حمد العزاني يودّع نادي النهضة: رحيل مدرب الإنجازات وتركيز جديد لنهضة

بعد رحلة استمرت لأربع مواسم مليئة بالإنجازات والتحديات، قرر حمد العزاني، المدرب البارع والشخصية المؤثرة في عالم كرة القدم، أن يبتعد عن تدريب نادي النهضة . وقد ترك العزاني بصمة لا تُنسى خلال مسيرته مع الفريق، حيث تمكن من قيادته نحو قمة البطولات المحلية والقارية.

تحققت أبرز إنجازات العزاني خلال مدة توليه لتدريب النهضة في الموسم الماضي، حيث نجح الفريق في تحقيق ثنائية الدوري والكأس، مما جعله يتربع على عرش الكرة العمانية ويحظى بتقدير الجماهير والإدارة على حد سواء.

إلى جانب ذلك، نجح العزاني في قيادة النهضة نحو دور النصف النهائي في مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي، مما يبرز قدرته على تحفيز اللاعبين وتحقيق النتائج الإيجابية في المنافسات القارية.

ومع أنه كانت هناك بعض المواسم التي لم تكن مليئة بالنجاحات المطلوبة، إلا أن العزاني استطاع دائمًا إبقاء روح الفريق عالية وتوجيهه نحو الأفضل، مما يجعل رحيله خسارة كبيرة للنادي ولعالم كرة القدم العمانية بشكل عام.

باختتام رسالته الوداعية، عبّر حمد العزاني عن شكره العميق لجميع من سانده وشجعه خلال فترة تدريبه، مؤكدًا أن النهضة ستبقى جزءًا من قلبه وأنه سيحمل ذكرياته مع النادي للأبد.

وبهذا الرحيل، ينقلب فصل جديد في تاريخ النهضة العماني، مع الأمل في أن يتمكن الفريق من تعويض فقدانه والاستمرار في تحقيق الإنجازات والتألق في عالم كرة القدم المحلي والقاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى