الرئيسية / اخبار المحلية / المنتخب الوطني الأول يعود للتجمع في مارس المقبل

المنتخب الوطني الأول يعود للتجمع في مارس المقبل

يبدأ لاعبو المنتخب الوطني الأول غدا مشاركتهم مع أنديتهم في منافسات دوري عمانتل الذي يستأنف مبارياته غدا، وسيعود المنتخب الوطني للتجمع من جديد في شهر مارس المقبل؛ استعدادا لبطولة غرب آسيا التي ستقام في الإمارات.

من جانب آخر، أعلن اتحاد غرب آسيا مشاركة المنتخب التايلندي كضيف على بطولة اتحاد غرب آسيا العاشرة للرجال المقرر إقامتها في دولة الإمارات العربية المتحدة بالفترة من ٢٠ مارس إلى ٢ أبريل ٢٠٢٣، ووجه اتحاد غرب آسيا الدعوة للمنتخب التايلندي للمشاركة في البطولة التي ستشهد إضافةً له ١١ منتخباً هم: الإمارات (المضيف)، والبحرين، والسعودية، والكويت، وسلطنة عُمان، واليمن، والعراق، والأردن، وفلسطين، ولبنان، وسوريا. وتأهل منتخب تايلند إلى نهائي بطولة اتحاد منطقة آسيان لملاقاة نظيره الفيتنامي في مباراتين ذهاباً وإياباً الدور يومي ١٣ و١٦ يناير ٢٠٢٣ الجاري.

وكانت بطولة الرجال انطلقت عام ٢٠٠٠ بإقامة النسخة الأولى في الأردن التي حملت طابعاً خاصاً وقتها حينما جاءت تخليداً لذكرى الراحل الملك الحسين بن طلال، لتحمل كأسها اسم “الحسين”، وهو ما بقي ملازماً لها على امتداد نسخ البطولة، ووقتها فاز المنتخب الإيراني باللقب.

 

وجرت النسخة الثانية من البطولة عام ٢٠٠٢ في سوريا وتوج المنتخب العراقي بلقبها، ثم استضافت إيران وفازت بلقب النسخة الثالثة عام ٢٠٠٤، قبل أن تحتفظ بلقب النسختين الرابعة في الأردن عام ٢٠٠٧، والخامسة في إيران عام ٢٠٠٨.

وبعد ذلك استضافت الأردن النسخة السادسة عام ٢٠١٠، وحينها فازت الكويت باللقب، واستضافت بعدها النسخة السابعة في ٢٠١٢، التي توجت سوريا بلقبها، وبعد ذلك أقيمت النسخة الثامنة في قطر عام ٢٠١٤ وفاز بها صاحب الضيافة، وأخيراً في العراق ٢٠١٩ حيث توج المنتخب البحريني باللقب.

 

 

نقلا عن عمان الرياضي
https://www.omandaily.om/الرياضية/na/المنتخب-الوطني-الأول-يعود-للتجمع-في-مارس-المقبل

 6,033 total views,  87 views today

عن صبري البوسعيدي

Email: Sabri.abusaidi@yahoo.com

شاهد أيضاً

اليوم.. قطار دورينا يعاود الانطلاق بأربع مباريات لا تقبل القسمة على اثنين

بعد أن أغلق الأحمر العماني ملف مشاركته في خليجي 25 التي أقيمت بالبصرة العراقية خلال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *