التصنيف: دوري الدرجة الأولى

حسابات فك الصراع في دوري الدرجة الأولى

Spread the love

حسابات فك الصراع على لقب بطولة الدوري وكذلك على المركز الثاني والثالث ستكون فيها شيء من التعقيدات ما بين المضيبي الصاعد والسيب 14 نقطة والسلام والمضيبي 12 نقطة لذلك يحتاج المضيبي إلى الفوز بأي نتيجة للتتويج باللقب على حساب نزوى وفوز السيب على مرباط يخطف البطاقة الثانية وفوز السلام على المصنعة سيلعب مباراة الملحق وفي حالة خسارة أو تعادل المضيبي مع نزوى وفوز السيب على مرباط سيتوج السيب باللقب وسيكون المضيبي الوصيف حتى لو فاز السلام على المصنعة أما في حالة خسارة السيب من مرباط وفوز السلام على المصنعة سينال مرباط البطاقة الثانية نظرا للمواجهات ما بين مرباط والسلام التي تنصب لمصلحة مرباط اما في حالة تعادل السيب مع مرباط وفوز السلام على المصنعة ستكون الحسابات ما بين السيب والسلام خاصة وأن الفريقين تعادلا ذهابا وإيابا 1/‏‏1 وهنا ستدخل حسابات الأهداف على حسب ماله وما عليه.

مباراة أعصاب بين المضيبي والسلام

المباراة الجماهيرية التي كان فيها صعود المضيبي على حساب السلام لم ترتق إلى المستوى المطلوب التي لم يقدم فيها الفريقان الأداء المتوقع نظرا للضغوطات النفسية للجانبين مع ارتفاع درجة الحرارة وسرعة الهواء المحمل بالغبار والأتربة حيث سادها الحذر وعدم الاندفاع إلى الهجوم لكن المضيبي حقق ما سعى إليه وحافظ على تلك النتيجة حتى نهاية المباراة. حيث جاء شوطها الأول ليس بذلك المستوى المطلوب من الفريقين بعدما اعتمدا كلاهما على الكرات المرتدة ولم يشهد سوى كرتين للسلام الأولى في الدقيقة ٢٩ والفرصة الثانية في الدقيقة 43 المضيبي في هذا الشوط وقدم حارس المضيبي حارب الحبسي مباراة قوية حيث تدخل عدة مرات لحماية مرماه من هجمات السلام المتتالية فيما أهدر فيه السلام بعضا من الفرص. الشوط الثاني دخل المضيبي بشيء من الأفضلية وقدم مباراة قوية خاصة في النصف الأول من هذا الشوط وأضاع فرصة في الدقيقة 50 من هذا الشوط وتعتبر الفرصة الأخطر في هذا الشوط والمباراة عندما اصطدمت الكرة بالعارضة والتي كانت في طريقها إلى الشباك التي أنقذها حارس السلام بأعجوبة لتعطي هذه الفرصة الجسارة الهجومية للمضيبي الذي رمى المدرب أنور الحبسي ببعض الأوراق التي كانت من الممكن أن تأتي بهدف الفوز في الدقائق الأخيرة من هذا الشوط تأتي الفرصة الأخطر للسلام في الوقت الحرج من المباراة حيث استطاع حارب الحبسي التعامل معها التي حولها إلى ضربة ركنية.

جولة الحسم يوم الخميس

جولة الحسم وختام الدوري ستكون يوم الخميس عندما يلتقي السيب مع مرباط باستاذ السيب الرياضي والمضيبي الصاعد مع نزوى بمجـــــمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر والسلام سوف يستقبل بملعبه في لوى فريق المصنعة حيث ستقام المباريات الثلاث في توقيت واحد وهو الساعة 4:30 عصرا.

