الرئيسية / اخبار المحلية / 6 مباريات في انطلاق مباريات الأسبوع الثالث للدرجة الأولى

6 مباريات في انطلاق مباريات الأسبوع الثالث للدرجة الأولى

تقام اليوم 6 مباريات في انطلاق مباريات الأسبوع الثالث لدوري الدرجة الأولى لكرة القدم، حيث يلتقي في المجموعة الأولى الوحدة بملعبه مع صور والعروبة يستقبل مصيرة بالمجمع الرياضي بصور الساعة 6 مساء على أن يلتقي غدا جعلان بملعبه مع الكامل والوافي الساعة 6 مساء، وفي المجموعة الثانية فنجاء يستضيف قريات الساعة 3:40 مساء وغدا صلالة يستقبل بوشر الساعة 6:15 مساء على أن يكون أهلي سداب في الراحة، وفي المجموعة الثالثة عبري يستقبل الشباب بالمجمع الرياضي بعبري الساعة 6 مساء ويلتقي غدا مجيس بملعبه مع الخابورة الساعة 3:40 مساء، وفي المجموعة الرابعة الحمراء يستضيف بدية الساعة 6 مساء والبشائر يستقبل المضيبي بنفس التوقيت على أن يلتقي غدا الاتفاق بملعبه مع سمائل الساعة 3:40 مساء ومن المتوقع أن تكون هذه المباريات تجهز الفرق لتصفيات الكأس مع الطموحات الكبيرة لاقتناص النقاط ولضمان التقدم في الترتيب العام على مستوى المجموعات.

صدارة المجموعات

وكان صور تصدر المجموعة الأولى برصيد 4 نقاط وبعدها تشترك أندية الوحدة والعروبة وجعلان والكامل والوافي معا برصيد 3 نقاط ونقطة واحدة لمصيرة بعدما جاءت نتائج الأسبوع الثاني عن فوز الوحدة على الكامل والوافي 2/صفر والعروبة على جعلان 1/صفر وتعادل مصيرة وصور 2/2، وفي المجموعة الثانية التي يتصدرها أهلي سداب برصيد 4 نقاط وبعده بوشر وفنجاء 3 نقاط وقريات نقطة واحدة ولا شيء لصلالة، حيث جاءت نتائج مباريات الأسبوع الثاني بفوز فنجاء على صلالة 3/2 وتعادل قريات مع أهلي سداب 2/2، ووضع عبري نفسه في مقدمة المجموعة الثالثة برصيد 6 نقاط والشباب ومجيس اللذان يشتركان معا برصيد 3 نقاط وبعدهما الخابورة وينقل بلا نقاط حتى الآن وجاءت نتائج الأسبوع الثاني بفوز عبري على مجيس 3/1 والشباب على ينقل 2/صفر. وحقق نادي البشائر العلامة الكاملة بعدما تمكن من جمع 6 نقاط في صدارة المجموعة الرابعة ويأتي بعده المضيبي والاتفاق 3 نقاط والحمراء بنقطة واحدة ولا شيء لبدية، وقد تمكن في الأسبوع الثاني البشائر من الفوز على الاتفاق 4/صفر والمضيبي على بدية 3/1 وتعادل الحمراء وسمائل سلبيا.

الوحدة – صور

المواجهة المرتقبة بين الوحدة وصور لن تكون سهلة على الطرفين لأن صدارة المجموعة لصور برصيد 4 نقاط ويتأخر الوحدة بنقطة واحدة فقط وهو منتش بالفوز الأخير على الكامل والوافي 2/صفر بعدما تعادل صور مع مصيرة 2/2 وهذا يعطي الفريقين أهمية التركيز والحصول على النقاط الثلاث ويأمل مدرب الوحدة الأردني محمد الكلال أن يواصل فريقه الانتصارات والوصول للنقطة السادسة في طريق المنافسة على واحدة من بطاقات الصعود على مستوى المجموعة ويعتمد ذلك على تحركات يونس السنيدي ورفاقه، فيما يفكر مدرب صور سالم سلطان في كيفية تحقيق فريقه الفوز وتعويض النقطتين اللتين ذهبت من أمام مصيرة لذلك يبقى الحذر واجب مع أهمية تقارب الصفوف ما بين محمد المخيني واحمد سليم اللذين يعتمد عليهما في ترجيح كفة الفريق.

العروبة – مصيرة

يتطلع العروبة -الذي يلعب في أرضه- إلى أن يقتنص النقاط الثلاث من ضيفه مصيرة بعد النقاط الثلاث التي حصل عليها في الجولة الماضية من جعلان بالفوز عليه 2/صفر وان كان مصيرة لن يكون الضيف السهل الذي فرض التعادل أيضا مع صور 2/2 وهذا يعطي مؤشرا إيجابيا أن الفريقين في قمة الجاهزية للتنافس على الفوز وتأكيد أفضلية كل واحد منهما على الآخر، ويسعى العروبة إلى أن يكون الأفضل لاكتمال الصفوف وهذا ما يتمناه مدرب الفريق العراقي مظفر جبار باعتبار الفوز الثاني سيضع الفريق في الصدارة إذا تعثر جاره صور وهو يعتمد على محترفه بروسير في هز الشباك، لكن مدرب مصيرة أحمد آل عبدالسلام يعلم ان المهمة ليست مستحيلة ويثق في قدرات احمد الخروصي ورفاقه للعودة من ولاية صور بأهم 3 نقاط.

