مباراتان في كأس الاتحاد اليوم بشعار الـتأهل للمرحلة الثالثة

Spread the love

تجرى مساء اليوم مباراتان في إطار المرحلة الثانية من مسابقة كـأس الاتحاد لكرة القدم، حيث يستقبل نادي عمان في ميدانه ضيفه الشباب في تمام الساعة السادسة، ويبحث الرستاق عن سبر أغوار مضيفه صحم عندما يتواجهان في مجمع البريمي الرياضي في الساعة السادسة والنصف والقاسم المشترك للأندية الأربعة المتبارية اليوم يتمثل في حجز تذاكر العبور إلى المرحلة الثالثة من مسابقة كأس الاتحاد وبالتالي تقريب المسافة من الفوز بلقب نسخة الموسم الحالي والتي كانت بحوزة نادي الشباب في الموسم الفائت.

نادي عمان – الشباب

يحل حامل اللقب الشباب ضيفا ثقيلا على نادي عمان في معقل الأخير في تمام الساعة السادسة مساء ضمن المرحلة الثانية من مسابقة كأس الاتحاد في لقاء مفترق طرق يسعى من خلاله الشباب إلى الاستمرار في رحلة الدفاع عن لقبه في مواجهة أصحاب الأرض والجمهور ويعول الفريق الضيف على خبرته الواسعة في مسابقة كأس الاتحاد والتي تعد من بين ميادين التنافس لديه في الموسم الكروي الرياضي وبابا متاحا أمامه لإنقاذ موسمه عبر تحقيق لقب هذه المسابقة التنشيطية على الرغم من أنها أقل ألقاب الموسم الكروي أهمية، ولا تحظى بذات القدر من الأهمية التي تحظى بها مسابقتي الدوري وكأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم.
ويرى الشباب أن مسابقة كأس الاتحاد تعد متنفسًا وشريانًا حقيقيًا للخروج من كبوته في المسابقات الكروية المحلية هذا الموسم حيث يعاني الأمرين في دوري عمانتل باحتلاله المركز الثالث عشر وما قبل الأخير برصيد 9 نقاط عقب انتهاء منافسات الدور الأول من الدوري في الوقت الذي ودع فيه المسابقة الأغلى كأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم بخروجه من دور الـ32 على يد بدية بهدف نظيف في واحدة من كبرى مفاجآت الكأس المدوية لذا ينظر الشباب إلى مباراة اليوم بعين الجدية والاعتبار وكله أمل وطموح في تخطي عقبة مضيفه نادي عمان والصعود إلى المرحلة الثالثة تمهيدا للحفاظ على لقبه.
من جانبه، يسعى نادي عمان إلى تعميق جراح الشباب عبر إقصائه من البطولة الثالثة هذا الموسم وتبديد أي حلم له في الدفاع عن لقبه في بطولة كأس الاتحاد، وهو أمر إن حدث سيكون بمثابة الكارثة على نادي الشباب لا سيما وأن نادي عمان عاقد العزم على الإطاحة بضيفه في مباراة اليوم ودق المسمار الأخير على نعشه.
وكان الشباب قد تأهل بشق الأنفس إلى المرحلة الثانية من مسابقة كأس الاتحاد هذا الموسم بعدما تمكن من إقصاء النصر بركلات الترجيح 5 /‏‏ 4 عقب التعادل في الوقتين الأصلي والإضافي 1 /‏‏ 1 أما نادي عمان فهو الآخر واجه صعوبة بالغة في حجز مقعده إلى المرحلة الثانية من المنافسات بعدما تغلب على صور بهدف يتيم في المرحلة الأولى.

صحم – الرستاق

تشخص الأنظار مساء اليوم إلى مجمع البريمي الرياضي، حيث مسرح مواجهة الرستاق بمضيفه صحم ضمن المرحلة الثانية من مسابقة كأس الاتحاد في صدام ناري مرتقب سيكون رهانه متمثلا في حصد بطاقة العبور إلى المرحلة الثالثة من المسابقة.
وكان صحم قد تفوق في المرحلة الأولى على حساب مجيس بركلات الحظ الترجيحية 3 /‏‏ 2 بعد التعادل في الوقتين الأصلي والإضافي 1 /‏‏ 1 أما الرستاق فيخوض اختباره الأول في المسابقة اليوم، حيث لم يضطر للعب في المرحلة الأولى وخضع للراحة فيها.
ويتطلع صحم إلى تقديم أقصى جهد ممكن في مباراة اليوم للتمسك بآماله وطموحاته في بلوغ المرحلة الثالثة من المنافسات والاقتراب أكثر من بلوغ المباراة النهائية والمنافسة على لقب المسابقة التي باتت محل شغف ورهان قائم بالنسبة إلى الأندية الجريحة في مسابقتي الدوري وكأس جلالته لكرة القدم.
من جهته، يراهن الرستاق على عناصره الرديفة لمجاراة ضيفه صحم في لقاء اليوم والهدف يكمن في الصعود إلى المرحلة الثالثة وتقريب المسافة إلى المباراة النهائية التي ستجعل من طموحات الفريق عريضة في إمكانية حصد لقب مهم في منافسات الموسم الكروي الجاري.

 

 

عمان الرياضي

كتب– فيصل السعيدي

848 total views, 6 views today

Start a Conversation