572 total views, no views today

برغبة العودة لدوري المحترفين، إمبراطور العاصمة يعود للتدريبات

Spread the love

استأنف الفريق الأول لكرة القدم بنادي السيب تدريباته على ملعب النادي في منطقة الخوض وذلك استعدادا للمباراة المصيرية للفريق القادمة أمام مرباط حيث يحتاج الفريق الي تحقيق الفوز وضمان التأهل الي دوري عمانتل للمحترفين في الموسم القادم وربما تحقيق لقب دوري الدرجه الأولي في حال تعثر السلام، وبدأ الاجتماع للمدرب الصربي دافور بيرير مع اللاعبين تلا ذلك تمارين لياقية متنوعة طبق بعدها اللاعبين عدد من الجمل الفنية، ثم قسم الفريق لمجموعتين كل مجموعة تلعب كرة طائرة بالرأس والقدم واختتم التدريب بالجري حول الملعب مع تمارين إطالة، وشهدت نهاية التمرين حضور صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد رئيس النادي الذي اجتماع مع الجهاز الفني والإداري وحث فيه اللاعبين على تقديم اداء جيداً موضحاً لهم أهمية هذا اللقاء المصيري والذي سيتحدد على أثره الصاعد لدوري المحترفين خصوصاً اذا ما تعثر السلام في مباراته أمام المصنعة.

800 total views, no views today

المضيبي بتأهل تاريخي والسيب يضرب برباعية وسقوط نزوى امام مرباط فالجولة التاسعة

Spread the love

خاص – لعبتنا : في نهاية الجولة التاسعة من دوري الدرجة الاولى العماني احتفل المضيبي بصعوده التاريخي الى دوري عمانتل للمحترفين لاول مرة في تاريخه كما احتفل السيب برباعية في شباك المصنعة ، ومرباط تفوق على نزوى.
وكان المضيبي قد تعادل سلبيا مع السلام في نادي المضيبي بعد مباراة قوية وندية بين الطرفين اظهر فيها اللاعبين رغبتهم في تحقيق الفوز الذي لم يحققه اي فريق وانتهى اللقاء 0-0 ولكن توج هذا التعادل المضيبي بالتأهل الى دوري عمانتل للمحترفين ، فيما السلام ثالثا برصيد 12 نقطة.
السيب يكستح المصنعة برباعية نظيفة ، وكان السيب قد سجل نتيجة ثقيلة سجل الاهداف كلا من مروان العتبي وزاهر الاغبري ، واضاف ماكسويل الهدف الثالث قبل ان يعود مروان ويختتم مهرجان الاهداف ، السيب حاليا ثانيا خلف المضيبي بفارق نقطة وحيدة والمصنعة فالمركز الاخير بسبع نقاط.
مرباط تفوق هو الاخر على نزوى بهدفين لهدف ، سجل مرباط اولا عن طريق جوفينهو قبل ان تلخبط اوراق مدربه طرد عامر الشاطري لاعب مرباط واضاف عبدالله العفيفي هدف نزوى التعادل الا ان رغبة مرباط في النقاط الثلاث جعلته يتقدم مجددا بواسطة فيليب ويتفوق ليصبح رابعا بنفس رصيد السلام 12 نقطة ، اما نزوى خامسا برصيد 8 نقاط.

777 total views, no views today

تقديم : المضيبي امام فرصة الصعود والسيب في موقف استغلال النتائج الأخرى

Spread the love

خاص – لعبتنا : ستقام مساء يوم غد الجمعة مباريات الجولة التاسعة من المرحلة النهائية لدوري الدرجة الاولى العماني ، حيث يشتد الصراع على الصدارة بين المضيبي و السلام و السيب خصوصا مع قمة الجولة بين المضيبي و السلام والتي سيحاول ان يستغلها السيب بالشكل الأمثل.

فهناك على اراضي نادي المضيبي سوف يستقبل المتصدر المضيبي (14 نقطة) ملاحقه السلام (11 نقطة) مباراة مهمة للطرفين من شأنها ان تحدث صراع ثلاثي في حال فوز السلام والسيب سيصبح رصيد كلا منهم 14 نقطة بالتساوي مع المضيبي قبل جولتين فقط من نهاية الدوري ، المضيبي من جانبه يسعى للفوز الذي سيبعده عن السلام اكثر ويطمئن قليلا.

اما فالمصنعة يستقبل صاحب الارض نادي السيب عند الساعة 4:30 مساءً بنية تأكيد صحوة المصنعة متذيل الترتيب (7 نقاط) امام السيب الساعي الى مواصلة ملاحقه الصدارة (11 نقطة) ، السيب يدرك تماماً ان هذه المباراة لا تقبل القسمة على اثنان اما الفوز او الابتعاد عن الصدارة مع اقتراب نهاية الدوري ، والمصنعة يدرك هو الاخر انه لا سبيل امامه للبقاء سوى الفوز فقط.

