 وبات تركيزه منصبا اليوم على تجاوز عقبة بدية في ديربي ساخن سيتمثل رهانه في الصعود إلى دور الثمانية من أغلى الكؤوس.
صور لا يعيش وضعية جيدة في دوري عمانتل حيث يحتل المركز الثالث عشر وما قبل الأخير برصيد 3 نقاط فقط من 7 مباريات حيث بات ملازما لمنطقة الهبوط ومهددا بالقبوع في ذيل الترتيب تماما حيث لا يفصله عن صاحب المركز الأخير مجيس سوى نقطتين فقط على اعتبار أن مجيس يملك نقطة واحدة فقط في رصيده ما يهدد طموحات صور في قادم الجولات إلا إذا تدارك الأمر سريعا وسارع في تحسين وضعيته المريرة.
ويدخل صور لقاء الكأس بمعنويات مضطربة نظرا لكونه قادم من خسارة أخيرة في الدوري مني بها أمام صحم بهدفين مقابل هدف ما جمد رصيده عند 3 نقاط وأصبح صور مطالبا بطي صفحة الدوري ونسيان نتيجة صحم إذا ما أراد عبور حاجز بدية والصعود إلى ربع نهائي الكأس.
من جانبه يدخل بدية لقاء اليوم بعدما نجح في تخطي عقبة الشباب في دور الـ 32 بهدف دون رد ليحجز بطاقته المؤهلة إلى دور 16 بكل جدارة واستحقاق ليضرب موعدا دراميا مرتقبا مع صور اليوم والرهان سيكون الصعود إلى دور الثمانية في موقعة صعبة جدا على كلا الفريقين.
ويحتل بدية المركز الثالث في المجموعة الثانية برصيد 7 نقاط من 4 مباريات حيث فاز في مباراتين وتعادل في مباراة وخسر في مباراة لكن بدية سيضع كل ذلك جانبا ويركز على موقعة الكأس الصعبة أمام صور في إطار مساعيه الجادة لخطف بطاقة التأهل إلى الدور ربع النهائي من الكأس الغالية.

 

 

نقلا عن عمان الرياضي

5,578 total views, 3 views today