اتحاد الكرة يفتح ملف دوري المحترفين بمفهوم جديد

عمان الرياضي:​يسعى اتحاد الكرة إلى تطوير الاحتراف وفق الإمكانيات المتاحة، وبمساعدة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الذي أبدى رغبةً كبيرةً في مساعدة الاتحاد في إعادة تقييم تجربة دوري المحترفين وبما يتناسب مع الواقع الكروي الذي تعيشه أنديتنا.

وسيزور وفد المهام الخاصة في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم السلطنة خلال الأيام القادمة من أجل الالتقاء مع رابطة دوري المحترفين وكذلك مع الأندية وتنظيم حلقات عمل لشرح أهداف دوري المحترفين والتدرج الذي يجب أن يبدأ به الاتحاد العماني لكرة القدم من أجل التطبيق الجزئي للاحتراف.
وكان ستيف كيم رئيس وفد فريق المهام الخاصة بالاتحاد الآسيوي الذي زار السلطنة في أكتوبر 2013 وزار الأندية الـ14 المشاركة في انطلاق أول دوري للمحترفين قد حذر عن أوضاع اللاعبين، فالعديد من اللاعبين ما زالوا يعملون في مهنة أخرى بالقطاع الحكومي، ولهذا لن يكون من السهل عليهم التركيز على التدريبات والمباريات. لكن اتحاد الكرة يومها وعد بحل هذه الإشكالية.
وحسب رؤية الاتحاد الآسيوي لتطبيق الاحتراف الكامل من أجل المشاركة في دوري أبطال آسيا فقد وضع عدة معايير من أهمها معيار الملاعب 140 نقطة بدلاً من 50 نقطة ومعيار الأندية 200 نقطة بدلاً من 100 نقطة والمستوى الفني أصبح 200 نقطة.
ويتم تقسيم المستوى إلى 30 % للمنتخبات و70 % للأندية، وسيحتسب طبقًا للمستوى الفني في السنوات الثلاث الأخيرة.
كما أن الحصول على الرخصة الآسيوية شرط مهم حتى تتمكن من المشاركة في دوري الموسم الجديد، حيث ترتكز فكرة ترخيص الأندية لدى الاتحاد الآسيوي على أنه كلما زاد عدد الأندية المرخصة لدى أي اتحاد أهلي زاد عدد النقاط التي يحصل عليها هذا الاتحاد فيما يتعلق بتحديد عدد المقاعد في دوري المحترفين الآسيوي.
وتتضمن آلية منح الترخيص للأندية، 5 معايير أساسية وهي: المعيار الرياضي، ومعيار البنية الأساسية، ومعيار الشؤون الإدارية والمعيار القانوني، والمعيار المالي، ومن المؤكد أن كل أنديتنا ستكون ملزمة بالحصول على الترخيص من أجل المشاركة في دوري الموسم الجديد.
كما تم الالتزام بتوزيع المقاعد طبقًا للمعمول به من قبل وهي تخصيص مقاعد لدول الشرق والغرب وعدم توزيع المقاعد على كل الدول القارة بشكل عام كما كان مقترحًا، وأن المستويين الأول والثاني في التقييم في شرق وغرب القارة الصفراء سيحصل كل منهما على 4 مقاعد، أما الثالث فسوف يحصل على 3 مقاعد بالإضافة إلى مقعد إضافي يسمح له بخوض التصفيات التمهيدية.
ومر تحديد أعداد المقاعد في البطولات الآسيوية بأكثر من مرحلة حيث نصت المرحلة الأولى على أنه في حالة عدم استيفاء أي دولة لأي من معايير المشاركة لا تشارك في البطولة، فيما نصت المرحلة الثانية على أنه في حال عدم استيفاء أي دولة لمعيار من معايير المشاركة تخصم منها مقعد كامل، أما المرحلة الثالثة فتنص على أنه في حال عدم استيفاء أي دولة لمعيار من المعايير المطلوبة يخصم منها نصف مقعد، وهناك 11 معيارًا من المعايير التي يتم التقييم من خلالها، وسيتم إصدار الدليل الكامل للمعايير خلال الفترة القادمة من قبل الاتحاد الآسيوي، خاصة أن نظام التقييم الجديد سيتم من خلاله ترجمة النقاط إلى مقاعد.

أضف تعليقاً

Loading...