نادي مرباط هو الاخر يستقبل نزوى في مباراة يسعى كلا منهما في معالجه جراحه على حساب الاخر ، مرباط الرابع (9 نقاط) لا يفصله عن نزوى الخامس (8 نقاط) سوى نقطة وحيدة من شأنها ان تعقد الامور اكثر خصوصا في حال فوز المصنعة حيث سيصبح احد الفريقين في المركز الاخير ومهدد بالهبوط.

جميع المباريات مهمة ، وباستثناء هذه الجولة لم يتبقى امام الاندية السته سوى جولتين فقط ، كسب المعركة لا يأتي سوى بالفوز خصوصا ان المضيبي في حال تفوق على السلام فإن ذلك يعني تأهله رسميا الى دوري المحترفين.

390 total views, no views today

السلام  يحقق الفوز في جولة التعادلات

Spread the love

خاص – لعبتنا : انتهى الأسبوع الثامن من المرحلة النهائية لدوري الدرجة الاولى العماني حيث حافظ فيه المضيبي على صدارته بالرغم من التعادل مع متذيل الترتيب ، فيما واصل مرباط عروضه السيئة الاخيرة بخسارة من السلام اما نزوى و السيب فكان التعادل بينهما هو الفيصل.

وكان نزوى قد تقدم بهدفين دون رد بواسطة كلا من مختار وخليفة السالمي من علامة الجزاء اما السيب فقد عاد فالنتيجة عن طريق زاهر الأغبري وعادل ياسين شاهين النتيجة ليستمر السيب ثانيا برصيد 11 نقطة متساويا مع الثالث السلام فيما نزوى يملك 8 نقاط من 8 مباريات.
اما لقاء المصنعة و المضيبي صاحب الصدارة و متذيل الترتيب الشغل الشاغل حيث فشل المتصدر من تعزيز صدارته بالفوز بعد تعادل مع المصنعة صاحب المركز الاخير بنتيجة سلبية ، المضيبي يملك الان 14 نقطة فيما السلام اصبح لديه 11 نقطة فالمركز الثالث.
نجح السلام في تخطي عقبة نادي مرباط الذي تراجع كثيرا في اخر المباريات ويحقق نتائج سلبية على عكس المباريات الماضية ، السلام سجل اولا عن طريق جمعة المعمري فيما عادل النتيجة فيليب وعاد جيفرسون ليسجل الهدف الثاني لمرباط قبل ان يعود كلا من ربيع و احمد ، بهذا الفوز رفع السلام رصيده 11 نقطة فالمركز الثاني خلف المضيبي فيما تراجع مرباط رابعا برصيد 9 نقاط.

518 total views, no views today

تقديم : الصراع يشتد في دوري الدرجة الاولى من اجل الصدارة

Spread the love

خاص – لعبتنا : ستلعب مساء يوم السبت الخامس عشر من ابريل الجاري مباريات الجولة الثامنة من المرحلة النهائية لدوري الدرجة الاولى العماني الذي تشتد فيه المنافسة بين الاندية السته حول هوية من يصعد ومن يبقى والمتوج من الصعب معرفته حتى الان.

المصنعة × المضيبي :
يواجه المضيبي مباراة صعبه على ميدان المصنعة متذيل الترتيب والعائد بقوة بعد الجولة الاخيرة التي تفوق فيها بثلاثية على مرباط ، المضيبي من جانبه متصدر الدوري بـ13 نقطة يسعى لمواصلة مشوار الصدارة والابتعاد اكثر عن السيب مطارده الاول في الترتيب.

السلام × مرباط :
السلام الساعي الى العودة في المنافسة يصطدم بمرباط الغاضب بعد خسارته الاخيرة ورجوعه في سلم الترتيب الى المركز الثالث في مباراة ستشهد اثارة بحكم لا يفصل بين الفريقين سوى نقطة وحيدة قد تقدم احدهم على الاخر وقد يستفيد احدهما من تعثر السيب او المضيبي من اجل التقدم في الترتيب العام للدوري.