فنجاء – قريات

يسعى فنجاء -الذي يستقبل قريات- إلى أن يحقق الفوز الثاني على التوالي بعد فوزه الأخير على صلالة 3/2 للوصول إلى النقطة السادسة، بينما قريات الذي تعثر أمام أهلي سداب بالتعادل 2/2 لايزال يمتلك نقطة واحدة ليست بكافية في التقدم إلى الأمام وهذا سيكون الشغل الشاغل للفريقين الباحثين عن الفوز بأي ثمن قبل ختام منافسات مباريات الذهاب في الدور الأول، ويطمع فنجاء في أن يستغل عاملي الأرض والجمهور لتأكيد أحقيته بالفوز، حيث يسعى مدرب سامي الجابري إلى تصحيح الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون وتغيير أسلوب وتكتيك اللعب من خلال الاعتماد على خبرة النورس الفارسي وخالد الغطريفي في المقدمة واللذين يمتلكان النزعة الهجومية الجيدة، أما قريات فمدربه نصر المعشري قد جهز الفريق بشكل جيد والتعادل الأخير مع أهلي سداب كشف إمكانيات اللاعبين وقدرتهم على المواجهة وتحقيق الانتصار المطلوب.

عبري – الشباب

المواجهة المرتقبة ما بين عبري والشباب سيكون فيها صراع كبير ما بين الفريقين نظرا للجاهزية الكبيرة لهذا اللقاء الذي يأمل عبري المتصدر برصيد 6 نقاط -بعد فوزه على مجيس 3/1 وعلى الخابورة في المباراة المؤجلة 1/صفر- مواصلة سكة الانتصارات في ارضه والانفراد بصدارة المجموعة الثالثة، أما الشباب وصيف المجموعة برصيد 3 نقاط فلديه الكثير من الحسابات لهذه المباراة للعودة من محافظة الظاهرة بثلاث نقاط جديدة بعدما اكد ذلك من قبل في تجاوز ينقل بثنائية نظيفة، لذلك ستكون الحسابات صعبة ما بين مدرب عبري مجيد النزواني الذي يرى إمكانية الفوز بوجود المحترفين بوبي كليمنت وكابيرو عبدالله، في المقابل يراود الشباب نفس الطموح، حيث يسعى مدربه حسن رستم لوضع الخطة التي يراها مناسبة لاجتياز أصحاب الأرض وسيعتمد على سالم الدرمكي الذي هز شباك ينقل مرتين لتحقيق الفوز والمنافسة على الصدارة.

الحمراء – بدية

يلتقي الجريحان الحمراء وبدية معا واللذان يقبعان في المراكز الأخيرة لأجل تحقق الفوز الأول لهما في الدوري، وان كان الحمراء يمتلك نقطة واحدة فقط بالتعادل مع سمائل سلبيا وهذا الأمر يضع الفريقين تحت الكثير من الضغوطات لأجل تحسين مستواهما في الدوري باعتبار خسارة النقاط بين فترة وأخرى ستصعب عليهما الأمر في الأيام المقبلة، ويتطلع الحمراء -الذي يلعب في ارضه- إلى تذوق طعم الفوز مستفيدا من اكتمال الصفوف، حيث هيأ المدرب راشد العبري اللاعبين لهذه المهمة التي يرى فيها إمكانية تحقيق الفوز إذا عرف المهاجمون استغلال الفرص، أما بدية فهو الآخر ينشد العودة إلى شمال الشرقية بأول انتصار و3 نقاط في الدوري ويسعى العراقي شاكر سالم مدرب الفريق إلى تحقيق ذلك مستغلا حماس ورغبة اللاعبين الشباب في الفوز ومواصلة الانتصارات بالجولات القادمة.

البشائر – المضيبي

من المتوقع أن مهمة المضيبي لن تكون سهلة عندما يحل ضيفا على البشائر في اختبار جديد فيه الصعوبة البالغة على الفريق بعدما ظهر البشائر بمستوى عال وحقق 6 نقاط من انتصارين متتاليين كان آخرهما الفوز العريض على الاتفاق 4/صفر، لذلك فهو يحمل نفس النوايا في عدم التخاذل أو التنازل عن أي نقطة، ومدرب الفريق حمد الشقصي يدرك تماما ما يريده من اللاعبين ليس في هذه المباراة فقط بل في المباريات القادمة التي بها التحدي للوصول إلى المرحلة الثانية من الدوري ومهمة فيصل الأغبري ورفاقه ستكون واضحة في الهجوم، أما المصيبي الذي حقق الانتصار على بدية في الجولة الأخيرة 3/1 فهو الآخر يحمل نشوة الانتصار الكبيرة والتي ستكون له دافع نحو تحقيق الانتصار الثاني على التوالي والقفز إلى صدارة المجموعة وهذا ما يريده مدرب الفريق أنور الحبسي باعتبار المهمة وإن كانت صعبة فهي ليست مستحيلة لفريق متمرس في مثل هذه المواجهات وماجد محمد ورفاقه جاهزون لأي تحد لأجل تأكيد الفوز في مباراة لا تحتمل القسمة على اثنين لأن الصدارة مطلب جميع الفرق في المجموعة.

 

 

نقلا عن عمان الرياضي
https://www.omandaily.om/الرياضية/na/6-مباريات-في-انطلاق-مباريات-الأسبوع-الثالث-للدرجة-الأولى

 249 total views,  6 views today

اترك تعليقاً