النتائج السلبية تجبر أحد مدربي دورينا على مغادرة ناديه

خاص لعبتنا: يبدو أن النتائج السلبية وتواضع المستوى في أول خمس جولات من دورينا قد ألقت بظلالها على المدرب الوطني محمد خصيب مدرب نادي صحار حيث تداولت وسائل التواصل الإجتماعي أخباراً تفيد بأن هذا الأخير فضل الإبتعاد عن ناديه، حيث أعتذر عن مواصلة قيادة التماسيح في قادم مشوار الفريق بدوري عمانتل، حيث لم يستطع نادي صحار جمع سوى أربعة نقاط فقط من أصل خمسة عشر نقطة ممكنة، حيث لم يعتاد صحار في السنوات الماضية على هذا الوضع حيث كان الفريق ينطلق إنطلاقة مبهرة إلا أن هذا الموسم قد تغير الحال ،فهل سيستطيع المدرب القادم إنتشال التماسيح من الوضع الحالي إن صح الخبر، الأيام وحدها تكشف لنا كل جديد عن أنديتنا التي لا حول لها ولا قوة في ظل وضعها المادي المتأزم.