السيب × نزوى :
نادي السيب يستمر في مطاردته للمضيبي على الصدارة حيث لا يفصله سوى ثلاث نقاط فقط عن المضيبي الذي سيلعب خارج قواعده هذه الجولة وربما ينتظر تعثره من اجل خطف الصدارة ، اما نزوى فلا يرغب ان يصبح بديلا للمصنعة في المركز الاخير والفوز يقربه كثيرا من المراكز الاول و الثاني وتعد مباراته هذه فرصة من اجل العودة الى المنافسة مجددا.

440 total views, no views today

المضيبي يخطف الصدارة ، وفوز مدوي للمصنعة

Spread the love

خاص – لعبتنا : انتهت الجولة السابعة من المرحلة الاخيرة ضمن دوري الدرجة الاولى العماني الذي شهد استمرار في صراع الصدارة وفقدانها في كل جولة من فريق الى اخر.

وشهدت هذه الجولة مفاجأة مدوية من المصنعة عندما اكتسح مرباط بثلاثية نظيفة مرباط الذي كان منافس شرس على الصدارة في الجولات السابقة سقط اليوم على ملعبه بنتيجة ثقيلة من متذيل الترتيب حيث سجل كلا من نوح الغاوي هدف واحمد العميري هدفين للمصنعة الذي اصبح يملك في رصيده 6 نقاط اما مرباط ثالثا برصيد 9 نقاط.

السيب يتخلى عن الصدارة هذه الجولة بعد خسارته من المضيبي بهدف دون مقابل في لقاء لم يشهد الاثارة المنتظرة ولم يسجل فيها سوى هدف وحيد شهد توقيع عاهد الهديفي الذي اهدى الثلاث نقاط للمضيبي ليخطف الصدارة من السيب برصيد 13 نقطة فيما تجمد رصيد السيب ثانيا برصيد 10 نقاط.

نزوى و السلام ينهيان اللقاء بتعادل ايجابي بهدف لهدف وصل به نزوى للنقطة السابعة فيما السلام للنقطة الثامنة ، وكان نزوى قد افتتح التسجيل بواسطة سعيد حميد فيما عادل المعمري عادل النتيجة للسلام ، ويحتل نزوى المركز الخامس على بعد نقطة واحدة من الاخير المصنعة اما السلام رابعا على بعد نقطة واحدة من الثالث مرباط.

412 total views, no views today

اليوم:ثلاث مباريات قوية في دوري الدرجة الاولي

Spread the love

يدخل دوري الدرجة الأولى لكرة القدم في مرحلته النهائية اليوم بالجولة الثانية من مباريات الإياب وسط الكثير من التحديات والمخاوف وخاصة للفرق التي في الصدارة خوفا من التعثر بالخسارة أو التعادل وفقدان أي نقطة لذلك ستكون المواجهة المرتقبة ما بين السيب بملعبه مع المضيبي على صدارة المجموعة الساعة 7 مساء وفي نفس التوقيت يسعى مرباط في ارضه الى التعويض عندما يستضيف المصنعة، وفي محافظة الداخلية يستقبل نزوى نظيره السلام الساعة 4:30 عصرا في لقاء يتوقع له التكافؤ لكن لا يمكن ان يكون هناك أي تكافؤ في مثل هذه المواجهات التي بدأت الخطوات تتسارع نحو الصعود لدوري المحترفين للموسم القادم، ومن الواضح ان تقارب النقاط ما بين الفرق في الترتيب يدل على ان هناك الكثير من المفاجآت في المباريات الأربع المتبقية من عمر الدوري، حيث لا يزال السيب في الصدارة برصيد 10 نقاط ومن بعده المضيبي بنفس الرصيد إلا انه يتأخر بفارق الأهداف ويأتي من بعدهم مرباط برصيد 9 نقاط الذي تراجع الأسبوع الماضي ومن ثم السلام 7 نقاط ونزوى 6 نقاط والمصنعة 3 نقاط بعدما انتهت مباريات الجولة الماضية بفوز المضيبي على مرباط 2/‏‏1 وتعادل المصنعة ونزوى 1/‏‏1 والسلام والسيب بالنتيجة نفسه.

السيب × المضيبي

المواجهة المرتقبة ما بين السيب والمضيبي ستكون مثيرة بالفعل باعتبار ان الفائز سيتربع على الصدارة إلا ان التعادل لا يخدم الفريقين نظرا لمطامع مرباط الكبيرة في العودة الى القمة خاصة اذا حقق الفوز على المصنعة لذلكستكون الحسابات ما بين الفريقين فيها الكثير من الصعوبات في كيفية تحقيق الفوز وخطف النقاط الثلاث التي لها أهميتها الكبيرة في طريق المنافسة القوية والاقتراب من الصعود المريح الى دوري المحترفين، لذلك يضع السيب كل الآمال في هذه المباراة التي يراها المفتاح الأهم للاقتراب والعودة للأضواء، وهذا ما عمل عليه المدرب الصربي بيريز خلال الأيام الماضية في إيجاد كل السبل التي يقتنص منها السيب الفوز في ملعبه وبين جماهيره التي يتوقع ان تزحف بقوة الى المدرجات والتي تأمل ان تكون لها البصمة المهمة في المباراة لرفع معنويات اللاعبين لتحقيق الانتصار ومن الواضح ان بيريز صحح الأخطاء التي وقع فيها الفريق في المباراة الماضية أمام السلام وخاصة في الجانب الهجومي بعدما أضاع المهاجمون جملة من الفرص كانت من الممكن ان يعود الفريق بثلاث نقاط جديدة من الباطنة بالإضافة الى الربكة التي حصلت في الشوط الثاني للمدافعين والتي سمحت للسلام بالتعادل لكن هناك الكثير من التعديلات والتوجيهات ستكون حاضرة في هذه المباراة وستكون التعليمات للمهاجمين بقيادة هيثم المحرمي وصلاح اليحيائي والمحترف فرانك وهشام الزعابي ومروان تعيب وسيف الشكيلي ومحمد الحراصي خاصة وانه يدرك بان المضيبي سيكون الضيف الثقيل في هذا اللقاء الذي هو الآخر يحمل الطموحات والأحلام نفسها ويرى في هذه المباراة الاقتراب من الحلم الذي طال انتظاره سنوات طويلة خاصة وان الفرصة مؤاتية بأن يكون أحد الصاعدين وهو ما شدد عليه مدربه الوطني أنور الحبسي بعدما وجد الالتفاف من بعض المحبين للنادي والداعمين للفريق حيث يملك الكثير من الخيارات التي يمكن ان تساعد اللاعبين في تقديم الأداء الأجمل مع الاعتماد على مجموعة من الأسماء التي لها ثقلها في الملعب والتي يمكن ان تساهم في تحقيق الانتصار أمثال محمد الشكيلي والمحترف عمر يادونج وبقية الأسماء الأخرى يتقدمهم عاهد مصبح الهديفي ومحمد الصوافي وسعيد السلماني وسعود الحبسي وعمر جمعة لذلك من الصعب التكهن بالنتيجة ولمن ستكون الصدارة.

مرباط × المصنعة

لقاء مرباط في ملعبه مع المصنعة من المؤكد سيكون لأجل التعويض ومداواة الجراح بعدما خسر مرباط في الجولة الماضية 1/‏‏2 من المضيبي مما جعلته تلك الخسارة يتراجع الى المركز الثالث في الوقت الذي كان يبحث فيه عن الفوز، لكن المؤشرات الإيجابية تقول ان الكفة ستكون لمرباط لعدد من الاعتبارات أهمها النتائج الغير مقنعة للمصنعة والذي سيكون حضوره فيه شيء من الإرهاق وان كان يأمل ان يرد الدين الذي عليه بعد خسارته في الذهاب صفر/‏‏3 بملعبه في الباطنة.
ويأمل مرباط بقيادة مدربه العراقي ثائر عدنان ان لا تتكرر تلك المشاهد وذلك الأداء بعدما صحح الأخطاء التي ظهرت في المباراة الماضية وهو يدرك تماما بان أي عثرة جديدة ستضع الفريق في موقف صعب ومع ذلك ثقته كبيرة في اللاعبين أمثال: محمد سليم ووليد السعدي وعلي سليم وسامي مبارك والمحترفان فيلب وديديه لإعادة الفريق الى مكانته في الصدارة ليقترب من حلم العودة من جديد الى دوري الأضواء ، أما المصنعة الذي يعيش على الأمل الأخير في هذه المباراة فيرى من الممكن ان تكون هناك الكثير من المفاجآت وهي واردة في عالم كرة القدم خاصة إذا حقق الانتصارات في المباريات الأربع المتبقية لكن أي عثرة بالخسارة أو التعادل سيكون الفريق بعيدا عن المنافسة ويتطلع المدرب حسين السعدي الى إحداث شيء من المفاجآت للفريق وارباك المنافسين خاصة وان الفوز على مرباط يعني الكثير للفريق لرد الاعتبار والفوز على فريق منافس ومرشح للصعود لذلك تبقى كل الأمور محسومة بأقدام وخبرة أمين الماجري ومعه نوح الغاوي ويونس العبادي وبقية الرفاق الذين يأملون ان تكون لهم الغلبة في مباراة الفرصة الأخيرة.

