ظروف أسرية تُجبر جيلاني على ترك صحم

Spread the love

فاجئ المدير الفني الفرنسي عبدالقادر جيلاني إدارة نادي صحم العُماني، بالعودة إلى بلاده، متعللاً بظروف أسرية أجبرته على الإقدام على تلك الخطوة.

وقرر المدرب صاحب الأصول الجزائرية ترك صحم في وقت عصيب، خاصة أن رياح الدوري بدأت تهب من جديد، لتعلن عودة المباريات يوم الخميس المقبل.

وأكمل الفرنسي الشهر الثاني على رأس الجهاز الفني منذ توقيع العقد مع نادي صحم، إلا أن مصادر داخل إدارة النادي أكد أن المدرب سوف يعود خلال اليومين المقبلين.

نقلا عن كورة

ومن المقرر أن يقود الفريق في فترة غياب جيلاني، مساعد المدرب حارث المعمري.

جدير بالذكر أن نادي صحم سوف يخوض مباراته المقبلة في الدوري العُماني، يوم الجمعة المقبل، أمام نادي ظفار المتصدر، في مواجهة يسعى خلالها الفريق لاستعادة ذاكرة الانتصارات والعودة من جديد إلى مصاف الكبار.

767 total views, 3 views today

Start a Conversation