الرئيسية / اخبار المحلية / منتخب الناشئين يفوز على باكستان بهدفي الجابري والعريمي

منتخب الناشئين يفوز على باكستان بهدفي الجابري والعريمي

تمكن المنتخب الوطني للناشئين لكرة القدم مساء امس من الفوز على المنتخب الباكستاني 2/صفر في أولى مبارياته في المجموعة الرابعة بالتصفيات الآسيوية تحت 16 سنة المؤهلة الى نهائيات كأس اسيا 2020 بإستاد مدينة الأمير سعود بن جاوي الرياضية والتي تقام منافساتها في مدينة الدمام بالمملكة العربية السعودية حتى 23 سبتمبر الجاري وبعد 27 دقيقة من الشوط الأول تمكن مشاري الحسني من احراز هدف التقدم وأضاف مأمون العريمي الهدف الثاني في الدقيقة 61 من الشوط الثاني بعدما مباراة متوسطة الأداء مالت فيها الأفضلية للمنتخب الوطني الذي استحق النقاط الثلاث في مشوار خطف بطاقة هذه المجموعة والوصول الى الدور 16 على مستوى القارة الآسيوية على ان يلتقي يوم غدا مع المنتخب السوري في المباراة الثانية والأمل الوصول الى النقطة السادسة.

بداية جيدة

بدأ المنتخب الوطني المباراة بتشكيلة مكونة من مرشد الحمحمي في حارسة المرمى وامامة في خط الدفاع سالم العبدلي وحمزة العيسري والمنذر الحسني وتركي عبدالله وفي خط الوسط مأمون العريمي والمعتصم السمين وعبدالعليم الرواحي ومحمد عبدالحكيم وفي الهجوم مشاري الحسني وعبدالرحمن الجابري حيث إصاب الصفوف شيء من الارتباك الذي كاد المنتخب الباكستاني ان يستفيد من بعض الأخطاء الدفاعية الا ان ذلك الارتباك تلاش تدريجيا وبدأ المنتخب الوطني يعدل في الصفوف معتمد على تحركات مشاري الحسني وعبدالرحمن الجابري مستفيدين من تمويل الكرات الجيدة من خط الوسط التي يرسلها مأمون العريمي وعبدالعليم الرواحي.
منتخبنا يتقدم

ظهرت النزعة الهجومية لدى منتخبنا بشكل ملفت وبدأ يبحث عن الطريق والثغرات التي يمكن ان تؤدي الى مرمى الحارس الباكستاني عثمان علي من خلال تنويع الهجمات من الأطراف والعمق واعتمد كثيرا على الجانب الأيمن الذي أوصل مهاجمينا الى المرمى في اكثر من مناسبة حتى جاءت الدقيقة 17 عندما كان التفاهم حاضرا في هجمة منظمة ما بين مشاري الحسني وعبدالرحمن الجابري الذي انسل الحسني ما بين المدافعين بعدما استلم من الجابري كرة بينية تخطى بها المدافع وأرسلها بذكاء من فوق الحارس عاتقت الشباك ليعطي هذا الهدف الحماس والرغبة للاعبينا نحو البحث عن هدف اخر وكاد عبدالرحمن الجابري ان يؤكد ذلك في الدقيقة 19 من خلال كرة رأسية الا ان الحارس الباكستاني حولها الى ركنية وبعدها محاولة أخرى لمحمد عبدالحكيم في الدقيقة 28 أيضا تكفل حارس باكستان عثمان علي في ابعدها بقبضة يده الى خارج الملعب.

باكستان تحاول

على الرغم من الضغط الهجومي الذي فرضه منتخبنا الا ان المنتخب الباكستاني كان يعتمد على الكرات المرتدة لينقذ حارس منتخبنا مرشد الحمحمي هدف محقق في الدقيقة 41 بعدما توغل احمد نور ما بين المدافعين وارسل كرة قوية شكلت خطورة كبيرة على المرمى واتبعها محمد عمر بمحاولة أخرى الا انها مرت جنب القائم ليخرج مشاري الحسني للاصابة ويدخل عثمان الحديدي بديلا عنه في خط الهجوم لوضع التوازن واللعب بنفس النهج في الشوط الثاني لاجل احراز المزيد من الأهداف والمحافظة على الفوز.
هدف ثان لمنتخبنا

على الرغم البداية الجيدة التي ابداها المنتخب الباكستاني وكان الأقرب للتعادل في الدقيقة 55 من بداية الشوط الثاني عندما سدد محمد عمر كرة قوية الا انها اصطدمت بالعارضة ليعطي ذلك مؤشر حقيقي في قدرة المنتخب الباكستاني في تهديد مرمى الحارس مرشد الحمحمي الا ان اقتراب الصفوف من منتخبنا والانسجام الكبير الذي ظهر به اللاعبون وضع الثقة الكبيرة فيما بينهم في البحث عن هدق أخرى حتى جاءت الدقيقة 61 وهذه المرة بتوقيع مأمون العريمي من خلال مجهود فردي بعدما تخطى المدافعين والحارس الذي أرسلها قوية زاحفة في حلق المرمى مستفيدا من الكرة البينية التي لعبها له عبدالرحمن الجابري.

منتخبنا يحاول

حاول منتخبنا الوطني ان يضيف هدف ثالث لذلك رمى المدرب الوطني هلال العوفي بورقة عبدالمجيد البلوشي في الهجوم بديلا عن عبدالعليم الرواحي وكاد البلوشي في الدقيقة 73 ان يضيف الهدف الثالث بعدما توغل ما بين المدافعين الا انه خانته اللمسة الأخيرة وسدد كرة سهلة كانت في أحضان حارس مرمى باكستان واتبعد بعد ذلك لقمان الجديدي في الدقيقة 75 الذي انفرد بالمدافعين والحارس لكن لاستعجالة وقلة التركيز أطاح بالكرة خارج الملعب ومع مجمل هذه الفرص السهلة بدأت تضيع الأهداف من اقدام المهاجمين ليخرج عبدالرحمن الجابري ويدخل علي البلوشي لمضاعفة القوة الهجومية لتشهد الدقيقة 89 محاولة أخيرة لمنتخبنا عندما تلقى عبدالمجيد البلوشي كرة ساقطة في خط الستة لم يتمكن من التعامل معها وأرسلها بعيدة عن المرمى بعدما اختفت محاولات المنتخب الباكستاني التي كانت شبه نادرة واعتمد على التسديد من بعد.

 1,452 total views,  2 views today

اترك تعليقاً

Don`t copy text!