نزوى × السلام

تشير التوقعات الى ان التكافؤ سيكون سيد الموقف ما بين نزوى والسلام في هذا اللقاء نظرا لتقارب الفريقين في الترتيب العام باعتبار صاحب الأرض يمتلك 6 نقاط في المركز الخامس والضيف القادم من الباطنة لديه 7 نقاط في المركز الرابع ومع الرجوع الى مباراة الذهاب فان الانتصار كان للسلام في ارضه بهدفين نظيفين وتلك النتيجة قد تصعب الأمور ما بين الفريقين بين البحث عن فرصة رد الاعتبار لنزوى وتكرار الفوز للسلام والنتيجة لا يمكن ان تنقسم نتيجتها على اثنين إذا ما أرادوا المنافسة على المراكز المتقدمة وخاصة الثالث على اقل تقدير.
ومن الواضح ان مدربي الفريقين جهزا العدة والعتاد لهذا اللقاء الذي فيه الصعوبة والضغط الكبير على اللاعبين وخاصة لمدرب نزوى عبدالعزيز الريامي الذي لم يستطع الفريق بقيادته حتى الآن تحقيق الانتصار إلا انه لم يخسر أيضا بعد التعادلات الثلاثة المتتالية وهنا تكمن المخاوف بان جهد الهجوم يبطله الدفاع عندما يتقدم الفريق في البداية ويخسر في النهاية وان كان اختلف ذلك أمام المصنعة لكن تبقى المهمة واحدة في كيفية قدرة الفريق على التقدم الى المقدمة دون ان يخسر أي نقطة لذلك يبقى التركيز على أهمية الانسجام ما بين اللاعبين في جميع الخطوط والاعتماد على تحركات العفيفي والمغربي الحسن موتورلا والإيراني سعيد حميد وحسني الهنائي مع أهمية يقظة الحنظلي في حراسة المرمى لأن السلام أيضا مدربه عبيد الجابري وجد بان الفريق قادر على ان يقول كلمته خاصة بعد التعادل الأخير مع السيب ليعيد الثقة من جديد الى اللاعبين ويحفزهم على تقديم الأداء الأفضل في مثل هذه المباريات الحساسة خاصة وان الفريق لا يزال يمتلك الأمل الكبير في الاقتراب من المتصدرين ومنافستهم على الصعود إلا ان ذلك يحتاج الى مجهودات المحترفين محمد سانجو ومحمد فيرا وممادوا والبرازيلي داسيلفا ومعهم أحمد سالم لتحقيق الفوز المطلوب.

 

المصدر:عمان كاتب: حمد الريامي

 

