الرئيسية / الأخبار المحلية / الوسطى يهزم الاتحاد ويتأهل إلى دوري الدرجة الأولى

الوسطى يهزم الاتحاد ويتأهل إلى دوري الدرجة الأولى

كسب فريق نادي الوسطى رهان الصعود الى مصاف دوري الدرجة الأولى بعد عامين من إشهاره حيث نافس الموسم الماضي على الصعود ولم يحالفه الحظ وهذا الموسم كان منافسا شرسا في دوري الدرجة الثانية ونجح الأخير ان يحقق إنجازا كبيرا بعد أن تغلب على منافسه الاتحاد ٢/‏‏ صفر من خلال المباراة التي جمعتهما مساء أمس على ملعب مجمع صلالة الرياضي ضمن مباراة إياب الملحق الدرجتين الأولى والثانية، والتي تقام بين الطرفين لبقاء فريق الاتحاد أو تأهل فريق الوسطى لدوري الدرجة الأولى، حيث انتهى لقاء الذهاب بالتعادل الإيجابي ١/‏‏١ .. في المقابل فان هبوط نادي الاتحاد الحزين للدرجة الثانية يمثل نقطة تحول في مسيرة هذا النادي العريق ويفتح المجال للنقاش بعد 52 عاما منذ ان رأى الندي النور
وعودة لمجريات المباراة لم يشهد الشوط الأول الكثير من الفرص عدا الهدف الوحيد الذي سجله اللاعب الدولي السابق محمد مبارك الهنائي في الدقيقة ٢٥ بالرغم من محاولات لاعبي فريق الاتحاد لإدراك التعادل، ان الشوط الثاني كان اكثر حراكا خاصة من قبل الاتحاد الذي لم يستغل الفرص المتاحة في انطلاقة الشوط إلا ان اللاعب الخبرة محمد الهنائي تمكن من استغلال كرة ثابته في تعزيز النتيجة في الدقيقة ٦٩ والذي صعّب مهمة المنافس فريق الاتحاد الذي لم يتمكن من فعل شيء فيما تبقى من زمن المباراة التي انتهت لصالح فريق نادي الوسطى ٢/‏ ‏صفر.

الشوط الأول

تبادل الفريقان الهجمات منذ انطلاقتها ما لبث وان انحصر اللعب في وسط الملعب وسط هجمات خجولة حتى الدقيقة التاسعة التي من خلالها أضاع الاتحاد فرصة التقدم بهدف السبق إثر هجمة لم يحسن طلال الحبيب استغلال الفرصة لزيارة شباك فريق الوسطى إثر تسديدة ضعيفة تصدى لها الحارس وائل مسعود السلطي.
واصل الفريقان الهجمات والتي لم تشكل الخطورة الكبيرة على المرمى بالرغم من رغبة اللاعبين للوصول للشباك إلا ان تلك المحاولات افتقرت للتنظيم والتركيز حتى الدقيقة ٢٥ التي من خلالها تمكن الوسطى من التقدم بهدف السبق عن طريق محمد مبارك الهنائي اثر هجمة مضادة سدد من خلالها الهنائي تسديدة قوية استقرت في شباك الحارس عبدالله السناني حارس مرمى الاتحاد .
بعد الهدف شن الاتحاد جملة من الهجمات بهدف العودة للمباراة إلا ان تلك الهجمات افتقرت للتركيز من قبل المهاجمين إلا أن احمد الحبسي كاد ان يسجل الهدف الثاني عندما اطلق تسديدة تصدى لها السناني حارس مرمى الاتحاد الذي عاد للهجوم والضغط على مرمى المنافس إلا انها لم تأت بجديد .
الدقيقة ٤٠ تعرض حارس مرمي الاتحاد عبدالله السناني للإصابة وتم استبداله بالحارس البديل مصبح الرشيدي ليستمر اللعب سجالا بين الطرفين حتى اطلق حكم المباراة صافرة انتهاء الشوط الأول بتقدم فريق نادي الوسطى بهدف دون رد.

الشوط الثاني

انطلاقة الشوط الثاني شهدت حراكا من قبل فريق الاتحاد كاد ان يدرك التعادل لو استغل اللاعب عبدالله غازي الفرصة المتاحة والذي سددها بين أحضان حارس الوسطى، واصل بعدها الاتحاد الضغط وكاد طلال الحبيب ان يصل للشباك اثر تسديدة ارتطمت بعارضة المرمى .
انحصر بعدها اللعب في وسط الملعب مع هجمات بين الحين والآخر دون ان تشكل الخطورة على المرمى بالرغم من التغييرات التي أجراها مدربا الفريقين المغربي عبدالغني أبو عميرة مدرب فريق الاتحاد والسوري عساف خليفة مدرب الوسطى التي أثمرت تغييراته عن هدف ثان في الدقيقة ٦٩ عن طريق محمد الهنائي الذي استغل كرة ثابتة من على مشارف المرمى أرسلها مباشرة في الشباك .
فـــيما تبقى من زمن المباراة تبادل الفريقان الهجمات التي عرف الوسطى كيفية التعامل معها لصالحة حتى اطلق حكم المباراة صافرة انتهاء المباراة بفوز فريق نادي الوسطى بهدفين دون رد صعد على اثرها إلى مصاف أندية دوري الدرجة الأولى .
أدار المباراة طاقم تحكيمي مكون من الدولي خالد الشقصى للساحة وساعده على الخطوط الدولي ناصر امبو سعيدي وسليمان الشرقي ومازن المشيخي رابعا ومحمد مفلح مقيما ومراقبا.

 

عادل البراكة   (عمان الرياضي)

5 total views, 2 views today

شاهد أيضاً

فلورين يفرض المناورات في ظفار قبل مواجهة العروبة

واصل مدرب الاتفاق الروماني فلورين متروك في تدريب اليوم الاثنين الذي أداه اللاعبون على ملعب …

اترك تعليقاً

Loading...