414 total views, no views today

المضيبي يخطف الصدارة وتعادلين في الجولة السادسة

Spread the love

خاص – لعبتنا : انتهت الجولة السادسة من المرحلة النهائية لدوري الدرجة الاولى العماني اليوم الجمعة حيث شهدت الجولة تعادلين واستغلال المضيبي للموقف وخطف فوز ثمين من مرباط ويعتلي الصدارة.
وكان السلام تعادل مع السيب في لقاء جيد نسبيا الى مقبول على الصعيد الفني حيث افتتح السيب بنتيجة 1-0 عن طريق هيثم المحرمي وتعادل السلام بواسطة محمد سانجو بهذا التعادل يصبح رصيد السلام 7 نقاط فالمركز الرابع فيما السيب ثانيا برصيد 10 نقاط.
من جانب اخر تعادل نزوى مع المصنعة على ملعب الاخير وبالرغم من تقدم المصنعة بهدف امين وكان جماهير المصنعة ينتظرون فوز مهم ولكن هداف نزوى الحسن موتورلا رفض ان يخرج نزوى بالخسارة من هذا اللقاء لينتهي بالتعادل هدف لهدف ، وبهذه النتيجة نزوى حل خامسا برصيد 6 نقاط فيما المصنعة تبقى فالمركز الاخير برصيد 5 نقاط.
المضيبي استغل تعثر السلام و السيب وتفوق على مرباط بهدفين مقابل هدف ، مرباط تقدم بواسطة علي سليم ، ولكن المضيبي قلب الطاولة بعدما سجل هدف التعادل عن طريق محمد الشكيلي فيما خطف عمر جامبيا هدف ثمين جدا للمضيبي خطف به الصدارة برصيد 10 نقاط فيما بقي مرباط برصيد 9 نقاط.

583 total views, no views today

المضيبي يواجه مرباط والسلام يستضيف السيب والمصنعة يستقبل نزوى

Spread the love

تبدأ اليوم مرحلة الجد للصعود الى دوري المحترفين في أولى مباريات الإياب في المرحلة النهائية لدوري الدرجة الأولى لكرة القدم من خلال المباريات الثلاث التي كلها تحمل راية التحدي في طموح مشترك لجميع الفرق سوى المتقدمة أو التي لا تزال تعيش على أمل الصعود حيث المباريات الخمس المتبقية بها 15 نقطة كاملة يمكن أن تحدث فيها الكثير من التغييرات في سلم الترتيب خاصة إذا تعثرت فرق الصدارة يمكن أن تفتح المجال للقادمين من الخلف وهو شيء متوقع في ظل المنافسة الشديدة ما بين الفرق الست.
حيث يواجه المضيبي بملعبه مرباط الساعة 4:15 عصرا والمصنعة يستقبل نزوى الساعة 7 مساء والسلام يستضيف السيب الساعة 4:30 عصرا والتي فيها الترقب الكبير لمعرفة النتائج الأولية في هذه المرحلة المهمة من الدوري.
وكانت نهاية الجولة الأخيرة من مباريات الذهاب في هذه المرحلة انتهت بوجود مرباط والسيب في الصدارة برصيد 9 نقاط ومن ثم المضيبي 7 نقاط وبعدهما السلام 6 نقاط ونزوى 5 نقاط والمصنعة بنقطتين فقط، وهذا يعني بان المنافسة سوف تكون شرسة لأجل الاقتراب من الصعود لدوري المحترفين وكذلك لضمان المركز الثالث على أقل تقدير للحصول على فرصة الأمل في مباراة الملحق مع الفريق الثاني عشر بدوري المحترفين.

المضيبي × مرباط

من المتوقع أن تشهد المواجهة المرتقبة ما بين المضيبي ومرباط الكثير من التحديات المتوقعة من الفريقين في لقاء لا يحتمل أن يفقد فيه أي فريق نقطة واحدة في طريق مشوار المنافسة على الصعود وهذا الأمل يراود الجانبين في الخروج بالفوز والنقاط الثلاث ومن الطبيعي أن يسعى المضيبي الى رد اعتباره بعد الخسارة في الذهاب بهدف نضيف وهذا ما يسعى إليه المدرب الوطني أنور الحبسي الذي يضع الكثير من التفاؤل نحو تحقيق النتيجة التي يطمح إليها الجميع باعتبار الصفوف سوف تكون مكتملة وسلاح الأرض والجمهور مهم جدا لكسب الثقة الكبيرة في نفوس اللاعبين الذين يأملون أن يقدموا المستوى الأفضل عن المباريات الماضية ونسيان ما حصل في الدور الأول دون فقدان أي نقطة وستكون المهمة كبيرة على عاتق مصبح الهديفي ومحمد الصوافي وسعيد السلماني وسعود الحبسي وعمر جمعة والمحترف كوفي ومحمد الشكيلي لأجل تحقيق الفوز في ملعب الفريق. أما مرباط الذي يسعى الى أن يكون أول الواصلين الى دوري المحترفين فهو يضع الكثير من الحسابات لهذه المباراة بعيدا عن التعثر بالخسارة وحتى التعادل وهذا ما يأمله مدربه العراقي ثائر عدنان الذي يضع الثقة الكبيرة في اللاعبين للعودة الى محافظة ظفار ولديه 3 نقاط جديدة يعزز بها تواجده في الصدارة لذلك يتطلب من وليد السعدي وعلي سليم وسامي مبارك والمحترفين فيلب وديدية مضاعفة الجهد في هذا اللقاء.

السلام × السيب

لن يكون لقاء السلام والسيب سهلا للطرفين الباحثين عن انتصار مهم في انطلاقة هذه المرحلة التي تبدو فيها الأمور صعبة ومعقدة للغاية ولا يمكن أن ترجح فيها كفة أي فريق على الآخر مهما كان ترتيبهما في الدوري لذلك يحتل السلام المركز الرابع برصيد 7 نقاط فيما يتمسك السيب بالوصيف برصيد 9 نقاط وهذا التقارب يضع الفريقين تحت ضغوطات كبيرة من الصعب أن تفك رموزها على حسابات الورق بل في ارض الملعب، وكما تتضح نوايا السلام بانه اكثر متحفز بقيادة مدربه الوطني عبيد الجابري الذي يسعى الى تعويض النقاط التي تساقطت منه في الذهاب والتي كلفته أن يكون في الرابع في سلم الترتيب لذلك يأمل أن تكون هناك صحوة قوية للفريق بتواجد المحترفين محمد فيرا وممادوا والبرازيلي داسيلفا وأحمد سالم لتحقيق الفوز وإنعاش آمال الفريق في المنافسة ، أما السيب الذي يقوده الصربي بيريز فهو الآخر يمني النفس ان لا تكون هناك أي عثرات جديدة في طريق الفريق الى الصعود بعدما وقع الأسبوع الماضي في فخ التعادل السلبي مع مرباط وسعى خلال الأيام الماضية من تصحيح مجموعة من الأخطاء الهجومية التي وقع فيها اللاعبون خوفا من أي تعثر آخر يمكن أن يضع الفريق في موقف صعب خاصة وانه يعتبر السلام هي العقبة الثانية للفريق في هذه التصفيات إلا أن عزيمة صلاح اليحيائي والمحترف فرانك وهشام الزعابي ومروان تعيب وسيف الشكيلي ومحمد الحراصي ستكون قوية لتحقيق الفوز والتواجد في المقدمة.

المصنعة × نزوى

من المتوقع أن يكون لقاء المصنعة مع نزوى فيه شيء من التكافؤ ما بين الفريقين الباحثين عن انتصار مهم يعطيهما الأمل الكبير في التقدم خطوات مهمة الى الأمام والدخول في معترك المنافسة على المراكز الأولى وان كانت مهمة المصنعة صعبة الذي يحتل المركز الأخير برصيد نقطتين إلا أن المباريات الخمس بها 15 نقطة وفيها الأمل الكبير في قدرة الفريق بان يزحف الى المقدمة وهو طموح وأماني المدرب خالد النوفلي ومعه جميع اللاعبين وقد تكون العزيمة أصبحت كبيرة في أن يعيد الفريق حساباته من جديد في هذه التصفيات ويمكن أن يفعلها نوح الغاوي ويونس العبادي ورفاقهم في هذه المباراة، أما نزوى بقيادة مدربه الوطني الجديد عبدالعزيز الريامي فيأمل أن يتمكن من تغيير خطة ومنهجية الفريق في كيفية القدرة على المنافسة وجمع المزيد من النقاط ولعل المباراة الأخيرة التي تعادل فيها خارج الديار مع المضيبي 2/‏‏2 تعطي مؤشرا حقيقيا في تطور أداء الفريق ومستوى اللاعبين وخاصة نفسيا لأن هذه المرحلة تتطلب التعامل النفسي مع كل مباراة في كيفية تحقيق الفوز وزرع ثقافة الانتصار لذلك تبقى مهمة العفيفي والمغربي الحسن موتورلا والإيراني سعيد حميد وحسني الهنائي ومن معهم محددة ليس فيها التراخي وهو العودة بالنقاط الثلاث إذا أراد الفريق أن يكون من ضمن المنافسين على المراكز الثلاثة الأولى.

 

المصدر:عمان الرياضي   (حمد الريامي)

669 total views, no views today